دراسة: 32 مليار ريال إيرادات متوقعة لموسم حج هذا العام

بشرط أن يبقى عدد الحجاج عند نفس مستوياته

عبدالله الراجحي- سبق- مكة المكرمة: توقعت دراسة صادرة عن الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة  أن تبلغ إيرادات موسم الحج للعام الجاري 1435هـ (2014)، نحو 31.73 مليار ريال، بنسبة زيادة 3% عن العام الماضي، بقيمة 834 مليون ريال.
 
وتفترض الدراسة أن يبقى عدد الحجاج للعام الجاري عند نفس مستوياته للعام الماضي عند 1.98 مليون حاج، على أن يكون نسبة حجاج الداخل 30% منهم بواقع 600.7 ألف حاج، مقابل 70% لحجاج الخارج بعدد 1.38 مليون حاج.
 
واعتمدت على هذا الافتراض نظرا لقدوم موسم الحج هذا العام بنفس شروط العام الماضي، حيث تبقى قرارات الحكومة السعودية بتخفيض عدد حجاج الداخل بنحو 50%، وعدد حجاج الخارج بنحو 20%، كما هي، وذلك لما يشهده الحرم المكي الشريف من مشاريع تطوير وتوسعة لزيادة طاقته الاستيعابية في السنوات القادمة.
 
  ووفقاً للأرقام الفعلية التي نشرتها مصلحة الإحصاءات العامة للعام الماضي 2013، فإن عدد الحجاج انخفض بنحو 37% مقارنة بالعام السابق، ويظهر من الإحصاءات الفعلية تجاوز الانخفاض الفعلي للحجاج لما هو مقرر من قبل الدولة، حيث انخفض العدد الفعلي للحجاج القادمين من الخارج بنحو 21% ليصل إلى 1.38 مليون حاج بعد أن كان 1.75 مليون حاج في العام السابق عليه 2012، كما تراجع حجاج الداخل بنحو 57% إلى 600.7 ألف حاج، بينما كانوا 1.41 مليون حاج في 2012.
 
 ومن المتوقع أن تُشكل الإيرادات من حجاج الخارج 89% من إجمالي الإيرادات لتبلغ 28.2 مليار ريال، بزيادة نسبتها 3% مقارنة بـ 27.5 مليار ريال إيرادات متوقعة العام الماضي، فيما ستشكل إيرادات حجاج الخارج هذا العام 11% من إجمالي الإيرادات، لتصل إلى 3.5 مليار ريال، بزيادة 3% عن مستوياتها العام الماضي، عندما كانت 3.4 مليار ريال.
 
 
 

اعلان
دراسة: 32 مليار ريال إيرادات متوقعة لموسم حج هذا العام
سبق
عبدالله الراجحي- سبق- مكة المكرمة: توقعت دراسة صادرة عن الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة  أن تبلغ إيرادات موسم الحج للعام الجاري 1435هـ (2014)، نحو 31.73 مليار ريال، بنسبة زيادة 3% عن العام الماضي، بقيمة 834 مليون ريال.
 
وتفترض الدراسة أن يبقى عدد الحجاج للعام الجاري عند نفس مستوياته للعام الماضي عند 1.98 مليون حاج، على أن يكون نسبة حجاج الداخل 30% منهم بواقع 600.7 ألف حاج، مقابل 70% لحجاج الخارج بعدد 1.38 مليون حاج.
 
واعتمدت على هذا الافتراض نظرا لقدوم موسم الحج هذا العام بنفس شروط العام الماضي، حيث تبقى قرارات الحكومة السعودية بتخفيض عدد حجاج الداخل بنحو 50%، وعدد حجاج الخارج بنحو 20%، كما هي، وذلك لما يشهده الحرم المكي الشريف من مشاريع تطوير وتوسعة لزيادة طاقته الاستيعابية في السنوات القادمة.
 
