النرويج تعلن عن تسرب إشعاعي من غواصة سوفييتية غارقة من 30 سنة

عينات فتحات التهوية أظهرت مستوى إشعاع يتجاوز 100 ألف مرة مياه البحر

أكدت وكالة السلامة النووية النرويجية، أن الإشعاع بالقرب من الغواصة النووية السوفييتية "كومسوموليتس" التي غرقت في بحر النرويج، أعلى بـ100 ألف مرة من مياه البحر النقية.

وكتبت الوكالة على صفحتها على "تويتر": "هكذا تبدو الغواصة السوفييتية "كومسوموليتس"- بعد مرور 30 عامًا على غرقها في بحر النرويج، حصل الباحثون على الصور الأولى للحطام في وقت متأخر من مساء الأحد".

ووفق ما نقلته اليوم "سبوتنيك"، أكدت الوكالة أن من بين العديد من العينات التي أخذت من فتحات التهوية في غواصة "كومسوموليتس"؛ أظهرت إحداها مستوى إشعاع يتجاوز 100 ألف مرة مؤشرات مياه البحر النظيفة؛ وفقًا لموقع RNS.

ومن المتوقع أن التسرب قد حدث بسبب التلف التدريجي للهياكل الداخلية للغواصة.

يُذكر أن غواصة ك- 278 "كومسموليتس" من الجيل الثالث- بُنيت في عام 1983.

وغرقت في 7 أبريل عام 1989 بسبب حريق. وتوفي 42 شخصًا؛ حيث تقع الغواصة على عمق 1700 متر.

اعلان
النرويج تعلن عن تسرب إشعاعي من غواصة سوفييتية غارقة من 30 سنة
سبق

أكدت وكالة السلامة النووية النرويجية، أن الإشعاع بالقرب من الغواصة النووية السوفييتية "كومسوموليتس" التي غرقت في بحر النرويج، أعلى بـ100 ألف مرة من مياه البحر النقية.

وكتبت الوكالة على صفحتها على "تويتر": "هكذا تبدو الغواصة السوفييتية "كومسوموليتس"- بعد مرور 30 عامًا على غرقها في بحر النرويج، حصل الباحثون على الصور الأولى للحطام في وقت متأخر من مساء الأحد".

ووفق ما نقلته اليوم "سبوتنيك"، أكدت الوكالة أن من بين العديد من العينات التي أخذت من فتحات التهوية في غواصة "كومسوموليتس"؛ أظهرت إحداها مستوى إشعاع يتجاوز 100 ألف مرة مؤشرات مياه البحر النظيفة؛ وفقًا لموقع RNS.

ومن المتوقع أن التسرب قد حدث بسبب التلف التدريجي للهياكل الداخلية للغواصة.

يُذكر أن غواصة ك- 278 "كومسموليتس" من الجيل الثالث- بُنيت في عام 1983.

وغرقت في 7 أبريل عام 1989 بسبب حريق. وتوفي 42 شخصًا؛ حيث تقع الغواصة على عمق 1700 متر.

10 يوليو 2019 - 7 ذو القعدة 1440
08:35 AM

النرويج تعلن عن تسرب إشعاعي من غواصة سوفييتية غارقة من 30 سنة

عينات فتحات التهوية أظهرت مستوى إشعاع يتجاوز 100 ألف مرة مياه البحر

A A A
0
8,069

أكدت وكالة السلامة النووية النرويجية، أن الإشعاع بالقرب من الغواصة النووية السوفييتية "كومسوموليتس" التي غرقت في بحر النرويج، أعلى بـ100 ألف مرة من مياه البحر النقية.

وكتبت الوكالة على صفحتها على "تويتر": "هكذا تبدو الغواصة السوفييتية "كومسوموليتس"- بعد مرور 30 عامًا على غرقها في بحر النرويج، حصل الباحثون على الصور الأولى للحطام في وقت متأخر من مساء الأحد".

ووفق ما نقلته اليوم "سبوتنيك"، أكدت الوكالة أن من بين العديد من العينات التي أخذت من فتحات التهوية في غواصة "كومسوموليتس"؛ أظهرت إحداها مستوى إشعاع يتجاوز 100 ألف مرة مؤشرات مياه البحر النظيفة؛ وفقًا لموقع RNS.

ومن المتوقع أن التسرب قد حدث بسبب التلف التدريجي للهياكل الداخلية للغواصة.

يُذكر أن غواصة ك- 278 "كومسموليتس" من الجيل الثالث- بُنيت في عام 1983.

وغرقت في 7 أبريل عام 1989 بسبب حريق. وتوفي 42 شخصًا؛ حيث تقع الغواصة على عمق 1700 متر.