"تعليم الطائف" تحتفل بتدشين المراكز العلمية المتنقلة

"العوفي": تفقدت المركز العلمي بالحوية

فهد العتيبي- سبق- الطائف: احتفلت إدارة شؤون تعليم البنات بالطائف بتدشين المراكز العلمية المتنقلة، برعاية مساعدة المدير العام لشؤون تعليم البنات بالمحافظة "عزة العوفي"، وذلك بمقر ابتدائية مثملة التابعة لمكتب التعليم بالحوية.
 
وبحضور مديرة مكتب التعليم بجنوب الطائف "فاطمة الرواس"، ومديرة إدارة نشاط الطالبات "نورة المعطاني"، ومساعدة مدير إدارة تقنية المعلومات "معتوقة المنصوري".
 
ورحبت مديرة ابتدائية مثملة "خديجة العماري" في بداية حفل التدشين  بالحاضرات، مقدمة شكرها الجزيل باختيار مدرستها لتكون مقراً للمركز العلمي المتنقل بالحوية.
 
وتفقدت "العوفي" أركان المركز العلمي المتنقل، واستمعت من قائدة المدربات "أشواق الغامدي" إلى شرحٍ وافٍ عن الورش وبرامجها الأربعة؛ وهي: "التقنية والاتصالات، العلوم المرحة، الهندسة والذكاء الاصطناعي، الفضاء والطيران"، كذلك ما يضمه المركز من برامج تثقيفية "القبة العلمية "البلانيتيريوم"، والأنشطة المعززة للصحة"، ثم تحدثت القائدة عن أهداف البرنامج التي تمثلت في نشر الثقافة العلمية وتعزيزها، ودعم الميول والاتجاهات العلمية، كذلك ربط العلوم البيئية المحلية والحياة اليومية، وتبسيط العلوم وطرحها بطريقة جاذبة ومرحة، موضحة أن المركز المتنقل يستقبل يومياً من أربع إلى خمس مدارس بمعدل "80 – 90" طالبة.
وقالت مساعدة مدير المركز العلمي بالطائف "عيشة مباركي": ما نشاهده اليوم هو إحدى الثمرات التي تهدف إلى تعزيز التطور العلمي لدى الطالبات والمجتمع لربط الجميع بالبيئة العلمية الجاذبة، موضحة أن المراكز العلمية المتنقلة هي أنموذج للمركز العلمي.
 
كما قدمت بعدها نائبة مساعدة المركز العلمي "خلود السفياني"؛ عرضاً مرئياً لأصداء وردود وتعليقات زوار المركز، مؤكدة على الأثر الفاعل للمركز في تحديد المسارات المستقبلية لكثير من الطالبات، كما تنوعت فقرات الحفل بين أناشيد وقصائد يصحبها عرض مرئي عن المركز العلمي وأهدافه وما يضمه من قاعات وبرامج.
 
 وفى كلمتها أوضحت "عزة العوفي": "أن استفادة الطالبات من المركز المتنقل تبدو واضحة جلية، وقد ظهر ذلك من خلال آراء الطالبات التي نقلت للجميع انطباعاً عظيماً بما يقدمه من جهود فاعلة تحقق أهدافاً مثمرة بإذن الله، ثم قدمت شكرها لفريق المركز العلمي وفريق العمل والمدربات، وخصت بالشكر والتقدير مديرة المدرسة ومنسوباتها لحسن الاستقبال والتنظيم، متمنية أن تكون هذه المراكز المتنقلة بوابة لزيارات مكثفة للمركز العلمي، سائلة الله للجميع التوفيق والسداد.
 
وفي نهاية الحفل تم تكريم المشاركات ومن لهنّ جهود في انطلاقة المراكز العلمية المتنقلة لتختتم "العوفي" زيارتها بجولة تفقدية في فصول ومرافق المدرسة شاهدت خلالها عدداً من الفقرات الترحيبية والفعاليات المنوعة، قدمتها طالبات المدرسة، والتي قوبلت بالثناء والتشجيع من مساعدة المدير العام، والتفاعل من الحاضرات.

