بالأرقام.. هكذا تحدّث فضول البريطانيين عن "أول أعمدة السعودية السياحية"

إجراءات جديدة للحصول السهل على تأشيرات الزيارة.. "أنفاق ومدينة ترفيهية"

مع انخفاض أسعار النفط واتجاه السعودية إلى القطاع السياحي كأحد البدائل الاقتصادية للنفط؛ بدأت المملكة في اتخاذ خطوات تمهيدية لجذب السياح؛ حسب تقرير في صحيفة "الديلي تلجراف" البريطانية.

30 مليون سائح

وتقول هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، تحت عنوان "السعوديون يبنون أول أعمدة السياحة": رصدت الكاتبة البريطانية، جوزي إنسور، من الرياض، الإجراءات الجديدة للحصول السهل على التأشيرات لزيارة المملكة، كمقدمة لسعيها لاستقبال 30 مليون سائح وحصول الميزانية على ما يعادل 33 مليار جنيه إسترليني من زيارتهم.

وعلى ما يحمله ملف السياحة من أهمية؛ فمن المرجح أن يكون ضمن المواضيع التي سيناقشها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في زيارته المقبلة للندن.

قطار الأنفاق

وبدأت بوادر تحوّل الرياض إلى مدينة سياحية، حسب التقرير، الذي يعطي مثالاً على ذلك بمشروع قطار الأنفاق ذي المحطات الخمسة والثمانين الذي قارب على الجاهزية، والذي سيكون أول شبكة مواصلات عامة في المملكة.

ويجري بناء مدينة ترفيهية على مساحة قدرها 200 ميل مربع، ستتضمن سفاري، وستفتتح دوراً ضخمة للسينما بعد غيابها لمدة 30 عاماً.

فضول البريطانيين

وقال جارود كايت، وهو ممثل وكالة سياحية بريطانية: إن المملكة كانت مغلقة لفترة طويلة، وسيكون هناك فضول للتعرف عليها حين تفتح أبوابها للسياحة، وسيكون هناك الكثير من البريطانيين الذين سيسعون للحصول على تأشيرات الدخول.

برامج الزيارة

وستتضمن البرامج السياحية: زيارةَ "مدائن صالح"، والمقبرة النبطية التي حُفظت بشكل جيد، و"العلى" مدينة الأشباح التي يبلغ عمرها 2000 سنة والمبنية من الحجر والطين، والتي أُدرجت على قائمة "يونسكو" للتراث الإنساني بسبب حجارتها القديمة.

وتخطط السعودية لتحويل 50 جزيرة في البحر الأحمر إلى منتجعات سياحية تنافس منتجعات مثل شرم الشيخ في مصر.

اعلان
بالأرقام.. هكذا تحدّث فضول البريطانيين عن "أول أعمدة السعودية السياحية"
سبق

مع انخفاض أسعار النفط واتجاه السعودية إلى القطاع السياحي كأحد البدائل الاقتصادية للنفط؛ بدأت المملكة في اتخاذ خطوات تمهيدية لجذب السياح؛ حسب تقرير في صحيفة "الديلي تلجراف" البريطانية.

30 مليون سائح

وتقول هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، تحت عنوان "السعوديون يبنون أول أعمدة السياحة": رصدت الكاتبة البريطانية، جوزي إنسور، من الرياض، الإجراءات الجديدة للحصول السهل على التأشيرات لزيارة المملكة، كمقدمة لسعيها لاستقبال 30 مليون سائح وحصول الميزانية على ما يعادل 33 مليار جنيه إسترليني من زيارتهم.

وعلى ما يحمله ملف السياحة من أهمية؛ فمن المرجح أن يكون ضمن المواضيع التي سيناقشها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في زيارته المقبلة للندن.

قطار الأنفاق

وبدأت بوادر تحوّل الرياض إلى مدينة سياحية، حسب التقرير، الذي يعطي مثالاً على ذلك بمشروع قطار الأنفاق ذي المحطات الخمسة والثمانين الذي قارب على الجاهزية، والذي سيكون أول شبكة مواصلات عامة في المملكة.

