زلزلة صباحاً وكريهة ليلاً .. طالبان يوثّقان ما أخرجهما من منزلهما بالرياض!

خصَّا "سبق" بفيديو وناشدا: "نبغي ننعم ببعض الهدوء لحين انتهاء الاختبارات"

خَصَّ طالبان بإحدى مدارس غرب الرياض في ظهرة لبن، "سبق"، بمقطع فيديو يشرح معاناتهما من قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع حتى هذه اللحظات، وأصوات المعدات تصم الآذان وتزلزل الأرض تحت أقدامهما وتحديداً في شارع الرويضة.

وفي التفاصيل، قال الطالبان عمر وماجد: "ندرس في الصفين الأول والثاني الثانوي، وهذا الشارع لم يشهد أي أعمال صيانه طيلة سكننا في الحي؛ إلا أننا فُوجئنا قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع بوضع الصبّات الخرسانية ووجود المعدات على امتداد الشارع بأكثر من مُعدة وتضييقه".


وتابعا: "بدأت أصوات المعدات وهي تحفر في الأسفلت بشكل يومي من السادسة فجراً إلى أذان المغرب؛ ما اضطررنا إلى مغادرة المنزل حتى انتهاء أصوات المعدات والعودة ليلاً لإكمال المذاكرة، ونتعرّض للسهر لتعويض الإزعاج الذي نواجهه صباحاً.

وأردفا: "انبعثت الروائح الكريهة من الموقع فإذا انتهت الأصوات هاجمتنا الروائح الكريهة ليلاً".

واختتما حديثهما مناشدين مَن يهمه الأمر إيقاف هذه المعدات، وقالا: "نبغي هذه الأيام أن ننعم ببعض الهدوء لحين انتهاء فترة الاختبارات".

اعلان
زلزلة صباحاً وكريهة ليلاً .. طالبان يوثّقان ما أخرجهما من منزلهما بالرياض!
سبق

خَصَّ طالبان بإحدى مدارس غرب الرياض في ظهرة لبن، "سبق"، بمقطع فيديو يشرح معاناتهما من قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع حتى هذه اللحظات، وأصوات المعدات تصم الآذان وتزلزل الأرض تحت أقدامهما وتحديداً في شارع الرويضة.

وفي التفاصيل، قال الطالبان عمر وماجد: "ندرس في الصفين الأول والثاني الثانوي، وهذا الشارع لم يشهد أي أعمال صيانه طيلة سكننا في الحي؛ إلا أننا فُوجئنا قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع بوضع الصبّات الخرسانية ووجود المعدات على امتداد الشارع بأكثر من مُعدة وتضييقه".


وتابعا: "بدأت أصوات المعدات وهي تحفر في الأسفلت بشكل يومي من السادسة فجراً إلى أذان المغرب؛ ما اضطررنا إلى مغادرة المنزل حتى انتهاء أصوات المعدات والعودة ليلاً لإكمال المذاكرة، ونتعرّض للسهر لتعويض الإزعاج الذي نواجهه صباحاً.

وأردفا: "انبعثت الروائح الكريهة من الموقع فإذا انتهت الأصوات هاجمتنا الروائح الكريهة ليلاً".

واختتما حديثهما مناشدين مَن يهمه الأمر إيقاف هذه المعدات، وقالا: "نبغي هذه الأيام أن ننعم ببعض الهدوء لحين انتهاء فترة الاختبارات".

27 إبريل 2019 - 22 شعبان 1440
11:01 AM
اخر تعديل
14 مايو 2019 - 9 رمضان 1440
10:05 PM

زلزلة صباحاً وكريهة ليلاً .. طالبان يوثّقان ما أخرجهما من منزلهما بالرياض!

خصَّا "سبق" بفيديو وناشدا: "نبغي ننعم ببعض الهدوء لحين انتهاء الاختبارات"

A A A
23
58,424

خَصَّ طالبان بإحدى مدارس غرب الرياض في ظهرة لبن، "سبق"، بمقطع فيديو يشرح معاناتهما من قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع حتى هذه اللحظات، وأصوات المعدات تصم الآذان وتزلزل الأرض تحت أقدامهما وتحديداً في شارع الرويضة.

وفي التفاصيل، قال الطالبان عمر وماجد: "ندرس في الصفين الأول والثاني الثانوي، وهذا الشارع لم يشهد أي أعمال صيانه طيلة سكننا في الحي؛ إلا أننا فُوجئنا قبل انطلاق الاختبارات بأسبوع بوضع الصبّات الخرسانية ووجود المعدات على امتداد الشارع بأكثر من مُعدة وتضييقه".


وتابعا: "بدأت أصوات المعدات وهي تحفر في الأسفلت بشكل يومي من السادسة فجراً إلى أذان المغرب؛ ما اضطررنا إلى مغادرة المنزل حتى انتهاء أصوات المعدات والعودة ليلاً لإكمال المذاكرة، ونتعرّض للسهر لتعويض الإزعاج الذي نواجهه صباحاً.

وأردفا: "انبعثت الروائح الكريهة من الموقع فإذا انتهت الأصوات هاجمتنا الروائح الكريهة ليلاً".

واختتما حديثهما مناشدين مَن يهمه الأمر إيقاف هذه المعدات، وقالا: "نبغي هذه الأيام أن ننعم ببعض الهدوء لحين انتهاء فترة الاختبارات".