أمريكا تراقب تعهّد "طالبان" بمكافحة الإرهاب

"بلينكن" أشار إلى وصول 24 ألف أفغاني للبلاد

ذكر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، اليوم "الثلاثاء"، أن الإدارة الأميركية تضع حركة طالبان تحت المراقبة فيما يخصّ تعهُّدها بمكافحة الإرهاب والالتزام بقضايا حقوق الإنسان.

وقال "بلينكن"، خلال إدلائه بشهادته عن الانسحاب الأميركي من أفغانستان أمام مجلس الشيوخ: "إن واشنطن تتوقّع من طالبان التوقُّف عن تنفيذ أي عمليات انتقامية".

وشدّد على التزام "طالبان" بمنع المجموعات المتطرفة من استخدام الأراضي الأفغانية للهجمات الخارجية؛ وفقًا لـ"فرانس 24".

وأوضح "بلينكن" أن وزارة الخارجية ضاعفت طاقمها 4 مرات لمعالجة التأشيرات الخاصة للمتعاونين الأفغان، وهي تراجع الآن أوراق 24 ألف أفغاني وصلوا إلى الولايات المتحدة.

اعلان
أمريكا تراقب تعهّد "طالبان" بمكافحة الإرهاب
سبق

ذكر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، اليوم "الثلاثاء"، أن الإدارة الأميركية تضع حركة طالبان تحت المراقبة فيما يخصّ تعهُّدها بمكافحة الإرهاب والالتزام بقضايا حقوق الإنسان.

وقال "بلينكن"، خلال إدلائه بشهادته عن الانسحاب الأميركي من أفغانستان أمام مجلس الشيوخ: "إن واشنطن تتوقّع من طالبان التوقُّف عن تنفيذ أي عمليات انتقامية".

وشدّد على التزام "طالبان" بمنع المجموعات المتطرفة من استخدام الأراضي الأفغانية للهجمات الخارجية؛ وفقًا لـ"فرانس 24".

وأوضح "بلينكن" أن وزارة الخارجية ضاعفت طاقمها 4 مرات لمعالجة التأشيرات الخاصة للمتعاونين الأفغان، وهي تراجع الآن أوراق 24 ألف أفغاني وصلوا إلى الولايات المتحدة.

14 سبتمبر 2021 - 7 صفر 1443
08:28 PM

أمريكا تراقب تعهّد "طالبان" بمكافحة الإرهاب

"بلينكن" أشار إلى وصول 24 ألف أفغاني للبلاد

A A A
5
614

ذكر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، اليوم "الثلاثاء"، أن الإدارة الأميركية تضع حركة طالبان تحت المراقبة فيما يخصّ تعهُّدها بمكافحة الإرهاب والالتزام بقضايا حقوق الإنسان.

وقال "بلينكن"، خلال إدلائه بشهادته عن الانسحاب الأميركي من أفغانستان أمام مجلس الشيوخ: "إن واشنطن تتوقّع من طالبان التوقُّف عن تنفيذ أي عمليات انتقامية".

وشدّد على التزام "طالبان" بمنع المجموعات المتطرفة من استخدام الأراضي الأفغانية للهجمات الخارجية؛ وفقًا لـ"فرانس 24".

وأوضح "بلينكن" أن وزارة الخارجية ضاعفت طاقمها 4 مرات لمعالجة التأشيرات الخاصة للمتعاونين الأفغان، وهي تراجع الآن أوراق 24 ألف أفغاني وصلوا إلى الولايات المتحدة.