أمير القصيم: أطالب الجميع بالبقاء في منازلهم

خشية انتقال العدوى وتزايد الحالات بسبب التجمعات

طالَبَ الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، كافة أهالي المنطقة بالبقاء في منازلهم، وعدم الخروج وقايةً لهم وامتثالًا للإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة -أيدها الله- واستجابة لتعليمات وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وقال: "إن هذه الخطوة كفيلة -بإذن الله- بالحفاظ على صحة الجميع، وتفادي نقل العدوى واستجابة لتوجيهات الدولة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله، وما تتطلبه هذه المرحلة الصعبة والدقيقة من التزام بالبقاء في المنازل لنكون عونًا للدولة في مكافحة هذا الوباء".

مؤكدًا: "إن البقاء في المنازل ما هو إلا حفاظً على سلامتهم وسلامة الآخرين من انتقال العدوى وتزايد الحالات نتيجة للتجمعات".

الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز القصيم فيروس كورونا الجديد
اعلان
أمير القصيم: أطالب الجميع بالبقاء في منازلهم
سبق

طالَبَ الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، كافة أهالي المنطقة بالبقاء في منازلهم، وعدم الخروج وقايةً لهم وامتثالًا للإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة -أيدها الله- واستجابة لتعليمات وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وقال: "إن هذه الخطوة كفيلة -بإذن الله- بالحفاظ على صحة الجميع، وتفادي نقل العدوى واستجابة لتوجيهات الدولة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله، وما تتطلبه هذه المرحلة الصعبة والدقيقة من التزام بالبقاء في المنازل لنكون عونًا للدولة في مكافحة هذا الوباء".

مؤكدًا: "إن البقاء في المنازل ما هو إلا حفاظً على سلامتهم وسلامة الآخرين من انتقال العدوى وتزايد الحالات نتيجة للتجمعات".

22 مارس 2020 - 27 رجب 1441
11:26 AM

أمير القصيم: أطالب الجميع بالبقاء في منازلهم

خشية انتقال العدوى وتزايد الحالات بسبب التجمعات

A A A
2
6,543

طالَبَ الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، كافة أهالي المنطقة بالبقاء في منازلهم، وعدم الخروج وقايةً لهم وامتثالًا للإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة -أيدها الله- واستجابة لتعليمات وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وقال: "إن هذه الخطوة كفيلة -بإذن الله- بالحفاظ على صحة الجميع، وتفادي نقل العدوى واستجابة لتوجيهات الدولة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله، وما تتطلبه هذه المرحلة الصعبة والدقيقة من التزام بالبقاء في المنازل لنكون عونًا للدولة في مكافحة هذا الوباء".

مؤكدًا: "إن البقاء في المنازل ما هو إلا حفاظً على سلامتهم وسلامة الآخرين من انتقال العدوى وتزايد الحالات نتيجة للتجمعات".