مقتل عقيد في الحرس الثوري الإيراني قرب دمشق

الكولونيل "جعفري" لَقِيَ مصرعه بانفجار.. وطهران تتوعد
مقتل عقيد في الحرس الثوري الإيراني قرب دمشق

أسفر انفجار في سوريا، عن مقتل مسؤول بالحرس الثوري الإيراني؛ وفق ما أفاد به "الحرس الثوري" على موقعه الإلكتروني، الأربعاء، مُلقيًا باللوم على إسرائيل في مقتله.

وبحسب "سكاي نيوز عربية" كشف "الحرس الثوري" عن هوية القتيل؛ وهو الكولونيل داوود جعفري، الذي أوضح أنه من أعضاء الحرس الثوري.

وحذّر البيان الصادر بهذا الخصوص، إسرائيل، من أن إيران ستردّ على ما أسماه الحرس الثوري بـ"الجريمة".

يشار إلى أن العشرات من القوات الإيرانية لقوا مصرعهم في الحرب السورية، رغم أن طهران تقول منذ فترة طويلة إن دورها في سوريا استشاري عسكري فقط.

وكان مسؤولون إسرائيليون قد ذكروا، في السابق، أنهم سيعملون على منع ترسيخ الوجود الإيراني في سوريا؛ خاصة في جنوب البلاد قرب مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org