اعلان
"تعليم الطائف" تحتفل بتدشين المراكز العلمية المتنقلة
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: احتفلت إدارة شؤون تعليم البنات بالطائف بتدشين المراكز العلمية المتنقلة، برعاية مساعدة المدير العام لشؤون تعليم البنات بالمحافظة "عزة العوفي"، وذلك بمقر ابتدائية مثملة التابعة لمكتب التعليم بالحوية.
 
وبحضور مديرة مكتب التعليم بجنوب الطائف "فاطمة الرواس"، ومديرة إدارة نشاط الطالبات "نورة المعطاني"، ومساعدة مدير إدارة تقنية المعلومات "معتوقة المنصوري".
 
ورحبت مديرة ابتدائية مثملة "خديجة العماري" في بداية حفل التدشين  بالحاضرات، مقدمة شكرها الجزيل باختيار مدرستها لتكون مقراً للمركز العلمي المتنقل بالحوية.
 
وتفقدت "العوفي" أركان المركز العلمي المتنقل، واستمعت من قائدة المدربات "أشواق الغامدي" إلى شرحٍ وافٍ عن الورش وبرامجها الأربعة؛ وهي: "التقنية والاتصالات، العلوم المرحة، الهندسة والذكاء الاصطناعي، الفضاء والطيران"، كذلك ما يضمه المركز من برامج تثقيفية "القبة العلمية "البلانيتيريوم"، والأنشطة المعززة للصحة"، ثم تحدثت القائدة عن أهداف البرنامج التي تمثلت في نشر الثقافة العلمية وتعزيزها، ودعم الميول والاتجاهات العلمية، كذلك ربط العلوم البيئية المحلية والحياة اليومية، وتبسيط العلوم وطرحها بطريقة جاذبة ومرحة، موضحة أن المركز المتنقل يستقبل يومياً من أربع إلى خمس مدارس بمعدل "80 – 90" طالبة.
وقالت مساعدة مدير المركز العلمي بالطائف "عيشة مباركي": ما نشاهده اليوم هو إحدى الثمرات التي تهدف إلى تعزيز التطور العلمي لدى الطالبات والمجتمع لربط الجميع بالبيئة العلمية الجاذبة، موضحة أن المراكز العلمية المتنقلة هي أنموذج للمركز العلمي.
 
كما قدمت بعدها نائبة مساعدة المركز العلمي "خلود السفياني"؛ عرضاً مرئياً لأصداء وردود وتعليقات زوار المركز، مؤكدة على الأثر الفاعل للمركز في تحديد المسارات المستقبلية لكثير من الطالبات، كما تنوعت فقرات الحفل بين أناشيد وقصائد يصحبها عرض مرئي عن المركز العلمي وأهدافه وما يضمه من قاعات وبرامج.
 
 وفى كلمتها أوضحت "عزة العوفي": "أن استفادة الطالبات من المركز المتنقل تبدو واضحة جلية، وقد ظهر ذلك من خلال آراء الطالبات التي نقلت للجميع انطباعاً عظيماً بما يقدمه من جهود فاعلة تحقق أهدافاً مثمرة بإذن الله، ثم قدمت شكرها لفريق المركز العلمي وفريق العمل والمدربات، وخصت بالشكر والتقدير مديرة المدرسة ومنسوباتها لحسن الاستقبال والتنظيم، متمنية أن تكون هذه المراكز المتنقلة بوابة لزيارات مكثفة للمركز العلمي، سائلة الله للجميع التوفيق والسداد.
 
وفي نهاية الحفل تم تكريم المشاركات ومن لهنّ جهود في انطلاقة المراكز العلمية المتنقلة لتختتم "العوفي" زيارتها بجولة تفقدية في فصول ومرافق المدرسة شاهدت خلالها عدداً من الفقرات الترحيبية والفعاليات المنوعة، قدمتها طالبات المدرسة، والتي قوبلت بالثناء والتشجيع من مساعدة المدير العام، والتفاعل من الحاضرات.
29 إبريل 2015 - 10 رجب 1436
11:01 PM

"تعليم الطائف" تحتفل بتدشين المراكز العلمية المتنقلة

"العوفي": تفقدت المركز العلمي بالحوية

A A A
0
434

فهد العتيبي- سبق- الطائف: احتفلت إدارة شؤون تعليم البنات بالطائف بتدشين المراكز العلمية المتنقلة، برعاية مساعدة المدير العام لشؤون تعليم البنات بالمحافظة "عزة العوفي"، وذلك بمقر ابتدائية مثملة التابعة لمكتب التعليم بالحوية.
 
