إدارة الموارد المالية تناقش روافد دعم "مساعدة الشباب على الزواج"

القسم النسائي يفتتح قاعته التدريبية

نظمت إدارة الموارد المالية بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة مساء الأحد 24/ 4/ 14238هـ ورشة عمل حول البرامج والأنشطة التي تنفذها الإدارة؛ وذلك لرفد موارد الجمعية، وإيصال رسالتها، من خلال استحداث برامج جديدة، تساهم في خدمة الأسر المكية.
 
وأوضح المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، أن الورشة تأتي ضمن استراتيجية الجمعية في الاهتمام برفع كفاءة وفعالية كوادر العمل في إدارة الموارد المالية، وسبل تطوير برامجها، واستحداث برامج جديدة، تعين الشباب المقبلين على الزواج، من خلال الدعم المادي والتأهيل والاستشارات، وغيرها من البرامج التي تعمل عليها الجمعية، ولتنفيذها تحتاج إلى الدعم المادي والمعنوي. مشيرًا إلى أن العمل في الجمعية يسير بشكل مؤسسي، وعبر خطط عملية مدروسة.
 
وشكر المدخلي جميع رجال الأعمال والداعمين المتفاعلين مع الجمعية لتنفيذ أهدافها في خدمة المجتمع المكي.
 
وفي سياق متصل، افتتحت مديرة القسم النسائي بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة، الأستاذة مها الخويطر، القاعة التدريبية النسائية (رفاء) بمقر الجمعية، وذلك بحضور شخصيات نسائية بارزة في المجتمع المكي. وقد اشتمل حفل الافتتاح على عدد من الفقرات الخطابية، واستعراض منجزات الجمعية، والمبادرات الجديدة للقسم النسائي، الذي انطلق العمل فيه منذ أشهر، بعد إعادة هيكلة إدارات وأقسام الجمعية.
 
وشهد حفل الافتتاح ندوة تناولت العمل الخيري وميادينه، ودوره في خدمة المجتمع، قدمتها مديرة معهد الصديقة الأستاذة عائشة الأحمدي. وفي ختام الحفل تجولت الحاضرات في المعرض الدائم.
 
الجدير بالذكر أن الجمعية استحدثت القاعة لتقام فيها البرامج التدريبية للفتيات المقبلات على الزواج، وتم تزويدها بأجهزة وشاشات عرض حديثة، وتهيئة حلقات التدريب لاستيعاب 40 متدربة.
 
وأشار المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، إلى أن الجمعية رأت استحداث وتجهيز قاعة (رفاء) لتنفيذ البرامج التدريبية، وتأهيل الفتيات، وتزويدهن بالمهارات التي تعينهن على الاستقرار في بيت الزوجية، من خلال تنظيم دورات وبرامج تقدمها مدربات متخصصات. مشيرًا إلى أن القاعة تضم معرضًا دائمًا، يشتمل على بعض مستلزمات الزفاف التي قد تحتاج إليها الفتيات، ويمكن أن تقدمها الجمعية ضمن خدماتها في تيسير سبل الزواج، ضمن أهدافها في خدمة المجتمع المكي.
 

اعلان
إدارة الموارد المالية تناقش روافد دعم "مساعدة الشباب على الزواج"
سبق

نظمت إدارة الموارد المالية بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة مساء الأحد 24/ 4/ 14238هـ ورشة عمل حول البرامج والأنشطة التي تنفذها الإدارة؛ وذلك لرفد موارد الجمعية، وإيصال رسالتها، من خلال استحداث برامج جديدة، تساهم في خدمة الأسر المكية.
 
وأوضح المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، أن الورشة تأتي ضمن استراتيجية الجمعية في الاهتمام برفع كفاءة وفعالية كوادر العمل في إدارة الموارد المالية، وسبل تطوير برامجها، واستحداث برامج جديدة، تعين الشباب المقبلين على الزواج، من خلال الدعم المادي والتأهيل والاستشارات، وغيرها من البرامج التي تعمل عليها الجمعية، ولتنفيذها تحتاج إلى الدعم المادي والمعنوي. مشيرًا إلى أن العمل في الجمعية يسير بشكل مؤسسي، وعبر خطط عملية مدروسة.
 
وشكر المدخلي جميع رجال الأعمال والداعمين المتفاعلين مع الجمعية لتنفيذ أهدافها في خدمة المجتمع المكي.
 
وفي سياق متصل، افتتحت مديرة القسم النسائي بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة، الأستاذة مها الخويطر، القاعة التدريبية النسائية (رفاء) بمقر الجمعية، وذلك بحضور شخصيات نسائية بارزة في المجتمع المكي. وقد اشتمل حفل الافتتاح على عدد من الفقرات الخطابية، واستعراض منجزات الجمعية، والمبادرات الجديدة للقسم النسائي، الذي انطلق العمل فيه منذ أشهر، بعد إعادة هيكلة إدارات وأقسام الجمعية.
 
