أمطار غزيرة على أبها.. والمتنزهون يخرجون بكثافة للاستمتاع بالأجواء

أثَّرت سلبًا على حركة السير ودوريات المرور بذلت جهودًا جبارة لتسهيلها

هطلت أمطار غزيرة، اليوم الاثنين، على منطقة عسير، وتركزت في مدينة أبها ومنتزه السودة؛ حيث شهدت محاور الحركة المرورية في مدينة أبها الحضارية، كطريق الملك فهد وطريق السودة، كثافةً عالية جدًّا في حركة السير، وذلك لخروج المتنزهين للاستمتاع بالأجواء الماطرة.


وشهدت الطرق تواجد دوريات المرور التي لعبت دورًا بارزًا في المحافظة على انسياب الحركة المرورية وتنظيمها في ظل تساقط كميات كبيرة من الأمطار، تسببت في تجمع المياه ببعض المواقع؛ ما أثَّر سلبًا على تدفُّق مستوى الحركة المرورية، وشُوهد رجال المرور في تلك المواقع مع تساقط زخات المطر؛ حيث بُذِلت جهود جبارة لتسهيل حركة السير.

اعلان
أمطار غزيرة على أبها.. والمتنزهون يخرجون بكثافة للاستمتاع بالأجواء
سبق

هطلت أمطار غزيرة، اليوم الاثنين، على منطقة عسير، وتركزت في مدينة أبها ومنتزه السودة؛ حيث شهدت محاور الحركة المرورية في مدينة أبها الحضارية، كطريق الملك فهد وطريق السودة، كثافةً عالية جدًّا في حركة السير، وذلك لخروج المتنزهين للاستمتاع بالأجواء الماطرة.


وشهدت الطرق تواجد دوريات المرور التي لعبت دورًا بارزًا في المحافظة على انسياب الحركة المرورية وتنظيمها في ظل تساقط كميات كبيرة من الأمطار، تسببت في تجمع المياه ببعض المواقع؛ ما أثَّر سلبًا على تدفُّق مستوى الحركة المرورية، وشُوهد رجال المرور في تلك المواقع مع تساقط زخات المطر؛ حيث بُذِلت جهود جبارة لتسهيل حركة السير.

30 يوليو 2018 - 17 ذو القعدة 1439
09:58 PM

أمطار غزيرة على أبها.. والمتنزهون يخرجون بكثافة للاستمتاع بالأجواء

أثَّرت سلبًا على حركة السير ودوريات المرور بذلت جهودًا جبارة لتسهيلها

A A A
14
26,519

هطلت أمطار غزيرة، اليوم الاثنين، على منطقة عسير، وتركزت في مدينة أبها ومنتزه السودة؛ حيث شهدت محاور الحركة المرورية في مدينة أبها الحضارية، كطريق الملك فهد وطريق السودة، كثافةً عالية جدًّا في حركة السير، وذلك لخروج المتنزهين للاستمتاع بالأجواء الماطرة.


وشهدت الطرق تواجد دوريات المرور التي لعبت دورًا بارزًا في المحافظة على انسياب الحركة المرورية وتنظيمها في ظل تساقط كميات كبيرة من الأمطار، تسببت في تجمع المياه ببعض المواقع؛ ما أثَّر سلبًا على تدفُّق مستوى الحركة المرورية، وشُوهد رجال المرور في تلك المواقع مع تساقط زخات المطر؛ حيث بُذِلت جهود جبارة لتسهيل حركة السير.