شعارها "كلنا سلمان".. "البارقي" ينطلق في "رحلة الـ1000 كم" من عسير للمدينة

بموافقة "الداخلية" و"رعاية الشباب".. وفي خلفية السنوات وفاء لأبطال الحد

انطلق الرحالة محمد بن عامر الرميمي البارقي، صباح اليو، من أمام مقر محافظة بارق شمال عسير إلى المدينة المنورة سيراً على الأقدام، في رحلة يقطع فيها 1000 كيلومتر، وتستغرق 30 يوماً، وتحمل شعار "كلنا سلمان بن عبدالعزيز"؛ وذلك بعد أن صدرت الموافقة من وزارة الداخلية والهيئة العامة لرعاية الشباب على الرحلة.

وقال "البارقي" لـ"سبق": "تم استخدام أحدث الوسائل لتحديد المواقع والمسافات التي من شأنها أن تساعد على إتمام الرحلة".

وكان "البارقي" قد قام برحلة من عسير إلى مكة المكرمة عام 1438هـ تحت شعار "أبطال الحد الجنوبي" وفاءً لجنودنا البواسل استغرقت 16 يوماً من بارق إلى مكة المكرمة، وقطع فيها 650 كيلومتراً مشياً على الأقدام.

اعلان
شعارها "كلنا سلمان".. "البارقي" ينطلق في "رحلة الـ1000 كم" من عسير للمدينة
سبق

انطلق الرحالة محمد بن عامر الرميمي البارقي، صباح اليو، من أمام مقر محافظة بارق شمال عسير إلى المدينة المنورة سيراً على الأقدام، في رحلة يقطع فيها 1000 كيلومتر، وتستغرق 30 يوماً، وتحمل شعار "كلنا سلمان بن عبدالعزيز"؛ وذلك بعد أن صدرت الموافقة من وزارة الداخلية والهيئة العامة لرعاية الشباب على الرحلة.

وقال "البارقي" لـ"سبق": "تم استخدام أحدث الوسائل لتحديد المواقع والمسافات التي من شأنها أن تساعد على إتمام الرحلة".

وكان "البارقي" قد قام برحلة من عسير إلى مكة المكرمة عام 1438هـ تحت شعار "أبطال الحد الجنوبي" وفاءً لجنودنا البواسل استغرقت 16 يوماً من بارق إلى مكة المكرمة، وقطع فيها 650 كيلومتراً مشياً على الأقدام.

13 يونيو 2019 - 10 شوّال 1440
02:19 PM

شعارها "كلنا سلمان".. "البارقي" ينطلق في "رحلة الـ1000 كم" من عسير للمدينة

بموافقة "الداخلية" و"رعاية الشباب".. وفي خلفية السنوات وفاء لأبطال الحد

A A A
16
11,588

انطلق الرحالة محمد بن عامر الرميمي البارقي، صباح اليو، من أمام مقر محافظة بارق شمال عسير إلى المدينة المنورة سيراً على الأقدام، في رحلة يقطع فيها 1000 كيلومتر، وتستغرق 30 يوماً، وتحمل شعار "كلنا سلمان بن عبدالعزيز"؛ وذلك بعد أن صدرت الموافقة من وزارة الداخلية والهيئة العامة لرعاية الشباب على الرحلة.

وقال "البارقي" لـ"سبق": "تم استخدام أحدث الوسائل لتحديد المواقع والمسافات التي من شأنها أن تساعد على إتمام الرحلة".

وكان "البارقي" قد قام برحلة من عسير إلى مكة المكرمة عام 1438هـ تحت شعار "أبطال الحد الجنوبي" وفاءً لجنودنا البواسل استغرقت 16 يوماً من بارق إلى مكة المكرمة، وقطع فيها 650 كيلومتراً مشياً على الأقدام.