نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي: إذا فشلت جهود السلام مع الحوثيين مستعدون للحرب

"العليمي" أكد القدرة على تحقيق انتصار ناجز على المليشيا
نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي: إذا فشلت جهود السلام مع الحوثيين مستعدون للحرب
نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي عبدالله العليم

شدد نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي عبدالله العليمي، على أن قادة اليمن الجدد مستعدون للحرب إذا فشلت جهود السلام مع المتمردين الحوثيين، لكنه أكد أنّ الأولوية تبقى إنهاء النزاع المستمر منذ أكثر من سبع سنوات، بحسب ما نقلت "فرانس برس" عن "العليمي"، اليوم (الأحد).

وفي أول مقابلة إعلامية يجريها منذ تعيينه في الهيئة المكونة من ثمانية أعضاء، قال "العليمي": "إنّ القوى المنضوية في المجلس قادرة بدعم التحالف العربي لمساندة الشرعية في اليمن على تحقيق انتصار ناجز في مواجهة مليشيا الحوثيين".

وأضاف: "إنّ الظروف الصعبة التي وصل لها اليمن تحتم على الجميع مغادرة مربع المصالح الشخصية والحزبية من أجل تحقيق السلام".

وبيّن نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي أن قادة المجلس سينتقلون للداخل اليمني لأداء اليمين الدستورية"، بعد اجتماعهم مع مبعوث الأمم المتحدة لليمن هانس غروندبرغ، خلال الأيام المقبلة، دون أنّ يحدّد المكان على وجه التحديد.

ولم يوضح "العليمي" أيضاً كم من الوقت سينتظر المجلس الجديد المتمردين الحوثيين للجلوس حول طاولة المفاوضات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.