أبناء "نايف الشريف" يتنازلون عن فترة سجن قاتل أبيهم هدية للملك

أعلنوها في زواج ابن القتيل بـ "الخرمة" وسط عبارات التكبير والتهليل

محمد زامل- سبق- الخرمة: أعلن الشيخ محمد بن حسين بن لؤي الشريف مع أبناء نايف بن  حسين الشريف -رحمه الله- والوكيل الشرعي حسين بن عبدالعزيز الشريف، تنازلهم عن المدة المتبقية من سجن قاتل أبيه فتن خالد الشريف، كهدية منهم وولاءً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد مبايعته ملكاً للمملكة العربية السعودية؛ ذلك في حفل زواج أخيهم  لؤي بمحافظة الخرمة، وسط ترديد عبارات التكبير والتهليل ودعوات مئات الضيوف.
 
وتمّ إعلان العفو، مساء يوم الجمعة، في حفل زواج الشاب "لؤي نايف حسين الشريف" -ابن القتيل-  في محافظة الخرمة، كهدية وولاء  لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد تسلُّمه مقاليد الحكم في مملكة الخير والعطاء ومبايعته على السمع والطاعة، لتنطلق مراسم الفرح والبهجة بين مئات الضيوف وتتوالى التكبيرات والدعوات بأن يحفظ الله خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، وولي ولي العهد، وأن يكتب لأهل الدم التوفيق والفلاح على عفوهم عن قاتل أبيهم دون مقابلٍ ولوجه الله، في صورةٍ من صور الترابط  والتلاحم بين أبناء هذا الشعب الطيب والقيادة الحكيمة المباركة.
 
وكان أبناء القتيل نايف بن  حسين الشريف، رحمه الله، قد قاموا بالتنازل عن السجين فتن خالد الشريف، والعفو عنه من القصاص في شهر رجب من عام 1434هـ  لوجه الله، ودون أي مقابلٍ؛ لكنهم اشترطوا حينها أن يبقى 10 سنوات بالسجن، لكنهم عادوا وأعلنوا عفوهم، مساء أمس، عن المدة المتبقية من السجن وهي 8 سنوات، على أن يخرج من السجن في شهر رجب القادم.

اعلان
أبناء "نايف الشريف" يتنازلون عن فترة سجن قاتل أبيهم هدية للملك
سبق
محمد زامل- سبق- الخرمة: أعلن الشيخ محمد بن حسين بن لؤي الشريف مع أبناء نايف بن  حسين الشريف -رحمه الله- والوكيل الشرعي حسين بن عبدالعزيز الشريف، تنازلهم عن المدة المتبقية من سجن قاتل أبيه فتن خالد الشريف، كهدية منهم وولاءً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد مبايعته ملكاً للمملكة العربية السعودية؛ ذلك في حفل زواج أخيهم  لؤي بمحافظة الخرمة، وسط ترديد عبارات التكبير والتهليل ودعوات مئات الضيوف.
 
وتمّ إعلان العفو، مساء يوم الجمعة، في حفل زواج الشاب "لؤي نايف حسين الشريف" -ابن القتيل-  في محافظة الخرمة، كهدية وولاء  لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد تسلُّمه مقاليد الحكم في مملكة الخير والعطاء ومبايعته على السمع والطاعة، لتنطلق مراسم الفرح والبهجة بين مئات الضيوف وتتوالى التكبيرات والدعوات بأن يحفظ الله خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، وولي ولي العهد، وأن يكتب لأهل الدم التوفيق والفلاح على عفوهم عن قاتل أبيهم دون مقابلٍ ولوجه الله، في صورةٍ من صور الترابط  والتلاحم بين أبناء هذا الشعب الطيب والقيادة الحكيمة المباركة.
 
وكان أبناء القتيل نايف بن  حسين الشريف، رحمه الله، قد قاموا بالتنازل عن السجين فتن خالد الشريف، والعفو عنه من القصاص في شهر رجب من عام 1434هـ  لوجه الله، ودون أي مقابلٍ؛ لكنهم اشترطوا حينها أن يبقى 10 سنوات بالسجن، لكنهم عادوا وأعلنوا عفوهم، مساء أمس، عن المدة المتبقية من السجن وهي 8 سنوات، على أن يخرج من السجن في شهر رجب القادم.
31 يناير 2015 - 11 ربيع الآخر 1436
11:04 AM

أبناء "نايف الشريف" يتنازلون عن فترة سجن قاتل أبيهم هدية للملك

أعلنوها في زواج ابن القتيل بـ "الخرمة" وسط عبارات التكبير والتهليل

A A A
0
36,334

محمد زامل- سبق- الخرمة: أعلن الشيخ محمد بن حسين بن لؤي الشريف مع أبناء نايف بن  حسين الشريف -رحمه الله- والوكيل الشرعي حسين بن عبدالعزيز الشريف، تنازلهم عن المدة المتبقية من سجن قاتل أبيه فتن خالد الشريف، كهدية منهم وولاءً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد مبايعته ملكاً للمملكة العربية السعودية؛ ذلك في حفل زواج أخيهم  لؤي بمحافظة الخرمة، وسط ترديد عبارات التكبير والتهليل ودعوات مئات الضيوف.
 
وتمّ إعلان العفو، مساء يوم الجمعة، في حفل زواج الشاب "لؤي نايف حسين الشريف" -ابن القتيل-  في محافظة الخرمة، كهدية وولاء  لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بعد تسلُّمه مقاليد الحكم في مملكة الخير والعطاء ومبايعته على السمع والطاعة، لتنطلق مراسم الفرح والبهجة بين مئات الضيوف وتتوالى التكبيرات والدعوات بأن يحفظ الله خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، وولي ولي العهد، وأن يكتب لأهل الدم التوفيق والفلاح على عفوهم عن قاتل أبيهم دون مقابلٍ ولوجه الله، في صورةٍ من صور الترابط  والتلاحم بين أبناء هذا الشعب الطيب والقيادة الحكيمة المباركة.
 
وكان أبناء القتيل نايف بن  حسين الشريف، رحمه الله، قد قاموا بالتنازل عن السجين فتن خالد الشريف، والعفو عنه من القصاص في شهر رجب من عام 1434هـ  لوجه الله، ودون أي مقابلٍ؛ لكنهم اشترطوا حينها أن يبقى 10 سنوات بالسجن، لكنهم عادوا وأعلنوا عفوهم، مساء أمس، عن المدة المتبقية من السجن وهي 8 سنوات، على أن يخرج من السجن في شهر رجب القادم.