للمرة الخامسة في 4 سنوات.. الإسرائيليون ينتخبون برلمانًا جديدًا وسط سخط واسع

ترجيح بصعود حزب يميني متطرف
للمرة الخامسة في 4 سنوات.. الإسرائيليون ينتخبون برلمانًا جديدًا وسط سخط واسع

توجّه الناخبون في "إسرائيل" للإدلاء بأصواتهم للمرة الخامسة في أربع سنوات، اليوم (الثلاثاء)، في انتخابات برلمانية يحاول من خلالها رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو العودة للسلطة، عبر سباق من المرجّح أن يسفر عن صعود حزب يميني متطرف، ليصبح صاحب الكلمة العليا في تشكيل الحكومة المقبلة في "إسرائيل".

وبعد سنوات من الجمود، قد يؤثر سخط الناخبين إزاء الجمود السياسي سلبًا على نسبة المشاركة في التصويت، لكن التأييد المتنامي لتكتل "الصهيونية الدينية" القومي المتشدد وزعيمه المشارك إيتمار بن غفير أضفى حماسًا على السباق، وفقًا لـ"رويترز".

وأظهرت استطلاعات الرأي الأخيرة، التي نشرت الأسبوع الماضي، أن حزب "نتنياهو" لن يتمكن من الحصول على 61 مقعدًا المطلوبة لضمان الأغلبية في الكنيست المؤلف من 120 مقعدًا، بما يفتح الباب لمفاوضات ونقاشات قد تستمر أسابيع لتشكيل ائتلاف حاكم وربما تقود لانتخابات جديدة.

وتصدّر ملفّا الأمن وارتفاع الأسعار قائمة ما يقلق الناخبين في حملة انتخابية بدأت بعدما تسببت الانشقاقات في انهيار ائتلاف مائير لابيد غير التقليدي، الذي تشكل بعد الانتخابات الأخيرة، وضم أحزابًا من اليمين والوسط، وحزبًا عربيًا للمرة الأولى.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org