"تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار" على طاولة وزراء خارجية أوروبا

فيما ركزت محادثات "راب" ونظرائه على حل دبلوماسي لتخفيف التوترات

يعقد وزراء خارحية المجموعة الأوروبية، اليوم، اجتماعاً في ألمانيا لمناقشة القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك بما فيها التصرفات الإيرانية المزعزة للاستقرار في الشرق الأوسط.

ونشرت وزارة الخارجية البريطانية، بياناً أكدت من خلاله أن المحادثات ستكون حاسمة لإيجاد حل دبلوماسي لأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط.

وأوضحت أن المحادثات بين وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب ونظرائه من الفئة "E3"، ووزير الخارجية الألماني هيكو ماس ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، ستركز على أهمية إيجاد حل دبلوماسي لتخفيف حدة التوترات، ومحاسبة إيران على مسؤوليتها في زعزعة استقرار النشاط الإقليمي.

اعلان
"تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار" على طاولة وزراء خارجية أوروبا
سبق

يعقد وزراء خارحية المجموعة الأوروبية، اليوم، اجتماعاً في ألمانيا لمناقشة القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك بما فيها التصرفات الإيرانية المزعزة للاستقرار في الشرق الأوسط.

ونشرت وزارة الخارجية البريطانية، بياناً أكدت من خلاله أن المحادثات ستكون حاسمة لإيجاد حل دبلوماسي لأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط.

وأوضحت أن المحادثات بين وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب ونظرائه من الفئة "E3"، ووزير الخارجية الألماني هيكو ماس ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، ستركز على أهمية إيجاد حل دبلوماسي لتخفيف حدة التوترات، ومحاسبة إيران على مسؤوليتها في زعزعة استقرار النشاط الإقليمي.

19 يونيو 2020 - 27 شوّال 1441
06:26 PM

"تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار" على طاولة وزراء خارجية أوروبا

فيما ركزت محادثات "راب" ونظرائه على حل دبلوماسي لتخفيف التوترات

A A A
3
1,912

يعقد وزراء خارحية المجموعة الأوروبية، اليوم، اجتماعاً في ألمانيا لمناقشة القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك بما فيها التصرفات الإيرانية المزعزة للاستقرار في الشرق الأوسط.

ونشرت وزارة الخارجية البريطانية، بياناً أكدت من خلاله أن المحادثات ستكون حاسمة لإيجاد حل دبلوماسي لأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط.

وأوضحت أن المحادثات بين وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب ونظرائه من الفئة "E3"، ووزير الخارجية الألماني هيكو ماس ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، ستركز على أهمية إيجاد حل دبلوماسي لتخفيف حدة التوترات، ومحاسبة إيران على مسؤوليتها في زعزعة استقرار النشاط الإقليمي.