"أمير الرياض": أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن

بعد إطلاقه لفعالية "جولة في قصر الحكم" التي تستمر إلى السبت

تصوير: ماجد البقمي

رفع أمير منطقة الرياض، رئيس الهيئة العليا لتطوير المدينة، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز خالص الشكر والثناء إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله على موافقته الكريمة بإقامة فعالية "جولة في قصر الحكم" للاحتفاء بحلول الذكرى المباركة السادسة والثمانين لليوم الوطني للمملكة.

وأكد الأمير فيصل أن الموافقة الكريمة جاءت بعد أن شهدت الفعالية في نسختها الأولى حضورًا وإقبالًا كبيرين من سكان مدينة الرياض وزوارها بمختلف فئاتهم وأعمارهم وجنسياتهم.

ورحب أمير المنطقة بعد إطلاقه اليوم الخميس لفعالية "جولة في قصر الحكم"، بزوار القصر، مشيراً إلى أن إتاحة الفرصة لزيارة القصر تأتي بهدف تأصيل اللحمة الوطنية بين أبناء هذا الوطن وقيادته.

وعبر باسمه ونيابة عن أهالي منطقة الرياض, عن أسمى آيات التهاني وأجمل التبريكات بحلول ذكرى اليوم الوطني للمملكة, إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله, وإلى سمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد, حفظهم الله, وإلى الشعب السعودي الكريم, راجيًا من الله دوام العزة والنصر والتمكين والاستقرار لبلادنا العزيزة تحت ظل قيادتها الحكيمة.

وأشاد الأمير فيصل في هذه المناسبة بالدور الكبير الذي يقوم به الجنود البواسل على الحدود للذود عن الوطن ونصرة الشعب اليمني الشقيق، مؤكداً أن رؤية المملكة 2030 مؤسسة على تأسيس قوي وحكيم وتدعم توجه المملكة التنموي.

وأضاف أن أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن بالدرجة الأولى، مؤكداً أن كل ما تقوم به القيادة الرشيدة ما هو إلا لخدمة المواطن.

وعبر عن سروره بما شاهده خلال الجولة من فرحة وطنية غامرة من الكبار والصغار، مؤكداً أن مشاعر الزوار الوطنية الصادقة هي الجائزة الأكبر للعاملين على الفعالية في الهيئة العليا لتطوير الرياض، لافتاً النظر في ذات السياق إلى أن هذه المشاعر التي لمسها تعطي دافعاً قوياً لاستمرار مثل هذه المبادرات.
 
وبشأن الفعالية لفت أمير الرياض إلى أن "جولة في قصر الحكم" التي تقام هذا العام في هذا المعلم الوطني الشامخ, ستشهد إقامة معرض تحت عنوان: (سلمان.. التاريخ) يعرض صورًا تاريخية لخادم الحرمين الشريفين أيده الله, مع والده الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن وإخوانه الملوك: سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله تغمدهم الله بواسع رحمته، داعياً الجميع إلى المشاركة والحضور.

حضر حفل إطلاق الفعالية عضو الهيئة العليا لتطوير الرياض، رئيس مركز المشاريع والتخطيط في الهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، ووكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني والمستشار الخاص والمشرف العام على مكتب أمير منطقة الرياض سحمي بن شويمي بن قويز، وعدد من كبار منسوبي إمارة المنطقة والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
وكان الزوار قد توافدوا اليوم الخميس على قصر الحكم واطلعوا على جنبات القصر، كما شاهدوا عدداً من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية التي تحكي تاريخ القصر.

وشهد اليوم الأول من فعاليات "جولة في قصر الحكم" اليوم الخميس توافد عدد كبير من الزوار منذ الساعات الأولى لافتتاحه عند الساعة الرابعة عصراً، حيث تجول زوار وسكان مدينة الرياض داخل القصر وتعرفوا على مكوناته وأجنحته التي يشاهدها بعض الزوار للمرة الأولى، كما شاهدوا عددًا من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية النادرة التي أنتجتها الهيئة بمناسبة اليوم الوطني الـ 86 للمملكة، والتي تتحدث عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وعن تاريخ قصر الحكم، وتاريخ البيعة في المملكة، وأمراء منطقة الرياض.

وتعرف الزوار على جزء من حياة الملك سلمان ونشأته والتي جسدها معرض "سلمان التاريخ" الذي شهد عرض نحو 72 صورة تاريخية ونادرة للملك سلمان، التقطت غالبيتها في فترات متفرقة مع ملوك المملكة العربية السعودية، فيما يرصد بعض منها بعض المواقف واللحظات الخاصة للملك سلمان.

