"الشؤون الإسلامية بالمدينة" تنظم محاضرات ولقاءات علمية بجامع قباء

ينظم فرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة سلسلةً من المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية يحييها عددٌ من العلماء والمشايخ والدعاة وطلبة العلم من المنطقة وخارجها .

وأوضح المدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة، الشيخ فهد بن سليمان التويجري، أن تلك المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية تأتي ضمن توجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، وبمتابعة وحرص من نائبه، الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، والهادفة إلى لقاء أصحاب الفضيلة العلماء والدعاة بخطباء الجوامع وأئمة المساجد وعامة الناس بالمنطقة للاستفادة منها في المجال الدعوي والنصح والإرشاد والاستزادة من علمهم لكافة أمور حياتهم الدينية.

يذكر أن تلك المحاضرات واللقاءات والدروس العلمية ستكون كل يوم اثنين من كل أسبوع عقب صلاة المغرب بجامع قباء اعتبارًا من ١٤٣٩/٦/١هـ وحتى ١٤٤٠/٤/٢٢هـ، وتتضمن المحاضرات دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وأثرها على العالم الإسلامي للشيخ صالح بن سعد السحيمي، وجهود المملكة العربية السعودية في إقامة الحدود وبيان أهميتها في وحدة الأمة واستقرارها للشيخ الدكتور عبدالرحمن بن علي العسكر، والإشاعة وخطرها للشيخ فهد بن سليمان التويجري، والدعوة إلى التآلف وترك التحزب والافتراق في ضوء الكتاب والسنة للشيخ سعود بن علي الجربوعي، ودعوة الإخوان المسلمين وحقيقتها وخطرها للأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل، والوسائل الناجحة لتحقيق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، والنهج القويم في بيان صفة مناصحة ولاة أمور المسلمين في ضوء الإسلام لعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ صالح بن عبدالله بن حميد، واشراط الساعة للشيخ الدكتور حسين عبدالعزيز آل الشيخ، والعديد من المحاضرات واللقاءات لأصحاب الفضيلة المشايخ والدعاة من داخل المنطقة وخارجها.

اعلان
"الشؤون الإسلامية بالمدينة" تنظم محاضرات ولقاءات علمية بجامع قباء
سبق

ينظم فرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة سلسلةً من المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية يحييها عددٌ من العلماء والمشايخ والدعاة وطلبة العلم من المنطقة وخارجها .

وأوضح المدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة، الشيخ فهد بن سليمان التويجري، أن تلك المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية تأتي ضمن توجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، وبمتابعة وحرص من نائبه، الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، والهادفة إلى لقاء أصحاب الفضيلة العلماء والدعاة بخطباء الجوامع وأئمة المساجد وعامة الناس بالمنطقة للاستفادة منها في المجال الدعوي والنصح والإرشاد والاستزادة من علمهم لكافة أمور حياتهم الدينية.

يذكر أن تلك المحاضرات واللقاءات والدروس العلمية ستكون كل يوم اثنين من كل أسبوع عقب صلاة المغرب بجامع قباء اعتبارًا من ١٤٣٩/٦/١هـ وحتى ١٤٤٠/٤/٢٢هـ، وتتضمن المحاضرات دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وأثرها على العالم الإسلامي للشيخ صالح بن سعد السحيمي، وجهود المملكة العربية السعودية في إقامة الحدود وبيان أهميتها في وحدة الأمة واستقرارها للشيخ الدكتور عبدالرحمن بن علي العسكر، والإشاعة وخطرها للشيخ فهد بن سليمان التويجري، والدعوة إلى التآلف وترك التحزب والافتراق في ضوء الكتاب والسنة للشيخ سعود بن علي الجربوعي، ودعوة الإخوان المسلمين وحقيقتها وخطرها للأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل، والوسائل الناجحة لتحقيق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، والنهج القويم في بيان صفة مناصحة ولاة أمور المسلمين في ضوء الإسلام لعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ صالح بن عبدالله بن حميد، واشراط الساعة للشيخ الدكتور حسين عبدالعزيز آل الشيخ، والعديد من المحاضرات واللقاءات لأصحاب الفضيلة المشايخ والدعاة من داخل المنطقة وخارجها.

13 فبراير 2018 - 27 جمادى الأول 1439
03:01 PM

"الشؤون الإسلامية بالمدينة" تنظم محاضرات ولقاءات علمية بجامع قباء

A A A
0
323

ينظم فرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة سلسلةً من المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية يحييها عددٌ من العلماء والمشايخ والدعاة وطلبة العلم من المنطقة وخارجها .

وأوضح المدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة المدينة المنورة، الشيخ فهد بن سليمان التويجري، أن تلك المحاضرات والدروس واللقاءات العلمية تأتي ضمن توجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ، وبمتابعة وحرص من نائبه، الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، والهادفة إلى لقاء أصحاب الفضيلة العلماء والدعاة بخطباء الجوامع وأئمة المساجد وعامة الناس بالمنطقة للاستفادة منها في المجال الدعوي والنصح والإرشاد والاستزادة من علمهم لكافة أمور حياتهم الدينية.

يذكر أن تلك المحاضرات واللقاءات والدروس العلمية ستكون كل يوم اثنين من كل أسبوع عقب صلاة المغرب بجامع قباء اعتبارًا من ١٤٣٩/٦/١هـ وحتى ١٤٤٠/٤/٢٢هـ، وتتضمن المحاضرات دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وأثرها على العالم الإسلامي للشيخ صالح بن سعد السحيمي، وجهود المملكة العربية السعودية في إقامة الحدود وبيان أهميتها في وحدة الأمة واستقرارها للشيخ الدكتور عبدالرحمن بن علي العسكر، والإشاعة وخطرها للشيخ فهد بن سليمان التويجري، والدعوة إلى التآلف وترك التحزب والافتراق في ضوء الكتاب والسنة للشيخ سعود بن علي الجربوعي، ودعوة الإخوان المسلمين وحقيقتها وخطرها للأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل، والوسائل الناجحة لتحقيق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، والنهج القويم في بيان صفة مناصحة ولاة أمور المسلمين في ضوء الإسلام لعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ صالح بن عبدالله بن حميد، واشراط الساعة للشيخ الدكتور حسين عبدالعزيز آل الشيخ، والعديد من المحاضرات واللقاءات لأصحاب الفضيلة المشايخ والدعاة من داخل المنطقة وخارجها.