الميليشيات الانقلابية تحتجز شحنة أدوية مخصّصة لأطفال الحديدة

مقدَّمة من منظمة "اليونيسيف" وصادروها بمنافذهم الجمركية المستحدثة

استنكر وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة في اليمن، عبدالرقيب فتح؛ بشدة، احتجاز ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية شاحنة أدوية خاصّة بالأطفال في محافظة إب، والمخصّصة لمحافظة الحديدة.

وأوضح فتح؛ في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن الشحنة المحتجزة والخاصّة بأدوية للأطفال مقدَّمة من منظمة "اليونيسيف"، وتمّ احتجازها في المنافذ الجمركية التي استحدثتها الميليشيا الانقلابية في عددٍ من مداخل المحافظة.

وأكّد أن استمرار الميليشيا الانقلابية في احتجاز ونهب القوافل والمساعدات الإغاثية والإنسانية والطبية عمل إرهابي، ويزيد من تعقيد الوضع الإنساني في اليمن الذي لا يحتمل مزيداً من التعقيدات.

اعلان
الميليشيات الانقلابية تحتجز شحنة أدوية مخصّصة لأطفال الحديدة
سبق

استنكر وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة في اليمن، عبدالرقيب فتح؛ بشدة، احتجاز ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية شاحنة أدوية خاصّة بالأطفال في محافظة إب، والمخصّصة لمحافظة الحديدة.

وأوضح فتح؛ في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن الشحنة المحتجزة والخاصّة بأدوية للأطفال مقدَّمة من منظمة "اليونيسيف"، وتمّ احتجازها في المنافذ الجمركية التي استحدثتها الميليشيا الانقلابية في عددٍ من مداخل المحافظة.

وأكّد أن استمرار الميليشيا الانقلابية في احتجاز ونهب القوافل والمساعدات الإغاثية والإنسانية والطبية عمل إرهابي، ويزيد من تعقيد الوضع الإنساني في اليمن الذي لا يحتمل مزيداً من التعقيدات.

27 نوفمبر 2017 - 9 ربيع الأول 1439
12:20 PM

الميليشيات الانقلابية تحتجز شحنة أدوية مخصّصة لأطفال الحديدة

مقدَّمة من منظمة "اليونيسيف" وصادروها بمنافذهم الجمركية المستحدثة

A A A
9
10,706

استنكر وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة في اليمن، عبدالرقيب فتح؛ بشدة، احتجاز ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية شاحنة أدوية خاصّة بالأطفال في محافظة إب، والمخصّصة لمحافظة الحديدة.

وأوضح فتح؛ في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن الشحنة المحتجزة والخاصّة بأدوية للأطفال مقدَّمة من منظمة "اليونيسيف"، وتمّ احتجازها في المنافذ الجمركية التي استحدثتها الميليشيا الانقلابية في عددٍ من مداخل المحافظة.

وأكّد أن استمرار الميليشيا الانقلابية في احتجاز ونهب القوافل والمساعدات الإغاثية والإنسانية والطبية عمل إرهابي، ويزيد من تعقيد الوضع الإنساني في اليمن الذي لا يحتمل مزيداً من التعقيدات.