مصادر: الصور المتداولة لا تخصّ السجين الهارب في الشرقية

"الحربي" يؤكد لـ "سبق": "جهيمان" ما زال في محبسه

عبدالله السالم- سبق- خاص: نفت مصادر داخل سجون المنطقة الشرقية، أن تكون الصور المتداولة حالياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبرنامج المحادثات "واتس أب"، خاصة بالسجين الذي هرب من مستشفى الدمام المركزي قبل ثلاثة أيام بعد الاعتداء على رجل الأمن المرافق له.
 
وقالت مصادر لـ "سبق": "الصور المتداولة تتضمن صورة لشخص يحاول آخر فك قيوده الحديدية، وأخرى تظهر وجه شخص باسم ورقم سجين، هذه الصور لا تخص السجين الهارب من المستشفى على الإطلاق".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم المديرية العامة للسجون، الرائد عبدالله بن ناصر الحربي لـ "سبق: "السجين الهارب ليس هو السجين المحبوس على ذمة قضية قتل وقعت العام الماضي، أثناء ممارسة التفحيط في منطقة "العويرضة" التابعة للمنطقة الشرقية، وهو ملقب بـ "جهيمان".
 
وأضاف: "جهيمان" ما يزال في السجن، أما السجين الهارب فهو شخص آخر مطلوب في قضية قتل أيضاً".
 
وتكثف الجهات الأمنية بالمنطقة الشرقية جهود البحث عن موقوف هرب من السجن العام بالدمام، بعدما توجه بصحبة رجل أمن إلى قسم العلاج الطبيعي بمستشفى الدمام المركزي، وفق موعد محدد مسبقاً.
 
وقام آخرون بمساعدة ذلك السجين على الفرار، حيث اصطحبوه إلى خارج المستشفى، وبادروا بإطلاق النار على الخفراء داخل العيادة، ما أسفر عن إصابة رجل الأمن المصاحب له بطلقتين ناريتين في الفخذ والساق، وتم إسعافه.

اعلان
مصادر: الصور المتداولة لا تخصّ السجين الهارب في الشرقية
سبق
عبدالله السالم- سبق- خاص: نفت مصادر داخل سجون المنطقة الشرقية، أن تكون الصور المتداولة حالياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبرنامج المحادثات "واتس أب"، خاصة بالسجين الذي هرب من مستشفى الدمام المركزي قبل ثلاثة أيام بعد الاعتداء على رجل الأمن المرافق له.
 
وقالت مصادر لـ "سبق": "الصور المتداولة تتضمن صورة لشخص يحاول آخر فك قيوده الحديدية، وأخرى تظهر وجه شخص باسم ورقم سجين، هذه الصور لا تخص السجين الهارب من المستشفى على الإطلاق".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم المديرية العامة للسجون، الرائد عبدالله بن ناصر الحربي لـ "سبق: "السجين الهارب ليس هو السجين المحبوس على ذمة قضية قتل وقعت العام الماضي، أثناء ممارسة التفحيط في منطقة "العويرضة" التابعة للمنطقة الشرقية، وهو ملقب بـ "جهيمان".
 
وأضاف: "جهيمان" ما يزال في السجن، أما السجين الهارب فهو شخص آخر مطلوب في قضية قتل أيضاً".
 
وتكثف الجهات الأمنية بالمنطقة الشرقية جهود البحث عن موقوف هرب من السجن العام بالدمام، بعدما توجه بصحبة رجل أمن إلى قسم العلاج الطبيعي بمستشفى الدمام المركزي، وفق موعد محدد مسبقاً.
 
وقام آخرون بمساعدة ذلك السجين على الفرار، حيث اصطحبوه إلى خارج المستشفى، وبادروا بإطلاق النار على الخفراء داخل العيادة، ما أسفر عن إصابة رجل الأمن المصاحب له بطلقتين ناريتين في الفخذ والساق، وتم إسعافه.
29 يناير 2014 - 28 ربيع الأول 1435
07:52 PM

"الحربي" يؤكد لـ "سبق": "جهيمان" ما زال في محبسه

مصادر: الصور المتداولة لا تخصّ السجين الهارب في الشرقية

A A A
0
135,158

عبدالله السالم- سبق- خاص: نفت مصادر داخل سجون المنطقة الشرقية، أن تكون الصور المتداولة حالياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبرنامج المحادثات "واتس أب"، خاصة بالسجين الذي هرب من مستشفى الدمام المركزي قبل ثلاثة أيام بعد الاعتداء على رجل الأمن المرافق له.
 
وقالت مصادر لـ "سبق": "الصور المتداولة تتضمن صورة لشخص يحاول آخر فك قيوده الحديدية، وأخرى تظهر وجه شخص باسم ورقم سجين، هذه الصور لا تخص السجين الهارب من المستشفى على الإطلاق".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم المديرية العامة للسجون، الرائد عبدالله بن ناصر الحربي لـ "سبق: "السجين الهارب ليس هو السجين المحبوس على ذمة قضية قتل وقعت العام الماضي، أثناء ممارسة التفحيط في منطقة "العويرضة" التابعة للمنطقة الشرقية، وهو ملقب بـ "جهيمان".
 
وأضاف: "جهيمان" ما يزال في السجن، أما السجين الهارب فهو شخص آخر مطلوب في قضية قتل أيضاً".
 
وتكثف الجهات الأمنية بالمنطقة الشرقية جهود البحث عن موقوف هرب من السجن العام بالدمام، بعدما توجه بصحبة رجل أمن إلى قسم العلاج الطبيعي بمستشفى الدمام المركزي، وفق موعد محدد مسبقاً.
 
وقام آخرون بمساعدة ذلك السجين على الفرار، حيث اصطحبوه إلى خارج المستشفى، وبادروا بإطلاق النار على الخفراء داخل العيادة، ما أسفر عن إصابة رجل الأمن المصاحب له بطلقتين ناريتين في الفخذ والساق، وتم إسعافه.