"الخارجية الروسية" تدين واقعة حرق نسخة من القرآن الكريم في السويد

الإدارة الدينية وصفته بالعمل الاستفزازي والتخريبي ودعت المسلمين إلى إظهار الحكمة
"الخارجية الروسية" تدين واقعة حرق نسخة من القرآن الكريم في السويد

أدانت روسيا قيام أحد المتطرفين بإحراق نسخة من المصحف الشريف في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية - في بيان على موقعها الرسمي - إدانة ورفض موسكو حرق القرآن الكريم، من قبل المتطرفين في ستوكهولم بحجة حرية التعبير، داعية إلى اتخاذ إجراءات ضد المتطرفين.

ووفق وكالة الأنباء الإماراتية "وام" قال غينادي أسكالدوفيتش، الممثل الخاص لوزارة الخارجية الروسية للتعاون في احترام الحق في حرية الدين: “ندين ونرفض مثل هذه الأعمال الإجرامية، وندعو إلى اتخاذ إجراءات ضد المتطرفين”.

من جانبها، أدانت الإدارة الدينية لمسلمي روسيا - في بيان لها - حرق نسخة القرآن في السويد، واصفة هذا العمل بأنه استفزازي وتخريبي، ودعت المسلمين إلى إظهار الحكمة، وعدم الانسياق وراء التحريض على الفتنة العرقية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org