كوريا الجنوبية تعترف بأن "مسيرات" بيونجيانج اخترقت منطقة حظر الطيران فوق المكتب الرئاسي

بعد نفي الجيش مرارًا للواقعة
كوريا الجنوبية تعترف بأن "مسيرات" بيونجيانج اخترقت منطقة حظر الطيران فوق المكتب الرئاسي

أقرّ الجيش الكوري الجنوبي، اليوم "الخميس"، بأن مسيّرة كورية شمالية اخترقت منطقة حظر الطيران حول المكتب الرئاسي، في توغّل نادر الحدوث الشهر الماضي كان قد نفاه في السابق.

ووصفت سيول التوغُّل بأنه انتهاك لأراضيها، وهدّد الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك-يول بفسخ اتفاق عسكري بين الكوريتين أُبرم في العام 2018 في حال حدوث استفزازات جديدة من جارتها في الشمال.

واعتذر الجيش الكوري الجنوبي بعد فشله في اعتراض أي من المسيّرات رغم عملية استمرّت خمس ساعات تخلّلها نشر طائرات مطاردة، وبرّر ذلك بأن المسيّرات "صغيرة جدًّا".

ونفى مرارًا تقارير تفيد أن المسيّرات اخترقت منطقة حظر الطيران الرئيسية والمعروفة باسم "بي-73"، التي تشمل الأجواء فوق مكتب الرئاسة في كوريا الجنوبية.

ودخلت خمس مسيّرات كورية شمالية المجال الجوي الكوري الجنوبي في 26 ديسمبر "كانون الأول"، في أول حادث من نوعه منذ خمس سنوات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org