"الزعيم" يسعى لقطع تذكرة التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا .. اليوم

يواجه العين الإماراتي في إياب دور الأربعة عند الـ6:15 مساءً

سبق – الرياض: يسعى فريق الهلال الأول لكرة القدم إلى قطع تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا، وذلك عندما يحل ضيفاً على فريق العين الإماراتي في إياب دور الأربعة والذي سيُقام على ملعب هزاع بن زايد بالإمارات، في تمام الساعة 6:15 من مساء اليوم الثلاثاء، وانتهت مباراة الذهاب بنتيجة 3 – 0 للهلال والتي أُقيمت في الرياض.
 
ويحتاج العين الإماراتي إلى معجزة حقيقية للتأهل إلى المباراة النهائية، حيث يحتاج إلى الفوز بنتيجة أربعة أهداف نظيفة للتأهل أو ثلاثة أهداف نظيفة من أجل تمديد المباراة للأشواط الإضافية.
 
لكن العين لم يستسلم للواقع ويريد كما يردد مسؤولوه استلهام تجربة الغرافة القطري في نسخة 2010 عندما خسر أمام الهلال 0-3 في ذهاب ربع النهائي، قبل أن يقلب الطاولة على ضيفه في الدوحة عندما سجل ثلاثة أهداف في الوقت الأصلي، وأضاف الرابع في الشوط الأول من الوقت الإضافي، لكن الهلال تمكن من تسجيل هدفين متأخرين ضمنا له التأهل إلى نصف النهائي.
 
ويتوجب على العين الذي سيفتقد خدمات حارس مرماه الدولي خالد عيسى بعد طرده في لقاء الذهاب منع مهاجمي الهلال من التسجيل لأن ذلك لو حصل سيعني منطقياً انتهاء طموحات الفريق الإماراتي نهائياً.
 
أما الهلال فهو سيكون حذراً من أن تهتز شباكه خصوصاً في الشوط الأول حتى يستطيع الضغط النفسي على الفريق الإماراتي، أو محاولة خطف هدف مبكر يقضي على طموحات العين.
 
وما يميز الهلال أن شباكه لم تهتز في آخر ثماني مباريات في البطولة الآسيوية، أي منذ تعادله مع السد القطري 2-2 في منافسات الدور الأول للمجموعة الرابعة في 19 مارس الماضي.
 
ويأمل الهلال أن يخطف بطاقة التأهل ويبعد لاعبيه عن تلقي البطاقات الصفراء خصوصاً المهددين بالإيقاف وهم السداسي ياسر القحطاني، عبدالعزيز الدوسري، ديقاو، كواك، عبدالله السديري، سلمان الفرج.

اعلان
"الزعيم" يسعى لقطع تذكرة التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا .. اليوم
سبق
سبق – الرياض: يسعى فريق الهلال الأول لكرة القدم إلى قطع تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا، وذلك عندما يحل ضيفاً على فريق العين الإماراتي في إياب دور الأربعة والذي سيُقام على ملعب هزاع بن زايد بالإمارات، في تمام الساعة 6:15 من مساء اليوم الثلاثاء، وانتهت مباراة الذهاب بنتيجة 3 – 0 للهلال والتي أُقيمت في الرياض.
 
ويحتاج العين الإماراتي إلى معجزة حقيقية للتأهل إلى المباراة النهائية، حيث يحتاج إلى الفوز بنتيجة أربعة أهداف نظيفة للتأهل أو ثلاثة أهداف نظيفة من أجل تمديد المباراة للأشواط الإضافية.
 
لكن العين لم يستسلم للواقع ويريد كما يردد مسؤولوه استلهام تجربة الغرافة القطري في نسخة 2010 عندما خسر أمام الهلال 0-3 في ذهاب ربع النهائي، قبل أن يقلب الطاولة على ضيفه في الدوحة عندما سجل ثلاثة أهداف في الوقت الأصلي، وأضاف الرابع في الشوط الأول من الوقت الإضافي، لكن الهلال تمكن من تسجيل هدفين متأخرين ضمنا له التأهل إلى نصف النهائي.
 