والتقط الزوار بعض الصور التذكارية في مكتب خادم الحرمين الشريفين ومكتب أمير منطقة الرياض، وقاعة البيعة والصالات الكبرى التي يحتويها القصر، واطلعوا على عناصر مشروع تطوير منطقة قصر الحكم الذي أنجزته الهيئة العليا، والذي أثمر عن استعادة المنطقة لدورها ومكانتها التاريخية كقلب نابض بالحيوية في وسط مدينة الرياض، واستعادتها لقيمتها الحضارية، كمركز إداري وطني، وكمنطقة استقطاب سياحي وثقافي.

يذكر أن منطقة قصر الحكم تعد العنصر الأبرز في معالم مدينة الرياض القديمة، وتتميز بساحاتها الشهيرة، وبواباتها الأثرية، وأسواقها الرائجة، وأحيائها المتلاصقة، ومعالمها التاريخية، وفي مقدمتها جامع الإمام تركي بن عبدالله، وقصر الحكم، وحصن المصمك.

الجدير بالذكر أن فعالية "جولة في قصر الحكم" التي تنظمها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، بمناسبة اليوم الوطني السادس والثمانين للمملكة العربية السعودية، ستواصل استقبال الزوار على مدى ثلاثة أيام إلى العاشرة من مساء السبت.من الساعة الرابعة عصراً حتى العاشرة مساء.

اليوم الوطني
اعلان
"أمير الرياض": أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن
سبق

تصوير: ماجد البقمي

رفع أمير منطقة الرياض، رئيس الهيئة العليا لتطوير المدينة، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز خالص الشكر والثناء إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله على موافقته الكريمة بإقامة فعالية "جولة في قصر الحكم" للاحتفاء بحلول الذكرى المباركة السادسة والثمانين لليوم الوطني للمملكة.

وأكد الأمير فيصل أن الموافقة الكريمة جاءت بعد أن شهدت الفعالية في نسختها الأولى حضورًا وإقبالًا كبيرين من سكان مدينة الرياض وزوارها بمختلف فئاتهم وأعمارهم وجنسياتهم.

ورحب أمير المنطقة بعد إطلاقه اليوم الخميس لفعالية "جولة في قصر الحكم"، بزوار القصر، مشيراً إلى أن إتاحة الفرصة لزيارة القصر تأتي بهدف تأصيل اللحمة الوطنية بين أبناء هذا الوطن وقيادته.

وعبر باسمه ونيابة عن أهالي منطقة الرياض, عن أسمى آيات التهاني وأجمل التبريكات بحلول ذكرى اليوم الوطني للمملكة, إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله, وإلى سمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد, حفظهم الله, وإلى الشعب السعودي الكريم, راجيًا من الله دوام العزة والنصر والتمكين والاستقرار لبلادنا العزيزة تحت ظل قيادتها الحكيمة.

وأشاد الأمير فيصل في هذه المناسبة بالدور الكبير الذي يقوم به الجنود البواسل على الحدود للذود عن الوطن ونصرة الشعب اليمني الشقيق، مؤكداً أن رؤية المملكة 2030 مؤسسة على تأسيس قوي وحكيم وتدعم توجه المملكة التنموي.

وأضاف أن أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن بالدرجة الأولى، مؤكداً أن كل ما تقوم به القيادة الرشيدة ما هو إلا لخدمة المواطن.

وعبر عن سروره بما شاهده خلال الجولة من فرحة وطنية غامرة من الكبار والصغار، مؤكداً أن مشاعر الزوار الوطنية الصادقة هي الجائزة الأكبر للعاملين على الفعالية في الهيئة العليا لتطوير الرياض، لافتاً النظر في ذات السياق إلى أن هذه المشاعر التي لمسها تعطي دافعاً قوياً لاستمرار مثل هذه المبادرات.
 
وبشأن الفعالية لفت أمير الرياض إلى أن "جولة في قصر الحكم" التي تقام هذا العام في هذا المعلم الوطني الشامخ, ستشهد إقامة معرض تحت عنوان: (سلمان.. التاريخ) يعرض صورًا تاريخية لخادم الحرمين الشريفين أيده الله, مع والده الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن وإخوانه الملوك: سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله تغمدهم الله بواسع رحمته، داعياً الجميع إلى المشاركة والحضور.

