مكة تحتضن اجتماع مجلس إدارة معهد مواصفات الدول الإسلامية

المشاركون من 15 بلدًا ناقشوا موضوعات تتعلق بمجالات التقييس

احتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "SMIIC"، بحضور نحو ١٥ دولة إسلامية.
وناقش المشاركون عددًا من القضايا الاستراتيجية في سياق تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

ورحب رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد بن عثمان القصبي، بممثلي الدول الأعضاء، وقال: نتطلع بشغف للعمل سوياً على تطوير إطار عمل تكاملي، يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد.

وأعرب عن أمله في أن تمثل تلك الاجتماعات انطلاقة جديدة من العمل والتعاون البنّاء والفعال بين أجهزة التقييس الإسلامية بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

وتضمن اليوم الثاني من الفعاليات، انعقاد اجتماعات للجان النوعية المتخصصة مثل اللجنة المالية واللجنة الاستراتيجية بمشاركة عدد من الدول المعنية.

وبدأت يوم أمس الأحد، فعاليات الاجتماعات التحضيرية لاجتماعات مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "سميك" رقم "19"، واجتماع الجمعية العمومية للمعهد رقم "14"، والتي تستضيفها مكة المكرمة للعام الثاني على التوالي.

ويعد هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنية بقضايا التقييس، حيث تشارك به نحو ٣٥ دولة إسلامية إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامي "SMIIC" للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان المعنية بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.

معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة بمكة المكرمة
اعلان
مكة تحتضن اجتماع مجلس إدارة معهد مواصفات الدول الإسلامية
سبق

احتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "SMIIC"، بحضور نحو ١٥ دولة إسلامية.
وناقش المشاركون عددًا من القضايا الاستراتيجية في سياق تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

ورحب رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد بن عثمان القصبي، بممثلي الدول الأعضاء، وقال: نتطلع بشغف للعمل سوياً على تطوير إطار عمل تكاملي، يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد.

وأعرب عن أمله في أن تمثل تلك الاجتماعات انطلاقة جديدة من العمل والتعاون البنّاء والفعال بين أجهزة التقييس الإسلامية بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

وتضمن اليوم الثاني من الفعاليات، انعقاد اجتماعات للجان النوعية المتخصصة مثل اللجنة المالية واللجنة الاستراتيجية بمشاركة عدد من الدول المعنية.

وبدأت يوم أمس الأحد، فعاليات الاجتماعات التحضيرية لاجتماعات مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "سميك" رقم "19"، واجتماع الجمعية العمومية للمعهد رقم "14"، والتي تستضيفها مكة المكرمة للعام الثاني على التوالي.

ويعد هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنية بقضايا التقييس، حيث تشارك به نحو ٣٥ دولة إسلامية إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامي "SMIIC" للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان المعنية بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.

04 نوفمبر 2019 - 7 ربيع الأول 1441
03:46 PM

مكة تحتضن اجتماع مجلس إدارة معهد مواصفات الدول الإسلامية

المشاركون من 15 بلدًا ناقشوا موضوعات تتعلق بمجالات التقييس

A A A
1
718

احتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "SMIIC"، بحضور نحو ١٥ دولة إسلامية.
وناقش المشاركون عددًا من القضايا الاستراتيجية في سياق تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

ورحب رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور سعد بن عثمان القصبي، بممثلي الدول الأعضاء، وقال: نتطلع بشغف للعمل سوياً على تطوير إطار عمل تكاملي، يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد.

وأعرب عن أمله في أن تمثل تلك الاجتماعات انطلاقة جديدة من العمل والتعاون البنّاء والفعال بين أجهزة التقييس الإسلامية بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

وتضمن اليوم الثاني من الفعاليات، انعقاد اجتماعات للجان النوعية المتخصصة مثل اللجنة المالية واللجنة الاستراتيجية بمشاركة عدد من الدول المعنية.

وبدأت يوم أمس الأحد، فعاليات الاجتماعات التحضيرية لاجتماعات مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية "سميك" رقم "19"، واجتماع الجمعية العمومية للمعهد رقم "14"، والتي تستضيفها مكة المكرمة للعام الثاني على التوالي.

ويعد هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنية بقضايا التقييس، حيث تشارك به نحو ٣٥ دولة إسلامية إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامي "SMIIC" للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان المعنية بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.