ويتوجب على العين الذي سيفتقد خدمات حارس مرماه الدولي خالد عيسى بعد طرده في لقاء الذهاب منع مهاجمي الهلال من التسجيل لأن ذلك لو حصل سيعني منطقياً انتهاء طموحات الفريق الإماراتي نهائياً.
 
أما الهلال فهو سيكون حذراً من أن تهتز شباكه خصوصاً في الشوط الأول حتى يستطيع الضغط النفسي على الفريق الإماراتي، أو محاولة خطف هدف مبكر يقضي على طموحات العين.
 
وما يميز الهلال أن شباكه لم تهتز في آخر ثماني مباريات في البطولة الآسيوية، أي منذ تعادله مع السد القطري 2-2 في منافسات الدور الأول للمجموعة الرابعة في 19 مارس الماضي.
 
ويأمل الهلال أن يخطف بطاقة التأهل ويبعد لاعبيه عن تلقي البطاقات الصفراء خصوصاً المهددين بالإيقاف وهم السداسي ياسر القحطاني، عبدالعزيز الدوسري، ديقاو، كواك، عبدالله السديري، سلمان الفرج.
30 سبتمبر 2014 - 6 ذو الحجة 1435
01:50 AM

يواجه العين الإماراتي في إياب دور الأربعة عند الـ6:15 مساءً

"الزعيم" يسعى لقطع تذكرة التأهل لنهائي دوري أبطال آسيا .. اليوم

A A A
0
17,875

سبق – الرياض: يسعى فريق الهلال الأول لكرة القدم إلى قطع تذكرة التأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا، وذلك عندما يحل ضيفاً على فريق العين الإماراتي في إياب دور الأربعة والذي سيُقام على ملعب هزاع بن زايد بالإمارات، في تمام الساعة 6:15 من مساء اليوم الثلاثاء، وانتهت مباراة الذهاب بنتيجة 3 – 0 للهلال والتي أُقيمت في الرياض.
 
ويحتاج العين الإماراتي إلى معجزة حقيقية للتأهل إلى المباراة النهائية، حيث يحتاج إلى الفوز بنتيجة أربعة أهداف نظيفة للتأهل أو ثلاثة أهداف نظيفة من أجل تمديد المباراة للأشواط الإضافية.
 
لكن العين لم يستسلم للواقع ويريد كما يردد مسؤولوه استلهام تجربة الغرافة القطري في نسخة 2010 عندما خسر أمام الهلال 0-3 في ذهاب ربع النهائي، قبل أن يقلب الطاولة على ضيفه في الدوحة عندما سجل ثلاثة أهداف في الوقت الأصلي، وأضاف الرابع في الشوط الأول من الوقت الإضافي، لكن الهلال تمكن من تسجيل هدفين متأخرين ضمنا له التأهل إلى نصف النهائي.
 
ويتوجب على العين الذي سيفتقد خدمات حارس مرماه الدولي خالد عيسى بعد طرده في لقاء الذهاب منع مهاجمي الهلال من التسجيل لأن ذلك لو حصل سيعني منطقياً انتهاء طموحات الفريق الإماراتي نهائياً.
 
أما الهلال فهو سيكون حذراً من أن تهتز شباكه خصوصاً في الشوط الأول حتى يستطيع الضغط النفسي على الفريق الإماراتي، أو محاولة خطف هدف مبكر يقضي على طموحات العين.
 
وما يميز الهلال أن شباكه لم تهتز في آخر ثماني مباريات في البطولة الآسيوية، أي منذ تعادله مع السد القطري 2-2 في منافسات الدور الأول للمجموعة الرابعة في 19 مارس الماضي.
 
ويأمل الهلال أن يخطف بطاقة التأهل ويبعد لاعبيه عن تلقي البطاقات الصفراء خصوصاً المهددين بالإيقاف وهم السداسي ياسر القحطاني، عبدالعزيز الدوسري، ديقاو، كواك، عبدالله السديري، سلمان الفرج.