شراكة بين "تقنية البنات" بالباحة و"معين" للتنمية الأسرية

شَمِلَت إقامة دورات وبطاقات خصومات وتنظيم ملتقيات

سبق- الباحة: وقّعت الكلية التقنية للبنات بالباحة، اتفاقية شراكة مع جمعية "معين" للتنمية الأسرية -جمعية "المقبلين على الزواج سابقاً"- بحضور عزة سعيد الزهراني مديرة الجمعية، وعميدة الكلية أمل سعيد الغامدي، ورئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي.
 
وأوضحت مديرة العلاقات العامة والإعلام أروى بنت عبدالله الغامدي، أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقاً من أهداف ورؤية الكلية بخدمة جميع شرائح المجتمع، وتقديم كل ما يضيف لسيدات المنطقة من خدمات ودورات ودعم كامل لثقافة التدريب التقني والمهني بالمجتمع.
 
وأشارت إلى أن الشراكة تتضمن: إتاحة الكلية مقرها لإقامة دورة المقبلات على الزواج، بالإضافة إلى تقديم بطاقات خدمات مجانية وخصومات للمشاركات في الدورة، واستضافة أُسَر العرائس في يوم الأسرة، الذي يُقام كل يوم أربعاء في صالون الكلية؛ لتقديم خدمات تجميلية لهم، إضافة إلى تزويد الجمعية ببطاقات خصومات وعروض لأسعار تنافسية مفتوحة العدد، تمنحها الجمعية لمن ترغب، وتقديم خدمات تصميم أزياء وإنتاج قِطَع فنية للعرائس والمقبلات على الزواج؛ كتصميم موديلات أو عمل إكسسوارات أو بروشورات وغيرها، ورعاية ودعم ملتقيات الجمعية من توفير مكان للملتقى وتنظيم البرنامج.
 
وأضافت أن الشراكة شَمِلَت تكليف مديرة العلاقات العامة بالكلية عضواً وداعماً إعلامياً بالقسم النسائي بالجمعية، وتوجيه دعوة لمديرة الجمعية؛ لحضور افتتاح جميع المشاريع النسائية التي تخص معهد ريادة الوطني؛ لإتاحة الفرصة لها للتعرف على الخدمات التي تقدّمها هذه المشاريع، وعقد شراكة معها لتقديم خصومات وعروض للعرائس ولحفلات الزواج والمِلكة.
 
من جهتها، أبانت رئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي، أن إدارتها سوف تقدّم برامج ودورات برسوم رمزية للأسماء التي يتم ترشيحها من قِبَل الجمعية؛ مؤكدة أن الإدارة تهدف إلى الاستثمار الأمثل للكوادر البشرية والمادية، وإعطاء شهادات معتمدة، بالإضافة إلى تقدّم برامج وورش تدريبية مجانية من الكلية للجمعية؛ بناء على مَن يتم ترشيحه من قِبَل الجمعية.
 
وفي نهاية هذا اللقاء، عبّر كل من العميدة ومديرة الجمعية، عن سعادتهما بهذا التعاون المثمر بإذن الله؛ حيث إن الهدف المشترك هو تقديم كل ما يُفيد سيدات وشابات المنطقة؛ سواء بتيسير أمورهن الاجتماعية، أو في مجال تطوير قدراتهن ومهاراتهن.

اعلان
شراكة بين "تقنية البنات" بالباحة و"معين" للتنمية الأسرية
سبق
سبق- الباحة: وقّعت الكلية التقنية للبنات بالباحة، اتفاقية شراكة مع جمعية "معين" للتنمية الأسرية -جمعية "المقبلين على الزواج سابقاً"- بحضور عزة سعيد الزهراني مديرة الجمعية، وعميدة الكلية أمل سعيد الغامدي، ورئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي.
 
وأوضحت مديرة العلاقات العامة والإعلام أروى بنت عبدالله الغامدي، أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقاً من أهداف ورؤية الكلية بخدمة جميع شرائح المجتمع، وتقديم كل ما يضيف لسيدات المنطقة من خدمات ودورات ودعم كامل لثقافة التدريب التقني والمهني بالمجتمع.
 
وأشارت إلى أن الشراكة تتضمن: إتاحة الكلية مقرها لإقامة دورة المقبلات على الزواج، بالإضافة إلى تقديم بطاقات خدمات مجانية وخصومات للمشاركات في الدورة، واستضافة أُسَر العرائس في يوم الأسرة، الذي يُقام كل يوم أربعاء في صالون الكلية؛ لتقديم خدمات تجميلية لهم، إضافة إلى تزويد الجمعية ببطاقات خصومات وعروض لأسعار تنافسية مفتوحة العدد، تمنحها الجمعية لمن ترغب، وتقديم خدمات تصميم أزياء وإنتاج قِطَع فنية للعرائس والمقبلات على الزواج؛ كتصميم موديلات أو عمل إكسسوارات أو بروشورات وغيرها، ورعاية ودعم ملتقيات الجمعية من توفير مكان للملتقى وتنظيم البرنامج.
 
