المدينة تستعد لاستقبال 200 شخصية إسلامية من ضيوف الملك

يمثلون الدفعة "11" للبرنامج وينتمون إلى قارتَي أوروبا وآسيا

تستعد المدينة المنوّرة لاستقبال 200 شخصية إسلامية بارزة تمثل سبع دول من قارتَي أوروبا وآسيا، ضمن الدفعة "11" من برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للعمرة والزيارة.

ويقضي ضيوف خادم الحرمين الشريفين في رحاب المدينة المنوّرة خمسة أيام للتمتع بالبرنامج المخصّص لهم بمعرفة الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين والذي يشمل أنشطة وفعاليات وزيارات لأهم الأماكن في المدينة المنوّرة، قبل التوجّه إلى مكة المكرّمة لأداء مناسك العمرة واستكمال البرنامج المخصّص لهم.

وجهّز العاملون في الأمانة العامة للبرنامج في وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الإجراءات والاستعدادات كافة لاستقبالهم في الفندق الفاخر المجاور للمسجد النبوي الشريف والتمتع بالبرنامج المخصّص لهم، وذلك بتوجيهات ومتابعة وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف على برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ.

يُذكر أن خادم الحرمين الشريفين أمر بإطلاق برنامج العمرة والزيارة، ودشّنه وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في شعبان 1436، تحت إشراف الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة.

اعلان
المدينة تستعد لاستقبال 200 شخصية إسلامية من ضيوف الملك
سبق

تستعد المدينة المنوّرة لاستقبال 200 شخصية إسلامية بارزة تمثل سبع دول من قارتَي أوروبا وآسيا، ضمن الدفعة "11" من برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للعمرة والزيارة.

ويقضي ضيوف خادم الحرمين الشريفين في رحاب المدينة المنوّرة خمسة أيام للتمتع بالبرنامج المخصّص لهم بمعرفة الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين والذي يشمل أنشطة وفعاليات وزيارات لأهم الأماكن في المدينة المنوّرة، قبل التوجّه إلى مكة المكرّمة لأداء مناسك العمرة واستكمال البرنامج المخصّص لهم.

وجهّز العاملون في الأمانة العامة للبرنامج في وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الإجراءات والاستعدادات كافة لاستقبالهم في الفندق الفاخر المجاور للمسجد النبوي الشريف والتمتع بالبرنامج المخصّص لهم، وذلك بتوجيهات ومتابعة وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف على برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ.

يُذكر أن خادم الحرمين الشريفين أمر بإطلاق برنامج العمرة والزيارة، ودشّنه وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في شعبان 1436، تحت إشراف الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة.

31 يناير 2018 - 14 جمادى الأول 1439
01:05 PM

المدينة تستعد لاستقبال 200 شخصية إسلامية من ضيوف الملك

يمثلون الدفعة "11" للبرنامج وينتمون إلى قارتَي أوروبا وآسيا

A A A
0
2,187

تستعد المدينة المنوّرة لاستقبال 200 شخصية إسلامية بارزة تمثل سبع دول من قارتَي أوروبا وآسيا، ضمن الدفعة "11" من برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للعمرة والزيارة.

ويقضي ضيوف خادم الحرمين الشريفين في رحاب المدينة المنوّرة خمسة أيام للتمتع بالبرنامج المخصّص لهم بمعرفة الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين والذي يشمل أنشطة وفعاليات وزيارات لأهم الأماكن في المدينة المنوّرة، قبل التوجّه إلى مكة المكرّمة لأداء مناسك العمرة واستكمال البرنامج المخصّص لهم.

وجهّز العاملون في الأمانة العامة للبرنامج في وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الإجراءات والاستعدادات كافة لاستقبالهم في الفندق الفاخر المجاور للمسجد النبوي الشريف والتمتع بالبرنامج المخصّص لهم، وذلك بتوجيهات ومتابعة وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف على برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ.

يُذكر أن خادم الحرمين الشريفين أمر بإطلاق برنامج العمرة والزيارة، ودشّنه وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في شعبان 1436، تحت إشراف الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة.