وفد إعلامي يتعرف على الوجهة الأوربية الجديدة لـ"طيران ناس": "النمسا"

استكشفوا خلالها أحد أهم معالم التاريخ والفن العالميين ومواقعها الطبيعية الخلّابة

نظّم طيران ناس، الناقل الجوي السعودي‎ والطيران الاقتصادي الرائد في منطقة الشرق الأوسط، رحلة تعريفية للإعلاميين السعوديين إلى النمسا بالتعاون مع السفارة النمساوية في الرياض، استكشفوا خلالها أحد أهم معالم التاريخ والفن العالميين، إلى جانب المواقع الطبيعية الخلّابة التي طالما عرفت بها بلاد "جبال الألب".

وتعتبر العاصمة النمساوية فيينا من الوجهات الجديدة التي انضمت إلى وجهات "طيران ناس" خلال صيف العام 2019، وذلك في إطار الخطة التوسّعية التي وضعها لتلبية الطلب المتنامي على وجهات جديدة ومتميّزة.

وشملت جولة الإعلاميين أبرز مناطق النمسا (فينا، سالزبورغ، زيلامسي)، حيث انطلقت الرحلة من بحيرة زيلامسي التي تقع في جنوب غربي العاصمة فيينا، وقصدوا قرية زيلامسي، والقرية الشعبية التي يقصدها الزوّار للاستمتاع بجمال البحيرة والجبال التي تحيط بها. كما كانت لهم محطة في مدينة كابرون التي تقع أسفل جبل Kitzsteinhorn، كما راقت سالزبورغ بحضارتها للإعلاميين.

وخلال الرحلة تحدّث نائب السفير والقائم بأعمال سفارة المملكة في النمسا، والقائم بأعمال مندوب المملكة لدى المنظمات الدولية في فيينا، الدكتور يحيى شراحيلي، إلى الإعلاميين، مستعرضاً معهم أبرز الخدمات المقدّمة للسعوديين.
وأشار إلى أن نسبة الزوّار السعوديين إلى النمسا تزداد بشكل ملحوظ، منوّهاً بالخطوة التي قام بها طيران ناس بإطلاقه رحلات مباشرة بين المملكة والنمسا، بما يعزز التبادل الثقافي والسياحي بين البلدين.

يذكر أنّ طيران ناس كان قد أعلن عن إطلاق إستراتيجية توسعية للمرحلة المقبلة شملت وجهات جديدة، ونظّم العديد من الرحلات للإعلاميين إلى الوجهات الجديدة التي أطلقها في صيف 2019، كان أبرزها سراييفو، وباتومي وباكو وتبليسي وفينا.

نبذة عن "طيران ناس":
هو الطيران الاقتصادي الرائد في المملكة العربية السعودية، ويُشغّل أكثر من 1200 رحلة طيران أسبوعياً إلى 35 وجهة (محلية ودولية) على متن أسطوله المكون من 30 طائرة.

ومنذ انطلاقته عام 2007 م، نقل طيران ناس أكثر من 38 مليون مسافر على متن رحلاته، وشهد ذلك العدد نمواً مطرداً خلال السنوات الـ 11 الماضية، حيث يحرص على تقديم أفضل الخدمات بأفضل الأسعار، والالتزام بدقة مواعيد الرحلات، وجودة الخدمات الفائقة المقدمة لضيوفه المسافرين.

وانعكست تلك الخدمات إيجابياً من خلال حصول طيران ناس على جائزة أفضل شركة طيران اقتصادي في الشرق الأوسط من مهرجان جوائز السفر العالمية لخمسة أعوام متتالية، وكذلك جائزة سكاي تراكس العالمية كأفضل طيران اقتصادي في الشرق الأوسط للأعوام 2017 و2018 و2019 م.

اعلان
وفد إعلامي يتعرف على الوجهة الأوربية الجديدة لـ"طيران ناس": "النمسا"
سبق

نظّم طيران ناس، الناقل الجوي السعودي‎ والطيران الاقتصادي الرائد في منطقة الشرق الأوسط، رحلة تعريفية للإعلاميين السعوديين إلى النمسا بالتعاون مع السفارة النمساوية في الرياض، استكشفوا خلالها أحد أهم معالم التاريخ والفن العالميين، إلى جانب المواقع الطبيعية الخلّابة التي طالما عرفت بها بلاد "جبال الألب".

وتعتبر العاصمة النمساوية فيينا من الوجهات الجديدة التي انضمت إلى وجهات "طيران ناس" خلال صيف العام 2019، وذلك في إطار الخطة التوسّعية التي وضعها لتلبية الطلب المتنامي على وجهات جديدة ومتميّزة.

وشملت جولة الإعلاميين أبرز مناطق النمسا (فينا، سالزبورغ، زيلامسي)، حيث انطلقت الرحلة من بحيرة زيلامسي التي تقع في جنوب غربي العاصمة فيينا، وقصدوا قرية زيلامسي، والقرية الشعبية التي يقصدها الزوّار للاستمتاع بجمال البحيرة والجبال التي تحيط بها. كما كانت لهم محطة في مدينة كابرون التي تقع أسفل جبل Kitzsteinhorn، كما راقت سالزبورغ بحضارتها للإعلاميين.

وخلال الرحلة تحدّث نائب السفير والقائم بأعمال سفارة المملكة في النمسا، والقائم بأعمال مندوب المملكة لدى المنظمات الدولية في فيينا، الدكتور يحيى شراحيلي، إلى الإعلاميين، مستعرضاً معهم أبرز الخدمات المقدّمة للسعوديين.
وأشار إلى أن نسبة الزوّار السعوديين إلى النمسا تزداد بشكل ملحوظ، منوّهاً بالخطوة التي قام بها طيران ناس بإطلاقه رحلات مباشرة بين المملكة والنمسا، بما يعزز التبادل الثقافي والسياحي بين البلدين.