حضر حفل إطلاق الفعالية عضو الهيئة العليا لتطوير الرياض، رئيس مركز المشاريع والتخطيط في الهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، ووكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني والمستشار الخاص والمشرف العام على مكتب أمير منطقة الرياض سحمي بن شويمي بن قويز، وعدد من كبار منسوبي إمارة المنطقة والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
وكان الزوار قد توافدوا اليوم الخميس على قصر الحكم واطلعوا على جنبات القصر، كما شاهدوا عدداً من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية التي تحكي تاريخ القصر.

وشهد اليوم الأول من فعاليات "جولة في قصر الحكم" اليوم الخميس توافد عدد كبير من الزوار منذ الساعات الأولى لافتتاحه عند الساعة الرابعة عصراً، حيث تجول زوار وسكان مدينة الرياض داخل القصر وتعرفوا على مكوناته وأجنحته التي يشاهدها بعض الزوار للمرة الأولى، كما شاهدوا عددًا من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية النادرة التي أنتجتها الهيئة بمناسبة اليوم الوطني الـ 86 للمملكة، والتي تتحدث عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وعن تاريخ قصر الحكم، وتاريخ البيعة في المملكة، وأمراء منطقة الرياض.

وتعرف الزوار على جزء من حياة الملك سلمان ونشأته والتي جسدها معرض "سلمان التاريخ" الذي شهد عرض نحو 72 صورة تاريخية ونادرة للملك سلمان، التقطت غالبيتها في فترات متفرقة مع ملوك المملكة العربية السعودية، فيما يرصد بعض منها بعض المواقف واللحظات الخاصة للملك سلمان.

والتقط الزوار بعض الصور التذكارية في مكتب خادم الحرمين الشريفين ومكتب أمير منطقة الرياض، وقاعة البيعة والصالات الكبرى التي يحتويها القصر، واطلعوا على عناصر مشروع تطوير منطقة قصر الحكم الذي أنجزته الهيئة العليا، والذي أثمر عن استعادة المنطقة لدورها ومكانتها التاريخية كقلب نابض بالحيوية في وسط مدينة الرياض، واستعادتها لقيمتها الحضارية، كمركز إداري وطني، وكمنطقة استقطاب سياحي وثقافي.

يذكر أن منطقة قصر الحكم تعد العنصر الأبرز في معالم مدينة الرياض القديمة، وتتميز بساحاتها الشهيرة، وبواباتها الأثرية، وأسواقها الرائجة، وأحيائها المتلاصقة، ومعالمها التاريخية، وفي مقدمتها جامع الإمام تركي بن عبدالله، وقصر الحكم، وحصن المصمك.

الجدير بالذكر أن فعالية "جولة في قصر الحكم" التي تنظمها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، بمناسبة اليوم الوطني السادس والثمانين للمملكة العربية السعودية، ستواصل استقبال الزوار على مدى ثلاثة أيام إلى العاشرة من مساء السبت.من الساعة الرابعة عصراً حتى العاشرة مساء.

22 سبتمبر 2016 - 21 ذو الحجة 1437
11:35 PM
اخر تعديل
18 مارس 2017 - 19 جمادى الآخر 1438
04:32 AM

"أمير الرياض": أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن

بعد إطلاقه لفعالية "جولة في قصر الحكم" التي تستمر إلى السبت

A A A
0
5,863

تصوير: ماجد البقمي

رفع أمير منطقة الرياض، رئيس الهيئة العليا لتطوير المدينة، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز خالص الشكر والثناء إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله على موافقته الكريمة بإقامة فعالية "جولة في قصر الحكم" للاحتفاء بحلول الذكرى المباركة السادسة والثمانين لليوم الوطني للمملكة.

وأكد الأمير فيصل أن الموافقة الكريمة جاءت بعد أن شهدت الفعالية في نسختها الأولى حضورًا وإقبالًا كبيرين من سكان مدينة الرياض وزوارها بمختلف فئاتهم وأعمارهم وجنسياتهم.

ورحب أمير المنطقة بعد إطلاقه اليوم الخميس لفعالية "جولة في قصر الحكم"، بزوار القصر، مشيراً إلى أن إتاحة الفرصة لزيارة القصر تأتي بهدف تأصيل اللحمة الوطنية بين أبناء هذا الوطن وقيادته.

وعبر باسمه ونيابة عن أهالي منطقة الرياض, عن أسمى آيات التهاني وأجمل التبريكات بحلول ذكرى اليوم الوطني للمملكة, إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز, أيده الله, وإلى سمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد, حفظهم الله, وإلى الشعب السعودي الكريم, راجيًا من الله دوام العزة والنصر والتمكين والاستقرار لبلادنا العزيزة تحت ظل قيادتها الحكيمة.