  ووفقاً للأرقام الفعلية التي نشرتها مصلحة الإحصاءات العامة للعام الماضي 2013، فإن عدد الحجاج انخفض بنحو 37% مقارنة بالعام السابق، ويظهر من الإحصاءات الفعلية تجاوز الانخفاض الفعلي للحجاج لما هو مقرر من قبل الدولة، حيث انخفض العدد الفعلي للحجاج القادمين من الخارج بنحو 21% ليصل إلى 1.38 مليون حاج بعد أن كان 1.75 مليون حاج في العام السابق عليه 2012، كما تراجع حجاج الداخل بنحو 57% إلى 600.7 ألف حاج، بينما كانوا 1.41 مليون حاج في 2012.
 
 ومن المتوقع أن تُشكل الإيرادات من حجاج الخارج 89% من إجمالي الإيرادات لتبلغ 28.2 مليار ريال، بزيادة نسبتها 3% مقارنة بـ 27.5 مليار ريال إيرادات متوقعة العام الماضي، فيما ستشكل إيرادات حجاج الخارج هذا العام 11% من إجمالي الإيرادات، لتصل إلى 3.5 مليار ريال، بزيادة 3% عن مستوياتها العام الماضي، عندما كانت 3.4 مليار ريال.
 
 
 
25 أغسطس 2014 - 29 شوّال 1435
06:36 PM

دراسة: 32 مليار ريال إيرادات متوقعة لموسم حج هذا العام

بشرط أن يبقى عدد الحجاج عند نفس مستوياته

A A A
0
2,979

عبدالله الراجحي- سبق- مكة المكرمة: توقعت دراسة صادرة عن الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة  أن تبلغ إيرادات موسم الحج للعام الجاري 1435هـ (2014)، نحو 31.73 مليار ريال، بنسبة زيادة 3% عن العام الماضي، بقيمة 834 مليون ريال.
 
وتفترض الدراسة أن يبقى عدد الحجاج للعام الجاري عند نفس مستوياته للعام الماضي عند 1.98 مليون حاج، على أن يكون نسبة حجاج الداخل 30% منهم بواقع 600.7 ألف حاج، مقابل 70% لحجاج الخارج بعدد 1.38 مليون حاج.
 
واعتمدت على هذا الافتراض نظرا لقدوم موسم الحج هذا العام بنفس شروط العام الماضي، حيث تبقى قرارات الحكومة السعودية بتخفيض عدد حجاج الداخل بنحو 50%، وعدد حجاج الخارج بنحو 20%، كما هي، وذلك لما يشهده الحرم المكي الشريف من مشاريع تطوير وتوسعة لزيادة طاقته الاستيعابية في السنوات القادمة.
 
  ووفقاً للأرقام الفعلية التي نشرتها مصلحة الإحصاءات العامة للعام الماضي 2013، فإن عدد الحجاج انخفض بنحو 37% مقارنة بالعام السابق، ويظهر من الإحصاءات الفعلية تجاوز الانخفاض الفعلي للحجاج لما هو مقرر من قبل الدولة، حيث انخفض العدد الفعلي للحجاج القادمين من الخارج بنحو 21% ليصل إلى 1.38 مليون حاج بعد أن كان 1.75 مليون حاج في العام السابق عليه 2012، كما تراجع حجاج الداخل بنحو 57% إلى 600.7 ألف حاج، بينما كانوا 1.41 مليون حاج في 2012.
 
 ومن المتوقع أن تُشكل الإيرادات من حجاج الخارج 89% من إجمالي الإيرادات لتبلغ 28.2 مليار ريال، بزيادة نسبتها 3% مقارنة بـ 27.5 مليار ريال إيرادات متوقعة العام الماضي، فيما ستشكل إيرادات حجاج الخارج هذا العام 11% من إجمالي الإيرادات، لتصل إلى 3.5 مليار ريال، بزيادة 3% عن مستوياتها العام الماضي، عندما كانت 3.4 مليار ريال.