ويجري بناء مدينة ترفيهية على مساحة قدرها 200 ميل مربع، ستتضمن سفاري، وستفتتح دوراً ضخمة للسينما بعد غيابها لمدة 30 عاماً.

فضول البريطانيين

وقال جارود كايت، وهو ممثل وكالة سياحية بريطانية: إن المملكة كانت مغلقة لفترة طويلة، وسيكون هناك فضول للتعرف عليها حين تفتح أبوابها للسياحة، وسيكون هناك الكثير من البريطانيين الذين سيسعون للحصول على تأشيرات الدخول.

برامج الزيارة

وستتضمن البرامج السياحية: زيارةَ "مدائن صالح"، والمقبرة النبطية التي حُفظت بشكل جيد، و"العلى" مدينة الأشباح التي يبلغ عمرها 2000 سنة والمبنية من الحجر والطين، والتي أُدرجت على قائمة "يونسكو" للتراث الإنساني بسبب حجارتها القديمة.

وتخطط السعودية لتحويل 50 جزيرة في البحر الأحمر إلى منتجعات سياحية تنافس منتجعات مثل شرم الشيخ في مصر.

05 فبراير 2018 - 19 جمادى الأول 1439
09:45 AM
اخر تعديل
28 مايو 2018 - 13 رمضان 1439
05:02 AM

بالأرقام.. هكذا تحدّث فضول البريطانيين عن "أول أعمدة السعودية السياحية"

إجراءات جديدة للحصول السهل على تأشيرات الزيارة.. "أنفاق ومدينة ترفيهية"

A A A
1
10,551

مع انخفاض أسعار النفط واتجاه السعودية إلى القطاع السياحي كأحد البدائل الاقتصادية للنفط؛ بدأت المملكة في اتخاذ خطوات تمهيدية لجذب السياح؛ حسب تقرير في صحيفة "الديلي تلجراف" البريطانية.

30 مليون سائح

وتقول هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، تحت عنوان "السعوديون يبنون أول أعمدة السياحة": رصدت الكاتبة البريطانية، جوزي إنسور، من الرياض، الإجراءات الجديدة للحصول السهل على التأشيرات لزيارة المملكة، كمقدمة لسعيها لاستقبال 30 مليون سائح وحصول الميزانية على ما يعادل 33 مليار جنيه إسترليني من زيارتهم.

وعلى ما يحمله ملف السياحة من أهمية؛ فمن المرجح أن يكون ضمن المواضيع التي سيناقشها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في زيارته المقبلة للندن.

قطار الأنفاق

وبدأت بوادر تحوّل الرياض إلى مدينة سياحية، حسب التقرير، الذي يعطي مثالاً على ذلك بمشروع قطار الأنفاق ذي المحطات الخمسة والثمانين الذي قارب على الجاهزية، والذي سيكون أول شبكة مواصلات عامة في المملكة.

ويجري بناء مدينة ترفيهية على مساحة قدرها 200 ميل مربع، ستتضمن سفاري، وستفتتح دوراً ضخمة للسينما بعد غيابها لمدة 30 عاماً.

فضول البريطانيين

وقال جارود كايت، وهو ممثل وكالة سياحية بريطانية: إن المملكة كانت مغلقة لفترة طويلة، وسيكون هناك فضول للتعرف عليها حين تفتح أبوابها للسياحة، وسيكون هناك الكثير من البريطانيين الذين سيسعون للحصول على تأشيرات الدخول.

برامج الزيارة

وستتضمن البرامج السياحية: زيارةَ "مدائن صالح"، والمقبرة النبطية التي حُفظت بشكل جيد، و"العلى" مدينة الأشباح التي يبلغ عمرها 2000 سنة والمبنية من الحجر والطين، والتي أُدرجت على قائمة "يونسكو" للتراث الإنساني بسبب حجارتها القديمة.

وتخطط السعودية لتحويل 50 جزيرة في البحر الأحمر إلى منتجعات سياحية تنافس منتجعات مثل شرم الشيخ في مصر.