أهالي أملج يطالبون بافتتاح دائرة للنيابة العامة

محافظتهم الأبعد ويقطعون 330 كم ذهاباً وإياباً

طالَبَ عدد من أهالي محافظة أملج التابعة لمنطقة تبوك إدارياً، بإنشاء دائرة للنيابة العامة بالمحافظة؛ في ظل الحاجة الماسة لها، خاصة أن المحافظة تُعَد الأبعد مسافة بين محافظات المنطقة.

وقال الأهالي لـ"سبق": إجراءات التحقيقات والادعاء لا تزال تتم عن طريق الشرطة في القضايا الجنائية الخاصة بها؛ فضلاً عن إجراءات التحقيق والادعاء التي تتخذها إدارة المكافحة بقضايا المخدرات والمؤثرات العقلية، إضافة إلى قضايا المباحث الإدارية التي تُحال إلى دائرة محافظة الوجه لإكمال الإجراءات.

وأضافوا: الوضع الحالي يكبّد بعض المراجعين قطع مسافة 330 كيلومتراً ذهاباً وإياباً.

وأردفوا: نُطالب بافتتاح دائرة للنيابة العامة أسوة بالمحافظات الأخرى؛ للتعامل مع القضايا المختلفة التي تحتاج إلى متابعة من قِبَل المختصين من منسوبي النيابة العامة.

اعلان
أهالي أملج يطالبون بافتتاح دائرة للنيابة العامة
سبق

طالَبَ عدد من أهالي محافظة أملج التابعة لمنطقة تبوك إدارياً، بإنشاء دائرة للنيابة العامة بالمحافظة؛ في ظل الحاجة الماسة لها، خاصة أن المحافظة تُعَد الأبعد مسافة بين محافظات المنطقة.

وقال الأهالي لـ"سبق": إجراءات التحقيقات والادعاء لا تزال تتم عن طريق الشرطة في القضايا الجنائية الخاصة بها؛ فضلاً عن إجراءات التحقيق والادعاء التي تتخذها إدارة المكافحة بقضايا المخدرات والمؤثرات العقلية، إضافة إلى قضايا المباحث الإدارية التي تُحال إلى دائرة محافظة الوجه لإكمال الإجراءات.

وأضافوا: الوضع الحالي يكبّد بعض المراجعين قطع مسافة 330 كيلومتراً ذهاباً وإياباً.

وأردفوا: نُطالب بافتتاح دائرة للنيابة العامة أسوة بالمحافظات الأخرى؛ للتعامل مع القضايا المختلفة التي تحتاج إلى متابعة من قِبَل المختصين من منسوبي النيابة العامة.

02 يناير 2018 - 15 ربيع الآخر 1439
12:56 PM

أهالي أملج يطالبون بافتتاح دائرة للنيابة العامة

محافظتهم الأبعد ويقطعون 330 كم ذهاباً وإياباً

A A A
0
744

طالَبَ عدد من أهالي محافظة أملج التابعة لمنطقة تبوك إدارياً، بإنشاء دائرة للنيابة العامة بالمحافظة؛ في ظل الحاجة الماسة لها، خاصة أن المحافظة تُعَد الأبعد مسافة بين محافظات المنطقة.

وقال الأهالي لـ"سبق": إجراءات التحقيقات والادعاء لا تزال تتم عن طريق الشرطة في القضايا الجنائية الخاصة بها؛ فضلاً عن إجراءات التحقيق والادعاء التي تتخذها إدارة المكافحة بقضايا المخدرات والمؤثرات العقلية، إضافة إلى قضايا المباحث الإدارية التي تُحال إلى دائرة محافظة الوجه لإكمال الإجراءات.

وأضافوا: الوضع الحالي يكبّد بعض المراجعين قطع مسافة 330 كيلومتراً ذهاباً وإياباً.

وأردفوا: نُطالب بافتتاح دائرة للنيابة العامة أسوة بالمحافظات الأخرى؛ للتعامل مع القضايا المختلفة التي تحتاج إلى متابعة من قِبَل المختصين من منسوبي النيابة العامة.