وبحضور مديرة مكتب التعليم بجنوب الطائف "فاطمة الرواس"، ومديرة إدارة نشاط الطالبات "نورة المعطاني"، ومساعدة مدير إدارة تقنية المعلومات "معتوقة المنصوري".
 
ورحبت مديرة ابتدائية مثملة "خديجة العماري" في بداية حفل التدشين  بالحاضرات، مقدمة شكرها الجزيل باختيار مدرستها لتكون مقراً للمركز العلمي المتنقل بالحوية.
 
وتفقدت "العوفي" أركان المركز العلمي المتنقل، واستمعت من قائدة المدربات "أشواق الغامدي" إلى شرحٍ وافٍ عن الورش وبرامجها الأربعة؛ وهي: "التقنية والاتصالات، العلوم المرحة، الهندسة والذكاء الاصطناعي، الفضاء والطيران"، كذلك ما يضمه المركز من برامج تثقيفية "القبة العلمية "البلانيتيريوم"، والأنشطة المعززة للصحة"، ثم تحدثت القائدة عن أهداف البرنامج التي تمثلت في نشر الثقافة العلمية وتعزيزها، ودعم الميول والاتجاهات العلمية، كذلك ربط العلوم البيئية المحلية والحياة اليومية، وتبسيط العلوم وطرحها بطريقة جاذبة ومرحة، موضحة أن المركز المتنقل يستقبل يومياً من أربع إلى خمس مدارس بمعدل "80 – 90" طالبة.
وقالت مساعدة مدير المركز العلمي بالطائف "عيشة مباركي": ما نشاهده اليوم هو إحدى الثمرات التي تهدف إلى تعزيز التطور العلمي لدى الطالبات والمجتمع لربط الجميع بالبيئة العلمية الجاذبة، موضحة أن المراكز العلمية المتنقلة هي أنموذج للمركز العلمي.
 
كما قدمت بعدها نائبة مساعدة المركز العلمي "خلود السفياني"؛ عرضاً مرئياً لأصداء وردود وتعليقات زوار المركز، مؤكدة على الأثر الفاعل للمركز في تحديد المسارات المستقبلية لكثير من الطالبات، كما تنوعت فقرات الحفل بين أناشيد وقصائد يصحبها عرض مرئي عن المركز العلمي وأهدافه وما يضمه من قاعات وبرامج.
 
 وفى كلمتها أوضحت "عزة العوفي": "أن استفادة الطالبات من المركز المتنقل تبدو واضحة جلية، وقد ظهر ذلك من خلال آراء الطالبات التي نقلت للجميع انطباعاً عظيماً بما يقدمه من جهود فاعلة تحقق أهدافاً مثمرة بإذن الله، ثم قدمت شكرها لفريق المركز العلمي وفريق العمل والمدربات، وخصت بالشكر والتقدير مديرة المدرسة ومنسوباتها لحسن الاستقبال والتنظيم، متمنية أن تكون هذه المراكز المتنقلة بوابة لزيارات مكثفة للمركز العلمي، سائلة الله للجميع التوفيق والسداد.
 
وفي نهاية الحفل تم تكريم المشاركات ومن لهنّ جهود في انطلاقة المراكز العلمية المتنقلة لتختتم "العوفي" زيارتها بجولة تفقدية في فصول ومرافق المدرسة شاهدت خلالها عدداً من الفقرات الترحيبية والفعاليات المنوعة، قدمتها طالبات المدرسة، والتي قوبلت بالثناء والتشجيع من مساعدة المدير العام، والتفاعل من الحاضرات.