أمير جازان يلتقي المحافظين والمشايخ تحت عنوان "التلاحم الوطني"

أكد أن تدشين خادم الحرمين للمشروعات يصبّ في صالح المواطنين

 أكد أمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود تواصل جهودها التنموية في جميع مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها وقراها، وذلك خلال اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


وأبرز أمير المنطقة أهمية الزيارة الكريمة لخادم الحرمين الشريفين إلى المنطقة الشرقية وتدشينه  للعديد من مشروعات الخير والبركة التي تسير في مسارها الخيّر للوطن والمواطن , وحتى تستمر العجلة التنموية ولتكون رافدا هاما لتحقيق الرؤية الوطنية 2030 .


جاء ذلك خلال لقاء أمير المنطقة، مساء، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


ونوّه بالتلاحم الكبير بين قيادة هذا الوطن الغالي وأبنائه الأوفياء والذي يتجلّى دائما وأبدا كواحد من الثوابت الرئيسية في هذا الوطن .


وشدد على أهمية الأمن كركن أساس للتنمية والتطور والازدهار ،مثنيا على الدور الكبير للمواطن السعودي بوصفه رجل الأمن الأول , وقال: "المواطن هو الشريك الرئيس مع رجال الأمن لحماية بلاد الحرمين الشريفين وحفظ مقدرات الوطن ومكتسباته الحضارية , والوقوف بحزم وثبات في صف واحد ضد كل الحملات التي تستهدف بلادنا المباركة في أمنها واستقرارها".


وأكد أهمية دور جميع القطاعات والمؤسسات وأفراد المجتمع للحفاظ على أبناء وبنات الوطن من الأبواق الغير منضبطة التي تستهدف أبناء الوطن , وتحاول زعزعة أمننا واستقرارنا.

وأضاف: "واجبنا جميعا حماية هذا الكيان العظيم وما تحقق من منجزات عظيمه وتسليم الأمانة للأجيال سليمة نقية بإذن الله تعالى".


وخلال  اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، قال الرائد جابر بن محمد مدخلي من شرطة جازان: "أتحدث عن محور "رجل الأمن في خدمة الوطن والمواطن" لإبراز التضحيات التي سطرها رجال الأمن الأوفياء من مختلف القطاعات الأمنية والعسكرية وما سطروه من تضحيات للذود عن حدود الوطن وللحفاظ على أمنه وأمانه واستقراره".


وأضاف: "لقد وقف رجال الأمن ضد كل الحملات التي يتعرض لها الوطن من تهريب الأسلحة والمخدرات والإرهاب بشتى أصنافه , وحققوا نجاحات وطنية بارزة".


بعد ذلك استعرض مدير تعليم صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس محور " غرس القيم الوطنية في الناشئة"، وقال: "المؤسسة التعليمية تدرك دورها الحيوي والبارز تجاه الجيل لتنشئته بشكل إيجابي للحفاظ على مكتسبات وطنه وللمساهمة الفاعلة في التنمية الوطنية".


وأشار إلى المبادرة التي قدمتها إدارة تعليم صبيا بعنوان "بناء القيم وتوجيه السلوك" التي تهدف للحفاظ على هوية الجيل ضمن منظومة قيم محددة وخطة زمنية لثلاث سنوات.


وقال: "المبادرة تشمل في العام الأول قيم النظافة والنقاء من السموم والمسئولية الوطنية , وفي العام الثاني تشمل قيم النظام والترتيب والصداقة الإيجابية والقيادة الواعية ، وفي العام الثالث تشمل قيم الإقدام والاعتزاز بالعمل والعمل التطوعي المنظم".


من جهته، قال شيخ شمل قبائل الحقو الشيخ علي بن محمد أبو عقيل الحقوي: "محور المواطن ركيزة البناء" يمثل إستراتيجية هامة يرتكز عليها الوطن وأحد المكتسبات الرئيسة التي تقوي روابط التلاحم الوطني وتساهم في بناء الوطن بكل اطيافه وبفضل سواعد ابنائه".


بعد ذلك، قال مدير جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني في مداخلة: "كرسي الأمير محمد بن ناصر للأبحاث جامعة جازان بصدد الإعداد حاليا لندوة بعنوان "الانتماء الوطني" وذلك في إطار الدور الاجتماعي للجامعة , وستعقد الندوة خلال الفترة المقبلة".


وقد تخللت اللقاء العديد من المداخلات التي أكدت عمق التلاحم بين أبناء الوطن وقيادته الرشيدة .ميع.

