بعد 40 عامًا من الاعتقال.. "إسرائيل" تُفرج عن الأسير الفلسطيني "ماهر يونس"

احتُجز بعدما وجهت له سلطات الاحتلال تهمة الانتماء لـ"فتح" وقتل أحد جنودها
الأسير الفلسطيني ماهر يونس
الأسير الفلسطيني ماهر يونس

أفرجت السلطات الإسرائيلية، صباح اليوم الخميس، عن الأسير الفلسطيني ماهر يونس بعد اعتقال دام 40 عامًا.

وكانت إدارة السجون الإسرائيلية، نقلت يونس (65 عامًا)، مساء أمس الأربعاء، من سجن النقب إلى معتقل "أوهالي كيدار" في بئر السبع، بحسب وكالة "صفا" الفلسطينية الإخبارية.

وكان ماهر يونس اعتقل في 18 يناير 1983؛ حيث وجهت السلطات الإسرائيلية له، حينها، تهمة الانتماء إلى حركة "فتح"، وقتل جندي من القوات الإسرائيلية، وتهمة حيازة أسلحة بطريقة "غير قانونية"، وذلك بعد فترة التحقيقات.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد أفرجت في وقت سابق من الشهر الجاري عن المعتقل كريم يونس (66 عامًا)، بعد أربعة عقود أيضًا أمضاها في السجون الإسرائيلية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org