اقرأ.. 12 مطلبًا من زوَّار مهرجان الجنادرية على طاولة "الحرس الوطني"

من شأنها الرقي بأضخم مهرجان في الشرق الأوسط

(تصوير: عبدالله النحيط): رصدت "سبق" أبرز مطالب زوَّار المهرجان الوطني للتراث والثقافة "جنادرية 31"، الذي أغلق أبوابه أمس الجمعة بعد حراك ثقافي وشعبي ضخم، استمر 15 يومًا، وشارك فيه دول الخليج وجمهورية مصر، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتنوعت المطالب التي تنقلها "سبق" إلى إدارة المهرجان في وزارة الحرس الوطني، وجميعها ستساهم في الرقي بأضخم مهرجان في الشرق الأوسط، وهي كالآتي:

1- ترقيم مواقف السيارات؛ إذ يصعب على الزوار معرفة مواقع مركباتهم، ويمضي الوقت بحثًا عنها.

2- توفير دورات مياه كافية للجنسين؛ إذ إنه مع التطور الملحوظ في المهرجان إلا أن دورات المياه للرجال والنساء غير كافية.

3- أن تكون الأجنحة واسعة كأجنحة عسير وجازان والقصيم، والتوسعة الغربية لجناح المدينة المنورة.

4- كان من أسوأ المشاهد مستنقعات الأمطار في الأجنحة والممرات، وأمام البوابات، التي تسببت في حبس الجمهور.

5- مداخل ومخارج الأجنحة صغيرة جدًّا، وخصوصًا إمارات المناطق "الباحة، المدينة المنورة، مكة المكرمة وحائل".

6- يوجد الجمهور منذ وقت مبكر جدًّا، من الثانية ظهرًا، ولا تُفتح الأبواب سوى الرابعة عصرًا.

7- ممرات تفتيش الجمهور للجنسين أمام البوابات الغربية والجنوبية قليلة؛ ما يزيد من كثافة الازدحام.
 
8- إنشاء بوابة للدخول ومواقف من الجهة الشرقية.

9- مكائن الصراف قليلة وغير كافية للأعداد الضخمة.

10- مواتير الكهرباء شوَّهت الموقع، وسبَّبت إزعاجًا للمارة.. والحل في محطة كهرباء ضخمة.

11- تشكيل قوة من الحرس الوطني متخصصة في التعامل مع الجمهور.

12- إجبار أجنحة إمارات المناطق على كشف العمق الثقافي والسياحي والموروث التاريخي لديها، بدلاً من تركيزها على بيع منتجاتها.

مهرجان الجنادرية الجنادرية 31 الجنادرية اللواء "الصالح" يزور أجنحة القطاعات العسكرية المشاركة بالجنادرية ‏تعرَّف على قصتَيْ "الطواش" و"سلفناهم فرحناهم" بجناح قطر "العبدالجبار" يشيد بخدمات جناح الشؤون الإسلامية بالجنادرية نصف مليون زائر .. حصيلة مشاركة "التدريب التقني" بالجنادرية 31 حصاد مشاركة وزارة العمل بـ"الجنادرية".. 100 ألف زائر والمبيعات مليونية قرية عسير تختتم مشاركتها في الجنادرية بأكثر من مليون زائر قرية الباحة بالجنادرية تختتم مشاركتها على أنغام "التراث والموروث" هيئة الهلال الأحمر تنهي مشاركتها في فعاليات الجنادرية (31) "أمانة المسابقة القرآنية" تعرّف زوّار الجنادرية بدور المملكة في خدمة كتاب الله ورعاية الحفظة
اعلان
اقرأ.. 12 مطلبًا من زوَّار مهرجان الجنادرية على طاولة "الحرس الوطني"
سبق

(تصوير: عبدالله النحيط): رصدت "سبق" أبرز مطالب زوَّار المهرجان الوطني للتراث والثقافة "جنادرية 31"، الذي أغلق أبوابه أمس الجمعة بعد حراك ثقافي وشعبي ضخم، استمر 15 يومًا، وشارك فيه دول الخليج وجمهورية مصر، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتنوعت المطالب التي تنقلها "سبق" إلى إدارة المهرجان في وزارة الحرس الوطني، وجميعها ستساهم في الرقي بأضخم مهرجان في الشرق الأوسط، وهي كالآتي:

1- ترقيم مواقف السيارات؛ إذ يصعب على الزوار معرفة مواقع مركباتهم، ويمضي الوقت بحثًا عنها.

