اتفاقية لاعتماد 18 برنامجاً بين جامعة الملك سعود و"تقويم التعليم"

تبدأ اليوم وتستمر لمدة عام ونصف

وقّعت جامعة الملك سعود اليوم اتفاقية لتنفيذ مشاريع الاعتماد البرامجي مع هيئة تقويم التعليم ممثلة بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي في مقر الجامعة بالرياض، وذلك برعاية مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر.

وقام وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير الدكتور يوسف بن عبده عسيري بالتوقيع على الاتفاقية مع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور عدد من عمداء الكليات بالجامعة وعدد من منسوبي المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي.

وشملت تلك البرامج برنامج علوم الحاسب (تجديد)، وبرنامج العلوم الإدارية (تجديد)، وبرنامج جراحة الاسنان (تجديد)، وبرنامج العمارة وعلوم البناء، وبرنامج التغذية الاكلينيكية، وبرنامج الحقوق، وبرنامج العلوم السياسية، وبرنامج اللغة الإنجليزية، وبرنامج التكنولوجيا الطبية الحيوية(أجهزة)، وبرنامج اللغة الفرنسية والترجمة، وبرنامج اللغة العبرية والترجمة، وبرنامج اللغة اليابانية والترجمة، وبرنامج اللغة الفارسية والترجمة، وبرنامج اللغة التركية والترجمة، وبرنامج الاعلام، وبرنامج علم المعلومات، وبرنامج إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي، وبرنامج الإدارة السياحية والفندقية، حيث يبدأ العقد من تاريخ 12 جمادى الأولى 1439هـ الموافق 29 يناير 2018م ولمدة 18 شهراً.

وأوضح الدكتور الجبيلي أن هذه الاتفاقية تعد امتدادا لما حققته الجامعة العريقة جامعة الملك سعود للحفاظ على مكانتها العلمية والعمل على التقويم الدائم لبرامجها بما يضمن تقديم مخرجات متميزة، فبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 18 من برامجها في مختلف التخصصات الاكاديمية بما يسهم في تلبية احتياجات سوق العمل والمستفيدين.

وأضاف الجبيلي أنه بموجب هذا العقد سيعمل الطرفان على استكمال متطلبات الاعتماد الأكاديمي لهذه البرامج واستيفاء معايير الجودة، مشيدا بحرص الجامعة والمسؤولين فيها على رفع مستوى جودة مخرجاتها، والتحقق من فاعلية نظام الجودة الداخلية بها متضمناً كافة الجوانب التعليمية والبحثية والإدارية والخدمية، مؤكدا على أن تأهيل واعتماد هذه البرامج يتضمن بناء حقيقي للقدرات البشرية لمنسوبيها، ورفع خبراتهم ومهاراتهم في مجال الجودة، بما يؤهلهم لإدارة نظام جودة حقيقي يتوج أعمالهم وجهودهم بالحصول على الاعتماد الأكاديمي البرامجي.

من جانبه أكد الدكتور يوسف عسيري أن الجامعة تسعد بتصدرها قائمة الجامعات السعودية الحاصلة على الاعتماد الاكاديمي المؤسسي والبرامجي من المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بحصولها على اعتماد 19برنامجا اكاديميا معتمدا، إضافة الى تجديد الاعتماد المؤسسي للجامعة والتي تعتبر ثمرة للتعاون بين الجامعة وبين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بهيئة تقويم التعليم.

وأكد عسيري أن هذه الشراكة مع المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي سوف تستمر بإذن الله، وان العام القادم سيشهد توقيع مزيد من الاتفاقيات لاعتماد عدة برامج أخرى، موضحا ان الجامعة لديها 94 برنامجا، والبرامج المعتمدة منها 34 برنامجا بنسبة 36%، إضافة الى وجود اثنين من الدبلومات العالية المعتمدة، كما تضم الجامعة 13 دبلوما أخرى تم اعتماد 3 منها فقط، مؤكدا أن هذه الأرقام تشجع على مزيد من التعاون مع هيئة تقويم التعليم لاعتماد برامج ودبلومات أخرى وهذا ما سنسعى لتحقيقه العام القادم بإذن الله وذلك تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وتوجهاتها المستقبلية.