اعلان
أمير جازان يلتقي المحافظين والمشايخ تحت عنوان "التلاحم الوطني"
سبق

 أكد أمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود تواصل جهودها التنموية في جميع مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها وقراها، وذلك خلال اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


وأبرز أمير المنطقة أهمية الزيارة الكريمة لخادم الحرمين الشريفين إلى المنطقة الشرقية وتدشينه  للعديد من مشروعات الخير والبركة التي تسير في مسارها الخيّر للوطن والمواطن , وحتى تستمر العجلة التنموية ولتكون رافدا هاما لتحقيق الرؤية الوطنية 2030 .


جاء ذلك خلال لقاء أمير المنطقة، مساء، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


ونوّه بالتلاحم الكبير بين قيادة هذا الوطن الغالي وأبنائه الأوفياء والذي يتجلّى دائما وأبدا كواحد من الثوابت الرئيسية في هذا الوطن .


وشدد على أهمية الأمن كركن أساس للتنمية والتطور والازدهار ،مثنيا على الدور الكبير للمواطن السعودي بوصفه رجل الأمن الأول , وقال: "المواطن هو الشريك الرئيس مع رجال الأمن لحماية بلاد الحرمين الشريفين وحفظ مقدرات الوطن ومكتسباته الحضارية , والوقوف بحزم وثبات في صف واحد ضد كل الحملات التي تستهدف بلادنا المباركة في أمنها واستقرارها".


وأكد أهمية دور جميع القطاعات والمؤسسات وأفراد المجتمع للحفاظ على أبناء وبنات الوطن من الأبواق الغير منضبطة التي تستهدف أبناء الوطن , وتحاول زعزعة أمننا واستقرارنا.

وأضاف: "واجبنا جميعا حماية هذا الكيان العظيم وما تحقق من منجزات عظيمه وتسليم الأمانة للأجيال سليمة نقية بإذن الله تعالى".


وخلال  اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، قال الرائد جابر بن محمد مدخلي من شرطة جازان: "أتحدث عن محور "رجل الأمن في خدمة الوطن والمواطن" لإبراز التضحيات التي سطرها رجال الأمن الأوفياء من مختلف القطاعات الأمنية والعسكرية وما سطروه من تضحيات للذود عن حدود الوطن وللحفاظ على أمنه وأمانه واستقراره".


وأضاف: "لقد وقف رجال الأمن ضد كل الحملات التي يتعرض لها الوطن من تهريب الأسلحة والمخدرات والإرهاب بشتى أصنافه , وحققوا نجاحات وطنية بارزة".


بعد ذلك استعرض مدير تعليم صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس محور " غرس القيم الوطنية في الناشئة"، وقال: "المؤسسة التعليمية تدرك دورها الحيوي والبارز تجاه الجيل لتنشئته بشكل إيجابي للحفاظ على مكتسبات وطنه وللمساهمة الفاعلة في التنمية الوطنية".


وأشار إلى المبادرة التي قدمتها إدارة تعليم صبيا بعنوان "بناء القيم وتوجيه السلوك" التي تهدف للحفاظ على هوية الجيل ضمن منظومة قيم محددة وخطة زمنية لثلاث سنوات.


وقال: "المبادرة تشمل في العام الأول قيم النظافة والنقاء من السموم والمسئولية الوطنية , وفي العام الثاني تشمل قيم النظام والترتيب والصداقة الإيجابية والقيادة الواعية ، وفي العام الثالث تشمل قيم الإقدام والاعتزاز بالعمل والعمل التطوعي المنظم".


من جهته، قال شيخ شمل قبائل الحقو الشيخ علي بن محمد أبو عقيل الحقوي: "محور المواطن ركيزة البناء" يمثل إستراتيجية هامة يرتكز عليها الوطن وأحد المكتسبات الرئيسة التي تقوي روابط التلاحم الوطني وتساهم في بناء الوطن بكل اطيافه وبفضل سواعد ابنائه".


بعد ذلك، قال مدير جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني في مداخلة: "كرسي الأمير محمد بن ناصر للأبحاث جامعة جازان بصدد الإعداد حاليا لندوة بعنوان "الانتماء الوطني" وذلك في إطار الدور الاجتماعي للجامعة , وستعقد الندوة خلال الفترة المقبلة".


وقد تخللت اللقاء العديد من المداخلات التي أكدت عمق التلاحم بين أبناء الوطن وقيادته الرشيدة .ميع.

