صحة القنفذة تدشن عيادة التغذية العلاجية وتنهي معاناة الأهالي

"غدير": تستقبل يومياً عشر حالات من كبار السن والأطفال

سبق- القنفذة: لم يعد أهالي محافظة القنفذة بحاجة إلى تكبد عناء السفر البعيد بحثاً عن المستشفيات التخصصية فيما يهتم بالتغذية العلاجية، بعدما دشن مستشفى القنفذة العام عيادة مختصة بالتغذية العلاجية منذ أسابيع.
 
وفي التفاصيل، جاء ذلك على لسان رئيسة القسم والمنسقة العامة للتغذية العلاجية بالمحافظة غدير بحني علي الهندي، على هامش تكريمها من قِبل مدير المستشفى الدكتور عبدالله الراشدي صباح اليوم نظير التميز الذي أظهرته العيادة في وقت وجيز.
 
وأضافت الهندي بأن العيادة تستقبل يومياً ما لا يقل عن عشر حالات من كبار السن والأطفال، من الحالات المحولة من عيادات أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الجهاز الهضمي والسمنة للبالغين والأطفال وأمراض الكلى والفشل الكلوي وسكر الدم والحمل.
 
وتابعت بأن العيادة وضعت ضمن خططها القريبة استراتيجية توعوية شاملة، تعنى بالأسرة والفرد في المدارس والمرافق الحيوية، من خلال زيارات ميدانية وكشف مجاني وتوزيع عدد كبير من البروشورات والكتيبات التثقيفية، بدعم سخي ومباشر من قبل مدير صحة القنفذة ومدير المستشفى.
 
وقدمت الهندي في حديثها عدداً من النصائح الطبية والإرشادية عن الفوائد الطبية للفواكه والخضار واللحوم، والتدريب البدني الناجح والحفاظ على الرشاقة ودور المشروبات الطبيعية، وعلى رأسها الماء، والتحذير من بعض العوائد الغذائية السلبية، كالوجبات السريعة والمشروبات الغازية التي تؤثر سلباً على مستهلكيها.
واختتمت قائلة: إن التغذية السليمة هي العلاج.. والأساس يبدأ من المنزل.

اعلان
صحة القنفذة تدشن عيادة التغذية العلاجية وتنهي معاناة الأهالي
سبق
سبق- القنفذة: لم يعد أهالي محافظة القنفذة بحاجة إلى تكبد عناء السفر البعيد بحثاً عن المستشفيات التخصصية فيما يهتم بالتغذية العلاجية، بعدما دشن مستشفى القنفذة العام عيادة مختصة بالتغذية العلاجية منذ أسابيع.
 
وفي التفاصيل، جاء ذلك على لسان رئيسة القسم والمنسقة العامة للتغذية العلاجية بالمحافظة غدير بحني علي الهندي، على هامش تكريمها من قِبل مدير المستشفى الدكتور عبدالله الراشدي صباح اليوم نظير التميز الذي أظهرته العيادة في وقت وجيز.
 
وأضافت الهندي بأن العيادة تستقبل يومياً ما لا يقل عن عشر حالات من كبار السن والأطفال، من الحالات المحولة من عيادات أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الجهاز الهضمي والسمنة للبالغين والأطفال وأمراض الكلى والفشل الكلوي وسكر الدم والحمل.
 
وتابعت بأن العيادة وضعت ضمن خططها القريبة استراتيجية توعوية شاملة، تعنى بالأسرة والفرد في المدارس والمرافق الحيوية، من خلال زيارات ميدانية وكشف مجاني وتوزيع عدد كبير من البروشورات والكتيبات التثقيفية، بدعم سخي ومباشر من قبل مدير صحة القنفذة ومدير المستشفى.
 
وقدمت الهندي في حديثها عدداً من النصائح الطبية والإرشادية عن الفوائد الطبية للفواكه والخضار واللحوم، والتدريب البدني الناجح والحفاظ على الرشاقة ودور المشروبات الطبيعية، وعلى رأسها الماء، والتحذير من بعض العوائد الغذائية السلبية، كالوجبات السريعة والمشروبات الغازية التي تؤثر سلباً على مستهلكيها.
واختتمت قائلة: إن التغذية السليمة هي العلاج.. والأساس يبدأ من المنزل.
31 ديسمبر 2014 - 9 ربيع الأول 1436
10:38 PM

صحة القنفذة تدشن عيادة التغذية العلاجية وتنهي معاناة الأهالي

"غدير": تستقبل يومياً عشر حالات من كبار السن والأطفال

A A A
0
821

سبق- القنفذة: لم يعد أهالي محافظة القنفذة بحاجة إلى تكبد عناء السفر البعيد بحثاً عن المستشفيات التخصصية فيما يهتم بالتغذية العلاجية، بعدما دشن مستشفى القنفذة العام عيادة مختصة بالتغذية العلاجية منذ أسابيع.
 
وفي التفاصيل، جاء ذلك على لسان رئيسة القسم والمنسقة العامة للتغذية العلاجية بالمحافظة غدير بحني علي الهندي، على هامش تكريمها من قِبل مدير المستشفى الدكتور عبدالله الراشدي صباح اليوم نظير التميز الذي أظهرته العيادة في وقت وجيز.
 
وأضافت الهندي بأن العيادة تستقبل يومياً ما لا يقل عن عشر حالات من كبار السن والأطفال، من الحالات المحولة من عيادات أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الجهاز الهضمي والسمنة للبالغين والأطفال وأمراض الكلى والفشل الكلوي وسكر الدم والحمل.
 
وتابعت بأن العيادة وضعت ضمن خططها القريبة استراتيجية توعوية شاملة، تعنى بالأسرة والفرد في المدارس والمرافق الحيوية، من خلال زيارات ميدانية وكشف مجاني وتوزيع عدد كبير من البروشورات والكتيبات التثقيفية، بدعم سخي ومباشر من قبل مدير صحة القنفذة ومدير المستشفى.
 
وقدمت الهندي في حديثها عدداً من النصائح الطبية والإرشادية عن الفوائد الطبية للفواكه والخضار واللحوم، والتدريب البدني الناجح والحفاظ على الرشاقة ودور المشروبات الطبيعية، وعلى رأسها الماء، والتحذير من بعض العوائد الغذائية السلبية، كالوجبات السريعة والمشروبات الغازية التي تؤثر سلباً على مستهلكيها.
واختتمت قائلة: إن التغذية السليمة هي العلاج.. والأساس يبدأ من المنزل.