يذكر أنّ طيران ناس كان قد أعلن عن إطلاق إستراتيجية توسعية للمرحلة المقبلة شملت وجهات جديدة، ونظّم العديد من الرحلات للإعلاميين إلى الوجهات الجديدة التي أطلقها في صيف 2019، كان أبرزها سراييفو، وباتومي وباكو وتبليسي وفينا.

نبذة عن "طيران ناس":
هو الطيران الاقتصادي الرائد في المملكة العربية السعودية، ويُشغّل أكثر من 1200 رحلة طيران أسبوعياً إلى 35 وجهة (محلية ودولية) على متن أسطوله المكون من 30 طائرة.

ومنذ انطلاقته عام 2007 م، نقل طيران ناس أكثر من 38 مليون مسافر على متن رحلاته، وشهد ذلك العدد نمواً مطرداً خلال السنوات الـ 11 الماضية، حيث يحرص على تقديم أفضل الخدمات بأفضل الأسعار، والالتزام بدقة مواعيد الرحلات، وجودة الخدمات الفائقة المقدمة لضيوفه المسافرين.

وانعكست تلك الخدمات إيجابياً من خلال حصول طيران ناس على جائزة أفضل شركة طيران اقتصادي في الشرق الأوسط من مهرجان جوائز السفر العالمية لخمسة أعوام متتالية، وكذلك جائزة سكاي تراكس العالمية كأفضل طيران اقتصادي في الشرق الأوسط للأعوام 2017 و2018 و2019 م.

11 سبتمبر 2019 - 12 محرّم 1441
09:19 PM

وفد إعلامي يتعرف على الوجهة الأوربية الجديدة لـ"طيران ناس": "النمسا"

استكشفوا خلالها أحد أهم معالم التاريخ والفن العالميين ومواقعها الطبيعية الخلّابة

A A A
1
4,320

نظّم طيران ناس، الناقل الجوي السعودي‎ والطيران الاقتصادي الرائد في منطقة الشرق الأوسط، رحلة تعريفية للإعلاميين السعوديين إلى النمسا بالتعاون مع السفارة النمساوية في الرياض، استكشفوا خلالها أحد أهم معالم التاريخ والفن العالميين، إلى جانب المواقع الطبيعية الخلّابة التي طالما عرفت بها بلاد "جبال الألب".

وتعتبر العاصمة النمساوية فيينا من الوجهات الجديدة التي انضمت إلى وجهات "طيران ناس" خلال صيف العام 2019، وذلك في إطار الخطة التوسّعية التي وضعها لتلبية الطلب المتنامي على وجهات جديدة ومتميّزة.

وشملت جولة الإعلاميين أبرز مناطق النمسا (فينا، سالزبورغ، زيلامسي)، حيث انطلقت الرحلة من بحيرة زيلامسي التي تقع في جنوب غربي العاصمة فيينا، وقصدوا قرية زيلامسي، والقرية الشعبية التي يقصدها الزوّار للاستمتاع بجمال البحيرة والجبال التي تحيط بها. كما كانت لهم محطة في مدينة كابرون التي تقع أسفل جبل Kitzsteinhorn، كما راقت سالزبورغ بحضارتها للإعلاميين.

وخلال الرحلة تحدّث نائب السفير والقائم بأعمال سفارة المملكة في النمسا، والقائم بأعمال مندوب المملكة لدى المنظمات الدولية في فيينا، الدكتور يحيى شراحيلي، إلى الإعلاميين، مستعرضاً معهم أبرز الخدمات المقدّمة للسعوديين.
وأشار إلى أن نسبة الزوّار السعوديين إلى النمسا تزداد بشكل ملحوظ، منوّهاً بالخطوة التي قام بها طيران ناس بإطلاقه رحلات مباشرة بين المملكة والنمسا، بما يعزز التبادل الثقافي والسياحي بين البلدين.

يذكر أنّ طيران ناس كان قد أعلن عن إطلاق إستراتيجية توسعية للمرحلة المقبلة شملت وجهات جديدة، ونظّم العديد من الرحلات للإعلاميين إلى الوجهات الجديدة التي أطلقها في صيف 2019، كان أبرزها سراييفو، وباتومي وباكو وتبليسي وفينا.

نبذة عن "طيران ناس":
هو الطيران الاقتصادي الرائد في المملكة العربية السعودية، ويُشغّل أكثر من 1200 رحلة طيران أسبوعياً إلى 35 وجهة (محلية ودولية) على متن أسطوله المكون من 30 طائرة.

ومنذ انطلاقته عام 2007 م، نقل طيران ناس أكثر من 38 مليون مسافر على متن رحلاته، وشهد ذلك العدد نمواً مطرداً خلال السنوات الـ 11 الماضية، حيث يحرص على تقديم أفضل الخدمات بأفضل الأسعار، والالتزام بدقة مواعيد الرحلات، وجودة الخدمات الفائقة المقدمة لضيوفه المسافرين.

وانعكست تلك الخدمات إيجابياً من خلال حصول طيران ناس على جائزة أفضل شركة طيران اقتصادي في الشرق الأوسط من مهرجان جوائز السفر العالمية لخمسة أعوام متتالية، وكذلك جائزة سكاي تراكس العالمية كأفضل طيران اقتصادي في الشرق الأوسط للأعوام 2017 و2018 و2019 م.