اعلان
اتفاقية لاعتماد 18 برنامجاً بين جامعة الملك سعود و"تقويم التعليم"
سبق

وقّعت جامعة الملك سعود اليوم اتفاقية لتنفيذ مشاريع الاعتماد البرامجي مع هيئة تقويم التعليم ممثلة بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي في مقر الجامعة بالرياض، وذلك برعاية مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر.

وقام وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير الدكتور يوسف بن عبده عسيري بالتوقيع على الاتفاقية مع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور عدد من عمداء الكليات بالجامعة وعدد من منسوبي المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي.

وشملت تلك البرامج برنامج علوم الحاسب (تجديد)، وبرنامج العلوم الإدارية (تجديد)، وبرنامج جراحة الاسنان (تجديد)، وبرنامج العمارة وعلوم البناء، وبرنامج التغذية الاكلينيكية، وبرنامج الحقوق، وبرنامج العلوم السياسية، وبرنامج اللغة الإنجليزية، وبرنامج التكنولوجيا الطبية الحيوية(أجهزة)، وبرنامج اللغة الفرنسية والترجمة، وبرنامج اللغة العبرية والترجمة، وبرنامج اللغة اليابانية والترجمة، وبرنامج اللغة الفارسية والترجمة، وبرنامج اللغة التركية والترجمة، وبرنامج الاعلام، وبرنامج علم المعلومات، وبرنامج إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي، وبرنامج الإدارة السياحية والفندقية، حيث يبدأ العقد من تاريخ 12 جمادى الأولى 1439هـ الموافق 29 يناير 2018م ولمدة 18 شهراً.

وأوضح الدكتور الجبيلي أن هذه الاتفاقية تعد امتدادا لما حققته الجامعة العريقة جامعة الملك سعود للحفاظ على مكانتها العلمية والعمل على التقويم الدائم لبرامجها بما يضمن تقديم مخرجات متميزة، فبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 18 من برامجها في مختلف التخصصات الاكاديمية بما يسهم في تلبية احتياجات سوق العمل والمستفيدين.

وأضاف الجبيلي أنه بموجب هذا العقد سيعمل الطرفان على استكمال متطلبات الاعتماد الأكاديمي لهذه البرامج واستيفاء معايير الجودة، مشيدا بحرص الجامعة والمسؤولين فيها على رفع مستوى جودة مخرجاتها، والتحقق من فاعلية نظام الجودة الداخلية بها متضمناً كافة الجوانب التعليمية والبحثية والإدارية والخدمية، مؤكدا على أن تأهيل واعتماد هذه البرامج يتضمن بناء حقيقي للقدرات البشرية لمنسوبيها، ورفع خبراتهم ومهاراتهم في مجال الجودة، بما يؤهلهم لإدارة نظام جودة حقيقي يتوج أعمالهم وجهودهم بالحصول على الاعتماد الأكاديمي البرامجي.

من جانبه أكد الدكتور يوسف عسيري أن الجامعة تسعد بتصدرها قائمة الجامعات السعودية الحاصلة على الاعتماد الاكاديمي المؤسسي والبرامجي من المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بحصولها على اعتماد 19برنامجا اكاديميا معتمدا، إضافة الى تجديد الاعتماد المؤسسي للجامعة والتي تعتبر ثمرة للتعاون بين الجامعة وبين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بهيئة تقويم التعليم.

وأكد عسيري أن هذه الشراكة مع المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي سوف تستمر بإذن الله، وان العام القادم سيشهد توقيع مزيد من الاتفاقيات لاعتماد عدة برامج أخرى، موضحا ان الجامعة لديها 94 برنامجا، والبرامج المعتمدة منها 34 برنامجا بنسبة 36%، إضافة الى وجود اثنين من الدبلومات العالية المعتمدة، كما تضم الجامعة 13 دبلوما أخرى تم اعتماد 3 منها فقط، مؤكدا أن هذه الأرقام تشجع على مزيد من التعاون مع هيئة تقويم التعليم لاعتماد برامج ودبلومات أخرى وهذا ما سنسعى لتحقيقه العام القادم بإذن الله وذلك تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وتوجهاتها المستقبلية.