2- توفير دورات مياه كافية للجنسين؛ إذ إنه مع التطور الملحوظ في المهرجان إلا أن دورات المياه للرجال والنساء غير كافية.

3- أن تكون الأجنحة واسعة كأجنحة عسير وجازان والقصيم، والتوسعة الغربية لجناح المدينة المنورة.

4- كان من أسوأ المشاهد مستنقعات الأمطار في الأجنحة والممرات، وأمام البوابات، التي تسببت في حبس الجمهور.

5- مداخل ومخارج الأجنحة صغيرة جدًّا، وخصوصًا إمارات المناطق "الباحة، المدينة المنورة، مكة المكرمة وحائل".

6- يوجد الجمهور منذ وقت مبكر جدًّا، من الثانية ظهرًا، ولا تُفتح الأبواب سوى الرابعة عصرًا.

7- ممرات تفتيش الجمهور للجنسين أمام البوابات الغربية والجنوبية قليلة؛ ما يزيد من كثافة الازدحام.
 
8- إنشاء بوابة للدخول ومواقف من الجهة الشرقية.

9- مكائن الصراف قليلة وغير كافية للأعداد الضخمة.

10- مواتير الكهرباء شوَّهت الموقع، وسبَّبت إزعاجًا للمارة.. والحل في محطة كهرباء ضخمة.

11- تشكيل قوة من الحرس الوطني متخصصة في التعامل مع الجمهور.

12- إجبار أجنحة إمارات المناطق على كشف العمق الثقافي والسياحي والموروث التاريخي لديها، بدلاً من تركيزها على بيع منتجاتها.

18 فبراير 2017 - 21 جمادى الأول 1438
10:58 PM
اخر تعديل
03 فبراير 2018 - 17 جمادى الأول 1439
03:03 PM

اقرأ.. 12 مطلبًا من زوَّار مهرجان الجنادرية على طاولة "الحرس الوطني"

من شأنها الرقي بأضخم مهرجان في الشرق الأوسط

A A A
11
12,500

(تصوير: عبدالله النحيط): رصدت "سبق" أبرز مطالب زوَّار المهرجان الوطني للتراث والثقافة "جنادرية 31"، الذي أغلق أبوابه أمس الجمعة بعد حراك ثقافي وشعبي ضخم، استمر 15 يومًا، وشارك فيه دول الخليج وجمهورية مصر، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وتنوعت المطالب التي تنقلها "سبق" إلى إدارة المهرجان في وزارة الحرس الوطني، وجميعها ستساهم في الرقي بأضخم مهرجان في الشرق الأوسط، وهي كالآتي:

1- ترقيم مواقف السيارات؛ إذ يصعب على الزوار معرفة مواقع مركباتهم، ويمضي الوقت بحثًا عنها.

2- توفير دورات مياه كافية للجنسين؛ إذ إنه مع التطور الملحوظ في المهرجان إلا أن دورات المياه للرجال والنساء غير كافية.

3- أن تكون الأجنحة واسعة كأجنحة عسير وجازان والقصيم، والتوسعة الغربية لجناح المدينة المنورة.

4- كان من أسوأ المشاهد مستنقعات الأمطار في الأجنحة والممرات، وأمام البوابات، التي تسببت في حبس الجمهور.

5- مداخل ومخارج الأجنحة صغيرة جدًّا، وخصوصًا إمارات المناطق "الباحة، المدينة المنورة، مكة المكرمة وحائل".

6- يوجد الجمهور منذ وقت مبكر جدًّا، من الثانية ظهرًا، ولا تُفتح الأبواب سوى الرابعة عصرًا.

7- ممرات تفتيش الجمهور للجنسين أمام البوابات الغربية والجنوبية قليلة؛ ما يزيد من كثافة الازدحام.
 
8- إنشاء بوابة للدخول ومواقف من الجهة الشرقية.

9- مكائن الصراف قليلة وغير كافية للأعداد الضخمة.

10- مواتير الكهرباء شوَّهت الموقع، وسبَّبت إزعاجًا للمارة.. والحل في محطة كهرباء ضخمة.

11- تشكيل قوة من الحرس الوطني متخصصة في التعامل مع الجمهور.

12- إجبار أجنحة إمارات المناطق على كشف العمق الثقافي والسياحي والموروث التاريخي لديها، بدلاً من تركيزها على بيع منتجاتها.