"صحة جازان" تنفي دفع إيجار لمبنى مركز مغلق منذ عامين

سكان "قرثة الدائر" يطالبون بإنهاء معاناتهم بحثاً عن العلاج

نفت "صحة جازان" ادعاءات بعض سكان قرية قرثة بمحافظة الدائر حول دفعها إيجار لمبنى مركز صحي مغلق منذ عامين.

وقال الناطق الإعلامي باسم "صحة جازان" نبيل غاوي: تم الإعلان سابقاً عن الحاجة لمبنى بمواصفات متوافقة مع معايير وزارة الصحة، وتم تشكيل لجنة لدراسة المبنى والرفع بموضوع استئجاره وإنهاء جميع المتطلبات للإدارة المعنية، ويجري استكمال الإجراءات النظامية بهذا الخصوص.

وألقى بعض سكان القرية بالمسؤولية على "صحة جازان" فيما يتعلق بالحوادث التي يتعرض لها أبناء قريتهم والقرى المجاورة لها بسبب بحثهم عن علاج لهم ولأطفالهم في مراكز أخرى بعيدة.

وذكروا أن أمامهم خياران فقط، فإما العلاج بمركز صحي السلف الذي يبعد 24 كلم أو العلاج في مركز آل سلمى الذي يبعد ٣٥ كلم، علماً بأن محافظة الدائر تبعد ٤٢ كلم.

وقال المتضررون: أغلب من يتعرضون للحوادث هم من قاصدي المستشفيات من أبناء وادي حمر محافظة الداير جازان، ونطالب بإنهاء هذه المعاناة.

وكانت المديرية العامة للشؤون الصحية بجازان قد أعلنت في تاريخ 1437/7/28 عن حاجتها لاستئجار مبنى يكون مقرًا للمركز الصحي لقرية قرثة، وذكر السكان أن الاختيار وقع على أحد المباني ولكن لَم يتم افتتاحه حتى الآن.

اعلان
"صحة جازان" تنفي دفع إيجار لمبنى مركز مغلق منذ عامين
سبق

نفت "صحة جازان" ادعاءات بعض سكان قرية قرثة بمحافظة الدائر حول دفعها إيجار لمبنى مركز صحي مغلق منذ عامين.

وقال الناطق الإعلامي باسم "صحة جازان" نبيل غاوي: تم الإعلان سابقاً عن الحاجة لمبنى بمواصفات متوافقة مع معايير وزارة الصحة، وتم تشكيل لجنة لدراسة المبنى والرفع بموضوع استئجاره وإنهاء جميع المتطلبات للإدارة المعنية، ويجري استكمال الإجراءات النظامية بهذا الخصوص.

وألقى بعض سكان القرية بالمسؤولية على "صحة جازان" فيما يتعلق بالحوادث التي يتعرض لها أبناء قريتهم والقرى المجاورة لها بسبب بحثهم عن علاج لهم ولأطفالهم في مراكز أخرى بعيدة.

وذكروا أن أمامهم خياران فقط، فإما العلاج بمركز صحي السلف الذي يبعد 24 كلم أو العلاج في مركز آل سلمى الذي يبعد ٣٥ كلم، علماً بأن محافظة الدائر تبعد ٤٢ كلم.

وقال المتضررون: أغلب من يتعرضون للحوادث هم من قاصدي المستشفيات من أبناء وادي حمر محافظة الداير جازان، ونطالب بإنهاء هذه المعاناة.

وكانت المديرية العامة للشؤون الصحية بجازان قد أعلنت في تاريخ 1437/7/28 عن حاجتها لاستئجار مبنى يكون مقرًا للمركز الصحي لقرية قرثة، وذكر السكان أن الاختيار وقع على أحد المباني ولكن لَم يتم افتتاحه حتى الآن.

27 يوليو 2018 - 14 ذو القعدة 1439
03:11 PM

"صحة جازان" تنفي دفع إيجار لمبنى مركز مغلق منذ عامين

سكان "قرثة الدائر" يطالبون بإنهاء معاناتهم بحثاً عن العلاج

A A A
12
4,812

نفت "صحة جازان" ادعاءات بعض سكان قرية قرثة بمحافظة الدائر حول دفعها إيجار لمبنى مركز صحي مغلق منذ عامين.

وقال الناطق الإعلامي باسم "صحة جازان" نبيل غاوي: تم الإعلان سابقاً عن الحاجة لمبنى بمواصفات متوافقة مع معايير وزارة الصحة، وتم تشكيل لجنة لدراسة المبنى والرفع بموضوع استئجاره وإنهاء جميع المتطلبات للإدارة المعنية، ويجري استكمال الإجراءات النظامية بهذا الخصوص.

وألقى بعض سكان القرية بالمسؤولية على "صحة جازان" فيما يتعلق بالحوادث التي يتعرض لها أبناء قريتهم والقرى المجاورة لها بسبب بحثهم عن علاج لهم ولأطفالهم في مراكز أخرى بعيدة.

وذكروا أن أمامهم خياران فقط، فإما العلاج بمركز صحي السلف الذي يبعد 24 كلم أو العلاج في مركز آل سلمى الذي يبعد ٣٥ كلم، علماً بأن محافظة الدائر تبعد ٤٢ كلم.

وقال المتضررون: أغلب من يتعرضون للحوادث هم من قاصدي المستشفيات من أبناء وادي حمر محافظة الداير جازان، ونطالب بإنهاء هذه المعاناة.

وكانت المديرية العامة للشؤون الصحية بجازان قد أعلنت في تاريخ 1437/7/28 عن حاجتها لاستئجار مبنى يكون مقرًا للمركز الصحي لقرية قرثة، وذكر السكان أن الاختيار وقع على أحد المباني ولكن لَم يتم افتتاحه حتى الآن.