29 يناير 2018 - 12 جمادى الأول 1439
06:01 PM

اتفاقية لاعتماد 18 برنامجاً بين جامعة الملك سعود و"تقويم التعليم"

تبدأ اليوم وتستمر لمدة عام ونصف

A A A
0
2,538

وقّعت جامعة الملك سعود اليوم اتفاقية لتنفيذ مشاريع الاعتماد البرامجي مع هيئة تقويم التعليم ممثلة بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي في مقر الجامعة بالرياض، وذلك برعاية مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر.

وقام وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير الدكتور يوسف بن عبده عسيري بالتوقيع على الاتفاقية مع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور عدد من عمداء الكليات بالجامعة وعدد من منسوبي المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي.

وشملت تلك البرامج برنامج علوم الحاسب (تجديد)، وبرنامج العلوم الإدارية (تجديد)، وبرنامج جراحة الاسنان (تجديد)، وبرنامج العمارة وعلوم البناء، وبرنامج التغذية الاكلينيكية، وبرنامج الحقوق، وبرنامج العلوم السياسية، وبرنامج اللغة الإنجليزية، وبرنامج التكنولوجيا الطبية الحيوية(أجهزة)، وبرنامج اللغة الفرنسية والترجمة، وبرنامج اللغة العبرية والترجمة، وبرنامج اللغة اليابانية والترجمة، وبرنامج اللغة الفارسية والترجمة، وبرنامج اللغة التركية والترجمة، وبرنامج الاعلام، وبرنامج علم المعلومات، وبرنامج إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي، وبرنامج الإدارة السياحية والفندقية، حيث يبدأ العقد من تاريخ 12 جمادى الأولى 1439هـ الموافق 29 يناير 2018م ولمدة 18 شهراً.

وأوضح الدكتور الجبيلي أن هذه الاتفاقية تعد امتدادا لما حققته الجامعة العريقة جامعة الملك سعود للحفاظ على مكانتها العلمية والعمل على التقويم الدائم لبرامجها بما يضمن تقديم مخرجات متميزة، فبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 18 من برامجها في مختلف التخصصات الاكاديمية بما يسهم في تلبية احتياجات سوق العمل والمستفيدين.

وأضاف الجبيلي أنه بموجب هذا العقد سيعمل الطرفان على استكمال متطلبات الاعتماد الأكاديمي لهذه البرامج واستيفاء معايير الجودة، مشيدا بحرص الجامعة والمسؤولين فيها على رفع مستوى جودة مخرجاتها، والتحقق من فاعلية نظام الجودة الداخلية بها متضمناً كافة الجوانب التعليمية والبحثية والإدارية والخدمية، مؤكدا على أن تأهيل واعتماد هذه البرامج يتضمن بناء حقيقي للقدرات البشرية لمنسوبيها، ورفع خبراتهم ومهاراتهم في مجال الجودة، بما يؤهلهم لإدارة نظام جودة حقيقي يتوج أعمالهم وجهودهم بالحصول على الاعتماد الأكاديمي البرامجي.

من جانبه أكد الدكتور يوسف عسيري أن الجامعة تسعد بتصدرها قائمة الجامعات السعودية الحاصلة على الاعتماد الاكاديمي المؤسسي والبرامجي من المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بحصولها على اعتماد 19برنامجا اكاديميا معتمدا، إضافة الى تجديد الاعتماد المؤسسي للجامعة والتي تعتبر ثمرة للتعاون بين الجامعة وبين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي بهيئة تقويم التعليم.

وأكد عسيري أن هذه الشراكة مع المركز الوطني للتقويم والاعتماد الاكاديمي سوف تستمر بإذن الله، وان العام القادم سيشهد توقيع مزيد من الاتفاقيات لاعتماد عدة برامج أخرى، موضحا ان الجامعة لديها 94 برنامجا، والبرامج المعتمدة منها 34 برنامجا بنسبة 36%، إضافة الى وجود اثنين من الدبلومات العالية المعتمدة، كما تضم الجامعة 13 دبلوما أخرى تم اعتماد 3 منها فقط، مؤكدا أن هذه الأرقام تشجع على مزيد من التعاون مع هيئة تقويم التعليم لاعتماد برامج ودبلومات أخرى وهذا ما سنسعى لتحقيقه العام القادم بإذن الله وذلك تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وتوجهاتها المستقبلية.