أهالي شرورة: المستشفى العام يتهاوى.. غياب للأطباء والأخطاء متكررة

إغلاق معظم العيادات وبعضها منذ عام.. و "الحزم" زادت المعاناة

طالب أهالي محافظة شرورة وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، بإنقاذ مستشفى شرورة العام من غياب التنسيق الإداري واستمرار الأخطاء الطبية المتوالية وعدم التواجد الدائم بالعيادات المختلفة.

 

 وقال المواطنين إن الأطباء بالمستشفى يتمادون في الأخطاء الطبية وعدم التواجد بعيادات المستشفى ، بل وصل الحال إلى إغلاق معظم العيادات ، ومنها عيادة الجلدية منذ سنة، وتبعتها عيادات النفسية والمسالك البولية منذ شهر ، وأيضا تفاجأ مراجعوا المستشفى اليوم بأن عيادة العيون سوف تغلق أبوابها نهاية الشهر الجاري.

 

وأضاف الأهالي لـ " سبق " أنهم يعانون منذ سنوات من إغلاق معظم العيادات لأبوابها أثناء إجازات أطبائها لعدم وجود طبيب آخر أو بديل له في نفس التخصص ، مما تسبب لهم في انتظار المواعيد بالمستشفى لأشهر لتكدس الحالات المرضية به ، وممازاد معاناة أهالي شروره على حد قولهم ، منذ إنطلاق عاصفة الحزم هو توقف إجراء العمليات لمراجعي مستشفى شرورة من الأهالي ، لكونه أصبح نقطة إسعاف وإخلاء لمصابي عاصفة الحزم من الجالية اليمنية ، نظرا لقربه من منفذ الوديعه الحدودي.

اعلان
أهالي شرورة: المستشفى العام يتهاوى.. غياب للأطباء والأخطاء متكررة
سبق

طالب أهالي محافظة شرورة وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، بإنقاذ مستشفى شرورة العام من غياب التنسيق الإداري واستمرار الأخطاء الطبية المتوالية وعدم التواجد الدائم بالعيادات المختلفة.

 

 وقال المواطنين إن الأطباء بالمستشفى يتمادون في الأخطاء الطبية وعدم التواجد بعيادات المستشفى ، بل وصل الحال إلى إغلاق معظم العيادات ، ومنها عيادة الجلدية منذ سنة، وتبعتها عيادات النفسية والمسالك البولية منذ شهر ، وأيضا تفاجأ مراجعوا المستشفى اليوم بأن عيادة العيون سوف تغلق أبوابها نهاية الشهر الجاري.

 

وأضاف الأهالي لـ " سبق " أنهم يعانون منذ سنوات من إغلاق معظم العيادات لأبوابها أثناء إجازات أطبائها لعدم وجود طبيب آخر أو بديل له في نفس التخصص ، مما تسبب لهم في انتظار المواعيد بالمستشفى لأشهر لتكدس الحالات المرضية به ، وممازاد معاناة أهالي شروره على حد قولهم ، منذ إنطلاق عاصفة الحزم هو توقف إجراء العمليات لمراجعي مستشفى شرورة من الأهالي ، لكونه أصبح نقطة إسعاف وإخلاء لمصابي عاصفة الحزم من الجالية اليمنية ، نظرا لقربه من منفذ الوديعه الحدودي.

28 يوليو 2016 - 23 شوّال 1437
04:35 PM

إغلاق معظم العيادات وبعضها منذ عام.. و "الحزم" زادت المعاناة

أهالي شرورة: المستشفى العام يتهاوى.. غياب للأطباء والأخطاء متكررة

A A A
6
4,204

طالب أهالي محافظة شرورة وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، بإنقاذ مستشفى شرورة العام من غياب التنسيق الإداري واستمرار الأخطاء الطبية المتوالية وعدم التواجد الدائم بالعيادات المختلفة.

 

 وقال المواطنين إن الأطباء بالمستشفى يتمادون في الأخطاء الطبية وعدم التواجد بعيادات المستشفى ، بل وصل الحال إلى إغلاق معظم العيادات ، ومنها عيادة الجلدية منذ سنة، وتبعتها عيادات النفسية والمسالك البولية منذ شهر ، وأيضا تفاجأ مراجعوا المستشفى اليوم بأن عيادة العيون سوف تغلق أبوابها نهاية الشهر الجاري.

 

وأضاف الأهالي لـ " سبق " أنهم يعانون منذ سنوات من إغلاق معظم العيادات لأبوابها أثناء إجازات أطبائها لعدم وجود طبيب آخر أو بديل له في نفس التخصص ، مما تسبب لهم في انتظار المواعيد بالمستشفى لأشهر لتكدس الحالات المرضية به ، وممازاد معاناة أهالي شروره على حد قولهم ، منذ إنطلاق عاصفة الحزم هو توقف إجراء العمليات لمراجعي مستشفى شرورة من الأهالي ، لكونه أصبح نقطة إسعاف وإخلاء لمصابي عاصفة الحزم من الجالية اليمنية ، نظرا لقربه من منفذ الوديعه الحدودي.