وشهد حفل الافتتاح ندوة تناولت العمل الخيري وميادينه، ودوره في خدمة المجتمع، قدمتها مديرة معهد الصديقة الأستاذة عائشة الأحمدي. وفي ختام الحفل تجولت الحاضرات في المعرض الدائم.
 
الجدير بالذكر أن الجمعية استحدثت القاعة لتقام فيها البرامج التدريبية للفتيات المقبلات على الزواج، وتم تزويدها بأجهزة وشاشات عرض حديثة، وتهيئة حلقات التدريب لاستيعاب 40 متدربة.
 
وأشار المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، إلى أن الجمعية رأت استحداث وتجهيز قاعة (رفاء) لتنفيذ البرامج التدريبية، وتأهيل الفتيات، وتزويدهن بالمهارات التي تعينهن على الاستقرار في بيت الزوجية، من خلال تنظيم دورات وبرامج تقدمها مدربات متخصصات. مشيرًا إلى أن القاعة تضم معرضًا دائمًا، يشتمل على بعض مستلزمات الزفاف التي قد تحتاج إليها الفتيات، ويمكن أن تقدمها الجمعية ضمن خدماتها في تيسير سبل الزواج، ضمن أهدافها في خدمة المجتمع المكي.
 

25 يناير 2017 - 27 ربيع الآخر 1438
01:46 AM

إدارة الموارد المالية تناقش روافد دعم "مساعدة الشباب على الزواج"

القسم النسائي يفتتح قاعته التدريبية

A A A
0
1,066

نظمت إدارة الموارد المالية بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة مساء الأحد 24/ 4/ 14238هـ ورشة عمل حول البرامج والأنشطة التي تنفذها الإدارة؛ وذلك لرفد موارد الجمعية، وإيصال رسالتها، من خلال استحداث برامج جديدة، تساهم في خدمة الأسر المكية.
 
وأوضح المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، أن الورشة تأتي ضمن استراتيجية الجمعية في الاهتمام برفع كفاءة وفعالية كوادر العمل في إدارة الموارد المالية، وسبل تطوير برامجها، واستحداث برامج جديدة، تعين الشباب المقبلين على الزواج، من خلال الدعم المادي والتأهيل والاستشارات، وغيرها من البرامج التي تعمل عليها الجمعية، ولتنفيذها تحتاج إلى الدعم المادي والمعنوي. مشيرًا إلى أن العمل في الجمعية يسير بشكل مؤسسي، وعبر خطط عملية مدروسة.
 
وشكر المدخلي جميع رجال الأعمال والداعمين المتفاعلين مع الجمعية لتنفيذ أهدافها في خدمة المجتمع المكي.
 
وفي سياق متصل، افتتحت مديرة القسم النسائي بالجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة، الأستاذة مها الخويطر، القاعة التدريبية النسائية (رفاء) بمقر الجمعية، وذلك بحضور شخصيات نسائية بارزة في المجتمع المكي. وقد اشتمل حفل الافتتاح على عدد من الفقرات الخطابية، واستعراض منجزات الجمعية، والمبادرات الجديدة للقسم النسائي، الذي انطلق العمل فيه منذ أشهر، بعد إعادة هيكلة إدارات وأقسام الجمعية.
 
وشهد حفل الافتتاح ندوة تناولت العمل الخيري وميادينه، ودوره في خدمة المجتمع، قدمتها مديرة معهد الصديقة الأستاذة عائشة الأحمدي. وفي ختام الحفل تجولت الحاضرات في المعرض الدائم.
 
الجدير بالذكر أن الجمعية استحدثت القاعة لتقام فيها البرامج التدريبية للفتيات المقبلات على الزواج، وتم تزويدها بأجهزة وشاشات عرض حديثة، وتهيئة حلقات التدريب لاستيعاب 40 متدربة.
 
وأشار المشرف العام على الجمعية، الأستاذ محمد المدخلي، إلى أن الجمعية رأت استحداث وتجهيز قاعة (رفاء) لتنفيذ البرامج التدريبية، وتأهيل الفتيات، وتزويدهن بالمهارات التي تعينهن على الاستقرار في بيت الزوجية، من خلال تنظيم دورات وبرامج تقدمها مدربات متخصصات. مشيرًا إلى أن القاعة تضم معرضًا دائمًا، يشتمل على بعض مستلزمات الزفاف التي قد تحتاج إليها الفتيات، ويمكن أن تقدمها الجمعية ضمن خدماتها في تيسير سبل الزواج، ضمن أهدافها في خدمة المجتمع المكي.