وأضافت أن الشراكة شَمِلَت تكليف مديرة العلاقات العامة بالكلية عضواً وداعماً إعلامياً بالقسم النسائي بالجمعية، وتوجيه دعوة لمديرة الجمعية؛ لحضور افتتاح جميع المشاريع النسائية التي تخص معهد ريادة الوطني؛ لإتاحة الفرصة لها للتعرف على الخدمات التي تقدّمها هذه المشاريع، وعقد شراكة معها لتقديم خصومات وعروض للعرائس ولحفلات الزواج والمِلكة.
 
من جهتها، أبانت رئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي، أن إدارتها سوف تقدّم برامج ودورات برسوم رمزية للأسماء التي يتم ترشيحها من قِبَل الجمعية؛ مؤكدة أن الإدارة تهدف إلى الاستثمار الأمثل للكوادر البشرية والمادية، وإعطاء شهادات معتمدة، بالإضافة إلى تقدّم برامج وورش تدريبية مجانية من الكلية للجمعية؛ بناء على مَن يتم ترشيحه من قِبَل الجمعية.
 
وفي نهاية هذا اللقاء، عبّر كل من العميدة ومديرة الجمعية، عن سعادتهما بهذا التعاون المثمر بإذن الله؛ حيث إن الهدف المشترك هو تقديم كل ما يُفيد سيدات وشابات المنطقة؛ سواء بتيسير أمورهن الاجتماعية، أو في مجال تطوير قدراتهن ومهاراتهن.
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
10:15 AM

شراكة بين "تقنية البنات" بالباحة و"معين" للتنمية الأسرية

شَمِلَت إقامة دورات وبطاقات خصومات وتنظيم ملتقيات

A A A
0
378

سبق- الباحة: وقّعت الكلية التقنية للبنات بالباحة، اتفاقية شراكة مع جمعية "معين" للتنمية الأسرية -جمعية "المقبلين على الزواج سابقاً"- بحضور عزة سعيد الزهراني مديرة الجمعية، وعميدة الكلية أمل سعيد الغامدي، ورئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي.
 
وأوضحت مديرة العلاقات العامة والإعلام أروى بنت عبدالله الغامدي، أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقاً من أهداف ورؤية الكلية بخدمة جميع شرائح المجتمع، وتقديم كل ما يضيف لسيدات المنطقة من خدمات ودورات ودعم كامل لثقافة التدريب التقني والمهني بالمجتمع.
 
وأشارت إلى أن الشراكة تتضمن: إتاحة الكلية مقرها لإقامة دورة المقبلات على الزواج، بالإضافة إلى تقديم بطاقات خدمات مجانية وخصومات للمشاركات في الدورة، واستضافة أُسَر العرائس في يوم الأسرة، الذي يُقام كل يوم أربعاء في صالون الكلية؛ لتقديم خدمات تجميلية لهم، إضافة إلى تزويد الجمعية ببطاقات خصومات وعروض لأسعار تنافسية مفتوحة العدد، تمنحها الجمعية لمن ترغب، وتقديم خدمات تصميم أزياء وإنتاج قِطَع فنية للعرائس والمقبلات على الزواج؛ كتصميم موديلات أو عمل إكسسوارات أو بروشورات وغيرها، ورعاية ودعم ملتقيات الجمعية من توفير مكان للملتقى وتنظيم البرنامج.
 
وأضافت أن الشراكة شَمِلَت تكليف مديرة العلاقات العامة بالكلية عضواً وداعماً إعلامياً بالقسم النسائي بالجمعية، وتوجيه دعوة لمديرة الجمعية؛ لحضور افتتاح جميع المشاريع النسائية التي تخص معهد ريادة الوطني؛ لإتاحة الفرصة لها للتعرف على الخدمات التي تقدّمها هذه المشاريع، وعقد شراكة معها لتقديم خصومات وعروض للعرائس ولحفلات الزواج والمِلكة.
 
من جهتها، أبانت رئيسة خدمة المجتمع نجلاء الغامدي، أن إدارتها سوف تقدّم برامج ودورات برسوم رمزية للأسماء التي يتم ترشيحها من قِبَل الجمعية؛ مؤكدة أن الإدارة تهدف إلى الاستثمار الأمثل للكوادر البشرية والمادية، وإعطاء شهادات معتمدة، بالإضافة إلى تقدّم برامج وورش تدريبية مجانية من الكلية للجمعية؛ بناء على مَن يتم ترشيحه من قِبَل الجمعية.
 
وفي نهاية هذا اللقاء، عبّر كل من العميدة ومديرة الجمعية، عن سعادتهما بهذا التعاون المثمر بإذن الله؛ حيث إن الهدف المشترك هو تقديم كل ما يُفيد سيدات وشابات المنطقة؛ سواء بتيسير أمورهن الاجتماعية، أو في مجال تطوير قدراتهن ومهاراتهن.