أهالي "شعر" بتربة يشتكون ضعف الاتصالات والإنترنت

طالبوا بترقية الأبراج لمواكبة الكثافة السكانية

اشتكى عدد من أهالي مركز شعر التابع لمحافظة تربة من ضعف خدمات شركات الاتصالات في المنطقة وتعثر اتصالاتهم بشكل مستمر وضعف سرعة الإنترنت.

 

وقال أحد المواطنين ويدعى "أحمد مسلط بن بنيه" في شكواه لـ"سبق": نعاني -نحن أهالي مركز شعر- من ضعف استخدام الشبكة العنكبوتية وتصفح الإنترنت؛ إذ نمكث طويلًا لدى استخدامنا لها بدون جدوى؛ وذلك نتيجة عدم ترقية الأبراج لتواكب الكثافة السكانية التي يشهدها المركز خلال السنوات الأخيرة.

 

وأضاف المواطن "ابن بنيه" أن حاجتنا أصبحت ملحة؛ كون المركز تتبع له مدارس بنين وبنات وتعتمد في رفع بياناتها وغياب الطلاب عن طريق النت، وحاجة الأهالي لاستخدام التقنية مدعومة بالإنترنت لقضاء مصالحهم بدلًا عن تحمل مشقة السفر من وإلى محافظة تربة.

اعلان
أهالي "شعر" بتربة يشتكون ضعف الاتصالات والإنترنت
سبق

اشتكى عدد من أهالي مركز شعر التابع لمحافظة تربة من ضعف خدمات شركات الاتصالات في المنطقة وتعثر اتصالاتهم بشكل مستمر وضعف سرعة الإنترنت.

 

وقال أحد المواطنين ويدعى "أحمد مسلط بن بنيه" في شكواه لـ"سبق": نعاني -نحن أهالي مركز شعر- من ضعف استخدام الشبكة العنكبوتية وتصفح الإنترنت؛ إذ نمكث طويلًا لدى استخدامنا لها بدون جدوى؛ وذلك نتيجة عدم ترقية الأبراج لتواكب الكثافة السكانية التي يشهدها المركز خلال السنوات الأخيرة.

 

وأضاف المواطن "ابن بنيه" أن حاجتنا أصبحت ملحة؛ كون المركز تتبع له مدارس بنين وبنات وتعتمد في رفع بياناتها وغياب الطلاب عن طريق النت، وحاجة الأهالي لاستخدام التقنية مدعومة بالإنترنت لقضاء مصالحهم بدلًا عن تحمل مشقة السفر من وإلى محافظة تربة.

28 فبراير 2017 - 1 جمادى الآخر 1438
07:55 PM

أهالي "شعر" بتربة يشتكون ضعف الاتصالات والإنترنت

طالبوا بترقية الأبراج لمواكبة الكثافة السكانية

A A A
0
347

اشتكى عدد من أهالي مركز شعر التابع لمحافظة تربة من ضعف خدمات شركات الاتصالات في المنطقة وتعثر اتصالاتهم بشكل مستمر وضعف سرعة الإنترنت.

 

وقال أحد المواطنين ويدعى "أحمد مسلط بن بنيه" في شكواه لـ"سبق": نعاني -نحن أهالي مركز شعر- من ضعف استخدام الشبكة العنكبوتية وتصفح الإنترنت؛ إذ نمكث طويلًا لدى استخدامنا لها بدون جدوى؛ وذلك نتيجة عدم ترقية الأبراج لتواكب الكثافة السكانية التي يشهدها المركز خلال السنوات الأخيرة.

 

وأضاف المواطن "ابن بنيه" أن حاجتنا أصبحت ملحة؛ كون المركز تتبع له مدارس بنين وبنات وتعتمد في رفع بياناتها وغياب الطلاب عن طريق النت، وحاجة الأهالي لاستخدام التقنية مدعومة بالإنترنت لقضاء مصالحهم بدلًا عن تحمل مشقة السفر من وإلى محافظة تربة.