استنفار نخبة الشمال وسما للطيران للبحث عن "السرحاني"

مفقود منذ 10 أيام و"أم الريلان" أكثر الأماكن التي تردد عليها

مهنا التميمي- سبق- الجوف: حدد فريق نخبة الشمال للإنقاذ منطقة "أم الريلان" وسط النفود الكبير، كأكثر الأماكن التي كان يتردد عليها  مواطن ـ 27 عاماً ـ والذي اختفى منذ عشرة أيام، أثناء قيادته سيارة تويوتا هايلوكس غمارة، موديل 2011، وتحمل لوحة رقمها"ا ع ن 4812"
وانطلق الفريق بفرقتين بمشاركة فريق سما للطيران الشراعي، وبدأ في اليوم الأول التاسع من رمضان بـ 30 سيارة وطائرتين شراعيتين واللتين لم تستطيعا الإقلاع لسوء الأحوال الجوية.
 
وشارك من خارج الفريق مجموعة من الشباب من أبناء المنطقة، ومجموعة من أبناء منطقة حائل ومحافظة جبة بعدد 21 سيارة للبحث، وانضم لفريق البحث شباب من مركز الحيانية، ومن مركز عذفاء، ومسحت الفرق العليم وأم الريلان، والفرقة الأخرى تكونت من ست سيارات بدأت من الكسارات على طريق الروسان، ومسحت المنطقة حتى أم الريلان.
 
 وتحركت السيارات جنوباً حتى أطراف الوعل والقويع وأطناب والمحيريث والعليم وحفر النفود والجبيلي وعذفاء والروسان، وبعض هذه الأماكن مُشطت مرتين، وانتهى البحث الساعة الثالثة عصرًا.
 
 ومسحت مجموعة حائل ومجموعة جبة اشيقر حتى أرطيان، ومن ثم الاتجاه إلى حائل وطريق حائل بالكامل، أما المجموعة التي باتت ليلة البارحة في حفر النفود وعددهم ست سيارات فانطلقت اليوم السبت، في تمام الساعة السادسة صباحاً؛ لإكمال البحث والاتجاه إلى مطق الجبيلي، ومن ثم إلى قرية تربة، وهناك تكون النقطة الأخيرة المحددة لمهمة البحث والانتهاء قبيل غروب الشمس وعودة جميع أعضاء الفريق هذا اليوم.
 
وصرح المتحدث الرسمي لفريق نخبة الشمال سامي الخليفة، أن قائمة الفرسان الذين باتوا في ألم وجود المفقود هم:
عبدالله المذهن، محمد المثري، وفيصل الشاهر، عبدالله العواد، عبدالعزيز السهيان، ومن حائل المتطوعون: نداء مزلوه الشلاقي الشمري، وألم وادي الشلاقي الشمري، وعبدالحكيم محمد الخليوي، رئيس فريق نخبة الشمال.
 
ويتقدم  أعضاء مجلس الإدارة بالشكر والتقدير لجميع الأعضاء المشاركين بالبحث، داعين الله سبحانه وتعالى أن يكون ما قاموا به في موازين حسناتهم، وأن يجزل لهم المثوبة في هذا الشهر الفضيل.

اعلان
استنفار نخبة الشمال وسما للطيران للبحث عن "السرحاني"
سبق
مهنا التميمي- سبق- الجوف: حدد فريق نخبة الشمال للإنقاذ منطقة "أم الريلان" وسط النفود الكبير، كأكثر الأماكن التي كان يتردد عليها  مواطن ـ 27 عاماً ـ والذي اختفى منذ عشرة أيام، أثناء قيادته سيارة تويوتا هايلوكس غمارة، موديل 2011، وتحمل لوحة رقمها"ا ع ن 4812"
وانطلق الفريق بفرقتين بمشاركة فريق سما للطيران الشراعي، وبدأ في اليوم الأول التاسع من رمضان بـ 30 سيارة وطائرتين شراعيتين واللتين لم تستطيعا الإقلاع لسوء الأحوال الجوية.
 
وشارك من خارج الفريق مجموعة من الشباب من أبناء المنطقة، ومجموعة من أبناء منطقة حائل ومحافظة جبة بعدد 21 سيارة للبحث، وانضم لفريق البحث شباب من مركز الحيانية، ومن مركز عذفاء، ومسحت الفرق العليم وأم الريلان، والفرقة الأخرى تكونت من ست سيارات بدأت من الكسارات على طريق الروسان، ومسحت المنطقة حتى أم الريلان.
 
 وتحركت السيارات جنوباً حتى أطراف الوعل والقويع وأطناب والمحيريث والعليم وحفر النفود والجبيلي وعذفاء والروسان، وبعض هذه الأماكن مُشطت مرتين، وانتهى البحث الساعة الثالثة عصرًا.
 