وأشاد الأمير فيصل في هذه المناسبة بالدور الكبير الذي يقوم به الجنود البواسل على الحدود للذود عن الوطن ونصرة الشعب اليمني الشقيق، مؤكداً أن رؤية المملكة 2030 مؤسسة على تأسيس قوي وحكيم وتدعم توجه المملكة التنموي.

وأضاف أن أي منجز تحققه المملكة أو تعمل عليه هو للمواطن بالدرجة الأولى، مؤكداً أن كل ما تقوم به القيادة الرشيدة ما هو إلا لخدمة المواطن.

وعبر عن سروره بما شاهده خلال الجولة من فرحة وطنية غامرة من الكبار والصغار، مؤكداً أن مشاعر الزوار الوطنية الصادقة هي الجائزة الأكبر للعاملين على الفعالية في الهيئة العليا لتطوير الرياض، لافتاً النظر في ذات السياق إلى أن هذه المشاعر التي لمسها تعطي دافعاً قوياً لاستمرار مثل هذه المبادرات.
 
وبشأن الفعالية لفت أمير الرياض إلى أن "جولة في قصر الحكم" التي تقام هذا العام في هذا المعلم الوطني الشامخ, ستشهد إقامة معرض تحت عنوان: (سلمان.. التاريخ) يعرض صورًا تاريخية لخادم الحرمين الشريفين أيده الله, مع والده الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن وإخوانه الملوك: سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله تغمدهم الله بواسع رحمته، داعياً الجميع إلى المشاركة والحضور.

حضر حفل إطلاق الفعالية عضو الهيئة العليا لتطوير الرياض، رئيس مركز المشاريع والتخطيط في الهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، ووكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني والمستشار الخاص والمشرف العام على مكتب أمير منطقة الرياض سحمي بن شويمي بن قويز، وعدد من كبار منسوبي إمارة المنطقة والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
وكان الزوار قد توافدوا اليوم الخميس على قصر الحكم واطلعوا على جنبات القصر، كما شاهدوا عدداً من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية التي تحكي تاريخ القصر.

وشهد اليوم الأول من فعاليات "جولة في قصر الحكم" اليوم الخميس توافد عدد كبير من الزوار منذ الساعات الأولى لافتتاحه عند الساعة الرابعة عصراً، حيث تجول زوار وسكان مدينة الرياض داخل القصر وتعرفوا على مكوناته وأجنحته التي يشاهدها بعض الزوار للمرة الأولى، كما شاهدوا عددًا من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية النادرة التي أنتجتها الهيئة بمناسبة اليوم الوطني الـ 86 للمملكة، والتي تتحدث عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وعن تاريخ قصر الحكم، وتاريخ البيعة في المملكة، وأمراء منطقة الرياض.

وتعرف الزوار على جزء من حياة الملك سلمان ونشأته والتي جسدها معرض "سلمان التاريخ" الذي شهد عرض نحو 72 صورة تاريخية ونادرة للملك سلمان، التقطت غالبيتها في فترات متفرقة مع ملوك المملكة العربية السعودية، فيما يرصد بعض منها بعض المواقف واللحظات الخاصة للملك سلمان.

والتقط الزوار بعض الصور التذكارية في مكتب خادم الحرمين الشريفين ومكتب أمير منطقة الرياض، وقاعة البيعة والصالات الكبرى التي يحتويها القصر، واطلعوا على عناصر مشروع تطوير منطقة قصر الحكم الذي أنجزته الهيئة العليا، والذي أثمر عن استعادة المنطقة لدورها ومكانتها التاريخية كقلب نابض بالحيوية في وسط مدينة الرياض، واستعادتها لقيمتها الحضارية، كمركز إداري وطني، وكمنطقة استقطاب سياحي وثقافي.

يذكر أن منطقة قصر الحكم تعد العنصر الأبرز في معالم مدينة الرياض القديمة، وتتميز بساحاتها الشهيرة، وبواباتها الأثرية، وأسواقها الرائجة، وأحيائها المتلاصقة، ومعالمها التاريخية، وفي مقدمتها جامع الإمام تركي بن عبدالله، وقصر الحكم، وحصن المصمك.

الجدير بالذكر أن فعالية "جولة في قصر الحكم" التي تنظمها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، بمناسبة اليوم الوطني السادس والثمانين للمملكة العربية السعودية، ستواصل استقبال الزوار على مدى ثلاثة أيام إلى العاشرة من مساء السبت.من الساعة الرابعة عصراً حتى العاشرة مساء.