30 نوفمبر 2016 - 1 ربيع الأول 1438
03:04 PM

أمير جازان يلتقي المحافظين والمشايخ تحت عنوان "التلاحم الوطني"

أكد أن تدشين خادم الحرمين للمشروعات يصبّ في صالح المواطنين

A A A
0
350

 أكد أمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود تواصل جهودها التنموية في جميع مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها وقراها، وذلك خلال اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


وأبرز أمير المنطقة أهمية الزيارة الكريمة لخادم الحرمين الشريفين إلى المنطقة الشرقية وتدشينه  للعديد من مشروعات الخير والبركة التي تسير في مسارها الخيّر للوطن والمواطن , وحتى تستمر العجلة التنموية ولتكون رافدا هاما لتحقيق الرؤية الوطنية 2030 .


جاء ذلك خلال لقاء أمير المنطقة، مساء، مع مديري الإدارات الحكومية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز ومشايخ وأهالي جازان.


ونوّه بالتلاحم الكبير بين قيادة هذا الوطن الغالي وأبنائه الأوفياء والذي يتجلّى دائما وأبدا كواحد من الثوابت الرئيسية في هذا الوطن .


وشدد على أهمية الأمن كركن أساس للتنمية والتطور والازدهار ،مثنيا على الدور الكبير للمواطن السعودي بوصفه رجل الأمن الأول , وقال: "المواطن هو الشريك الرئيس مع رجال الأمن لحماية بلاد الحرمين الشريفين وحفظ مقدرات الوطن ومكتسباته الحضارية , والوقوف بحزم وثبات في صف واحد ضد كل الحملات التي تستهدف بلادنا المباركة في أمنها واستقرارها".


وأكد أهمية دور جميع القطاعات والمؤسسات وأفراد المجتمع للحفاظ على أبناء وبنات الوطن من الأبواق الغير منضبطة التي تستهدف أبناء الوطن , وتحاول زعزعة أمننا واستقرارنا.

وأضاف: "واجبنا جميعا حماية هذا الكيان العظيم وما تحقق من منجزات عظيمه وتسليم الأمانة للأجيال سليمة نقية بإذن الله تعالى".


وخلال  اللقاء الذي حمل عنوان " التلاحم الوطني"، قال الرائد جابر بن محمد مدخلي من شرطة جازان: "أتحدث عن محور "رجل الأمن في خدمة الوطن والمواطن" لإبراز التضحيات التي سطرها رجال الأمن الأوفياء من مختلف القطاعات الأمنية والعسكرية وما سطروه من تضحيات للذود عن حدود الوطن وللحفاظ على أمنه وأمانه واستقراره".


وأضاف: "لقد وقف رجال الأمن ضد كل الحملات التي يتعرض لها الوطن من تهريب الأسلحة والمخدرات والإرهاب بشتى أصنافه , وحققوا نجاحات وطنية بارزة".


بعد ذلك استعرض مدير تعليم صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس محور " غرس القيم الوطنية في الناشئة"، وقال: "المؤسسة التعليمية تدرك دورها الحيوي والبارز تجاه الجيل لتنشئته بشكل إيجابي للحفاظ على مكتسبات وطنه وللمساهمة الفاعلة في التنمية الوطنية".


وأشار إلى المبادرة التي قدمتها إدارة تعليم صبيا بعنوان "بناء القيم وتوجيه السلوك" التي تهدف للحفاظ على هوية الجيل ضمن منظومة قيم محددة وخطة زمنية لثلاث سنوات.


وقال: "المبادرة تشمل في العام الأول قيم النظافة والنقاء من السموم والمسئولية الوطنية , وفي العام الثاني تشمل قيم النظام والترتيب والصداقة الإيجابية والقيادة الواعية ، وفي العام الثالث تشمل قيم الإقدام والاعتزاز بالعمل والعمل التطوعي المنظم".


من جهته، قال شيخ شمل قبائل الحقو الشيخ علي بن محمد أبو عقيل الحقوي: "محور المواطن ركيزة البناء" يمثل إستراتيجية هامة يرتكز عليها الوطن وأحد المكتسبات الرئيسة التي تقوي روابط التلاحم الوطني وتساهم في بناء الوطن بكل اطيافه وبفضل سواعد ابنائه".


بعد ذلك، قال مدير جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني في مداخلة: "كرسي الأمير محمد بن ناصر للأبحاث جامعة جازان بصدد الإعداد حاليا لندوة بعنوان "الانتماء الوطني" وذلك في إطار الدور الاجتماعي للجامعة , وستعقد الندوة خلال الفترة المقبلة".


وقد تخللت اللقاء العديد من المداخلات التي أكدت عمق التلاحم بين أبناء الوطن وقيادته الرشيدة .ميع.