"مستشفى الأفلاج العام" تنهي تسليم مشروع تطوير البنية التحتية

لتطوير الخدمات الصحية المقدمة .. وعيادة العيون تبدأ استقبال المراجعين

أنهت إدارة مستشفى الأفلاج العام، تسليم مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى، لإحدى الشركات الاستشارية وشركة متخصّصة لخدمات التكييف، كما افتتحت عيادة العيون بالمستشفى وبدأت باستقبال المراجعين.

وأوضح مدير مستشفى الأفلاج إبراهيم بن سحمان آل شريد؛ أن مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى يأتي ضمن الخطط التطويرية لبيئة العمل، التي تسعى لها "صحة الرياض" من أجل تقديم الخدمات الصحية على المستوى المأمول، وعلى قدر الطموحات التي تسعى إليها وزارة الصحة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن المشروع لن يؤثر في سير العمل داخل المستشفى، وسيتم تنفيذه وفقاً لخطط موضوعة مسبقاً تضمن الاستمرار في الأداء دون الإخلال بالخدمة المقدمة للمرضى.

وثمّن آل شريد؛ الدعم والاهتمام الذي توليه صحة الرياض للمستشفى بقيادة المدير العام الدكتور ناصر الدوسري، ومساعديه، وتأمين الكوادر الطبية وتوفير أحدث المعدات والأجهزة للرقي بمستوى الخدمات الصحية بالمستشفى بشقيها الوقائي والعلاجي.

بدوره، أكّد مدير العلاقات العامة والإعلام الصحي بمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر؛ لـ "سبق"، أن أخصائي العيون باشر مهام عمله هذا الأسبوع، وبدأت عيادة العيون بالمستشفى استقبال المرضى وتقديم الخدمات الطبية اللازمة لهم.

وكانت "سبق"، قد تطرقت من خلال عدة تقارير لها عن احتياج المستشفى ومطالبات أهالي الأفلاج بضرورة توفير عديد من الكوادر الطبية والفنية وفتح بعض العيادات المغلقة بالمستشفى.

اعلان
"مستشفى الأفلاج العام" تنهي تسليم مشروع تطوير البنية التحتية
سبق

أنهت إدارة مستشفى الأفلاج العام، تسليم مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى، لإحدى الشركات الاستشارية وشركة متخصّصة لخدمات التكييف، كما افتتحت عيادة العيون بالمستشفى وبدأت باستقبال المراجعين.

وأوضح مدير مستشفى الأفلاج إبراهيم بن سحمان آل شريد؛ أن مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى يأتي ضمن الخطط التطويرية لبيئة العمل، التي تسعى لها "صحة الرياض" من أجل تقديم الخدمات الصحية على المستوى المأمول، وعلى قدر الطموحات التي تسعى إليها وزارة الصحة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن المشروع لن يؤثر في سير العمل داخل المستشفى، وسيتم تنفيذه وفقاً لخطط موضوعة مسبقاً تضمن الاستمرار في الأداء دون الإخلال بالخدمة المقدمة للمرضى.

وثمّن آل شريد؛ الدعم والاهتمام الذي توليه صحة الرياض للمستشفى بقيادة المدير العام الدكتور ناصر الدوسري، ومساعديه، وتأمين الكوادر الطبية وتوفير أحدث المعدات والأجهزة للرقي بمستوى الخدمات الصحية بالمستشفى بشقيها الوقائي والعلاجي.

بدوره، أكّد مدير العلاقات العامة والإعلام الصحي بمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر؛ لـ "سبق"، أن أخصائي العيون باشر مهام عمله هذا الأسبوع، وبدأت عيادة العيون بالمستشفى استقبال المرضى وتقديم الخدمات الطبية اللازمة لهم.

وكانت "سبق"، قد تطرقت من خلال عدة تقارير لها عن احتياج المستشفى ومطالبات أهالي الأفلاج بضرورة توفير عديد من الكوادر الطبية والفنية وفتح بعض العيادات المغلقة بالمستشفى.

31 يوليو 2018 - 18 ذو القعدة 1439
11:23 AM

"مستشفى الأفلاج العام" تنهي تسليم مشروع تطوير البنية التحتية

لتطوير الخدمات الصحية المقدمة .. وعيادة العيون تبدأ استقبال المراجعين

A A A
0
298

أنهت إدارة مستشفى الأفلاج العام، تسليم مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى، لإحدى الشركات الاستشارية وشركة متخصّصة لخدمات التكييف، كما افتتحت عيادة العيون بالمستشفى وبدأت باستقبال المراجعين.

وأوضح مدير مستشفى الأفلاج إبراهيم بن سحمان آل شريد؛ أن مشروع تطوير وإحلال البنية التحتية للمستشفى يأتي ضمن الخطط التطويرية لبيئة العمل، التي تسعى لها "صحة الرياض" من أجل تقديم الخدمات الصحية على المستوى المأمول، وعلى قدر الطموحات التي تسعى إليها وزارة الصحة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن المشروع لن يؤثر في سير العمل داخل المستشفى، وسيتم تنفيذه وفقاً لخطط موضوعة مسبقاً تضمن الاستمرار في الأداء دون الإخلال بالخدمة المقدمة للمرضى.

وثمّن آل شريد؛ الدعم والاهتمام الذي توليه صحة الرياض للمستشفى بقيادة المدير العام الدكتور ناصر الدوسري، ومساعديه، وتأمين الكوادر الطبية وتوفير أحدث المعدات والأجهزة للرقي بمستوى الخدمات الصحية بالمستشفى بشقيها الوقائي والعلاجي.

بدوره، أكّد مدير العلاقات العامة والإعلام الصحي بمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر؛ لـ "سبق"، أن أخصائي العيون باشر مهام عمله هذا الأسبوع، وبدأت عيادة العيون بالمستشفى استقبال المرضى وتقديم الخدمات الطبية اللازمة لهم.

وكانت "سبق"، قد تطرقت من خلال عدة تقارير لها عن احتياج المستشفى ومطالبات أهالي الأفلاج بضرورة توفير عديد من الكوادر الطبية والفنية وفتح بعض العيادات المغلقة بالمستشفى.