 ومسحت مجموعة حائل ومجموعة جبة اشيقر حتى أرطيان، ومن ثم الاتجاه إلى حائل وطريق حائل بالكامل، أما المجموعة التي باتت ليلة البارحة في حفر النفود وعددهم ست سيارات فانطلقت اليوم السبت، في تمام الساعة السادسة صباحاً؛ لإكمال البحث والاتجاه إلى مطق الجبيلي، ومن ثم إلى قرية تربة، وهناك تكون النقطة الأخيرة المحددة لمهمة البحث والانتهاء قبيل غروب الشمس وعودة جميع أعضاء الفريق هذا اليوم.
 
وصرح المتحدث الرسمي لفريق نخبة الشمال سامي الخليفة، أن قائمة الفرسان الذين باتوا في ألم وجود المفقود هم:
عبدالله المذهن، محمد المثري، وفيصل الشاهر، عبدالله العواد، عبدالعزيز السهيان، ومن حائل المتطوعون: نداء مزلوه الشلاقي الشمري، وألم وادي الشلاقي الشمري، وعبدالحكيم محمد الخليوي، رئيس فريق نخبة الشمال.
 
ويتقدم  أعضاء مجلس الإدارة بالشكر والتقدير لجميع الأعضاء المشاركين بالبحث، داعين الله سبحانه وتعالى أن يكون ما قاموا به في موازين حسناتهم، وأن يجزل لهم المثوبة في هذا الشهر الفضيل.
27 يونيو 2015 - 10 رمضان 1436
10:11 PM

استنفار نخبة الشمال وسما للطيران للبحث عن "السرحاني"

مفقود منذ 10 أيام و"أم الريلان" أكثر الأماكن التي تردد عليها

A A A
0
10,576

مهنا التميمي- سبق- الجوف: حدد فريق نخبة الشمال للإنقاذ منطقة "أم الريلان" وسط النفود الكبير، كأكثر الأماكن التي كان يتردد عليها  مواطن ـ 27 عاماً ـ والذي اختفى منذ عشرة أيام، أثناء قيادته سيارة تويوتا هايلوكس غمارة، موديل 2011، وتحمل لوحة رقمها"ا ع ن 4812"
وانطلق الفريق بفرقتين بمشاركة فريق سما للطيران الشراعي، وبدأ في اليوم الأول التاسع من رمضان بـ 30 سيارة وطائرتين شراعيتين واللتين لم تستطيعا الإقلاع لسوء الأحوال الجوية.
 
وشارك من خارج الفريق مجموعة من الشباب من أبناء المنطقة، ومجموعة من أبناء منطقة حائل ومحافظة جبة بعدد 21 سيارة للبحث، وانضم لفريق البحث شباب من مركز الحيانية، ومن مركز عذفاء، ومسحت الفرق العليم وأم الريلان، والفرقة الأخرى تكونت من ست سيارات بدأت من الكسارات على طريق الروسان، ومسحت المنطقة حتى أم الريلان.
 
 وتحركت السيارات جنوباً حتى أطراف الوعل والقويع وأطناب والمحيريث والعليم وحفر النفود والجبيلي وعذفاء والروسان، وبعض هذه الأماكن مُشطت مرتين، وانتهى البحث الساعة الثالثة عصرًا.
 
 ومسحت مجموعة حائل ومجموعة جبة اشيقر حتى أرطيان، ومن ثم الاتجاه إلى حائل وطريق حائل بالكامل، أما المجموعة التي باتت ليلة البارحة في حفر النفود وعددهم ست سيارات فانطلقت اليوم السبت، في تمام الساعة السادسة صباحاً؛ لإكمال البحث والاتجاه إلى مطق الجبيلي، ومن ثم إلى قرية تربة، وهناك تكون النقطة الأخيرة المحددة لمهمة البحث والانتهاء قبيل غروب الشمس وعودة جميع أعضاء الفريق هذا اليوم.
 
وصرح المتحدث الرسمي لفريق نخبة الشمال سامي الخليفة، أن قائمة الفرسان الذين باتوا في ألم وجود المفقود هم:
عبدالله المذهن، محمد المثري، وفيصل الشاهر، عبدالله العواد، عبدالعزيز السهيان، ومن حائل المتطوعون: نداء مزلوه الشلاقي الشمري، وألم وادي الشلاقي الشمري، وعبدالحكيم محمد الخليوي، رئيس فريق نخبة الشمال.
 
ويتقدم  أعضاء مجلس الإدارة بالشكر والتقدير لجميع الأعضاء المشاركين بالبحث، داعين الله سبحانه وتعالى أن يكون ما قاموا به في موازين حسناتهم، وأن يجزل لهم المثوبة في هذا الشهر الفضيل.