أمير عسير يستقبل آل خزيم بعد تنازله عن الصومالي قاتل ابنه

لوجه الله تعالى .. وفيصل بن خالد: بادرة نبيلة من شيم الرجال

استقبل أمير منطقة عسير رئيس اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين، الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، صباح اليوم، في مكتبه بالإمارة، المواطن مداوي بن عوض بن علي آل خزيم القحطاني؛ الوكيل الشرعي، عن المواطن مداوي بن علي بن  جبران آل خزيم القحطاني؛ وأسرته، والذي تنازل عن القاتل أحمد بن محمد عبدالله يوسف (صومالي الجنسية)، الذي كان سبباً في مقتل ابنهم لاحق بن مداوي بن علي آل خزيم القحطاني؛ لوجه الله تعالى، ثم لشفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير منطقة عسير.

 

وأوضح الأمير فيصل، أن قيامهم بالتنازل عمل عظيم وأجره كبير وهي بادرة إنسانية نبيلة, مبيناً أن العفو والصفح من شيم الرجال, سائلاً  الله تعالى للفقيد الرحمة والمغفرة؛ مشيراً إلى أن  ذلك ليس مستغرباً على أبناء الوطن.

 

وأعرب ذوو المقتول بأن شفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير المنطقة، مقدّرة وهي أقل ما تقدَّم لولي الأمر.

 

حضر اللقاء المندوب الدائم للسفارة الصومالية محمد موسى؛ وأمين عام اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين مسفر بن حسن الحرملي؛ وعدد من ممثلي الجالية الصومالية بمنطقة عسير.

اعلان
أمير عسير يستقبل آل خزيم بعد تنازله عن الصومالي قاتل ابنه
سبق

استقبل أمير منطقة عسير رئيس اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين، الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، صباح اليوم، في مكتبه بالإمارة، المواطن مداوي بن عوض بن علي آل خزيم القحطاني؛ الوكيل الشرعي، عن المواطن مداوي بن علي بن  جبران آل خزيم القحطاني؛ وأسرته، والذي تنازل عن القاتل أحمد بن محمد عبدالله يوسف (صومالي الجنسية)، الذي كان سبباً في مقتل ابنهم لاحق بن مداوي بن علي آل خزيم القحطاني؛ لوجه الله تعالى، ثم لشفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير منطقة عسير.

 

وأوضح الأمير فيصل، أن قيامهم بالتنازل عمل عظيم وأجره كبير وهي بادرة إنسانية نبيلة, مبيناً أن العفو والصفح من شيم الرجال, سائلاً  الله تعالى للفقيد الرحمة والمغفرة؛ مشيراً إلى أن  ذلك ليس مستغرباً على أبناء الوطن.

 

وأعرب ذوو المقتول بأن شفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير المنطقة، مقدّرة وهي أقل ما تقدَّم لولي الأمر.

 

حضر اللقاء المندوب الدائم للسفارة الصومالية محمد موسى؛ وأمين عام اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين مسفر بن حسن الحرملي؛ وعدد من ممثلي الجالية الصومالية بمنطقة عسير.

31 يناير 2017 - 3 جمادى الأول 1438
01:29 PM

أمير عسير يستقبل آل خزيم بعد تنازله عن الصومالي قاتل ابنه

لوجه الله تعالى .. وفيصل بن خالد: بادرة نبيلة من شيم الرجال

A A A
5
23,929

استقبل أمير منطقة عسير رئيس اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين، الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، صباح اليوم، في مكتبه بالإمارة، المواطن مداوي بن عوض بن علي آل خزيم القحطاني؛ الوكيل الشرعي، عن المواطن مداوي بن علي بن  جبران آل خزيم القحطاني؛ وأسرته، والذي تنازل عن القاتل أحمد بن محمد عبدالله يوسف (صومالي الجنسية)، الذي كان سبباً في مقتل ابنهم لاحق بن مداوي بن علي آل خزيم القحطاني؛ لوجه الله تعالى، ثم لشفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير منطقة عسير.

 

وأوضح الأمير فيصل، أن قيامهم بالتنازل عمل عظيم وأجره كبير وهي بادرة إنسانية نبيلة, مبيناً أن العفو والصفح من شيم الرجال, سائلاً  الله تعالى للفقيد الرحمة والمغفرة؛ مشيراً إلى أن  ذلك ليس مستغرباً على أبناء الوطن.

 

وأعرب ذوو المقتول بأن شفاعة سمو ولي العهد، وشفاعة أمير المنطقة، مقدّرة وهي أقل ما تقدَّم لولي الأمر.

 

حضر اللقاء المندوب الدائم للسفارة الصومالية محمد موسى؛ وأمين عام اللجنة الرئيسة لإصلاح ذات البين مسفر بن حسن الحرملي؛ وعدد من ممثلي الجالية الصومالية بمنطقة عسير.