الأزمة تتصاعد.. اشتباكات بين أنصار المخلوع والحوثيين في صنعاء

ميليشيا المتمردين تصادر كاميرات التصوير وتعتقل عدداً من الصحفيين

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء، اليوم الخميس، اشتباكات بين أنصار الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح والمتمردين الحوثيين قرب ميدان السبعين.

وصادرت ميلشيات الحوثي كاميرات التصوير في ميدان السبعين، واعتقلت عدداً من الصحفيين الموالين لصالح، كما قطعت بث القناة التابعة للرئيس المخلوع من الميدان.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، كان حزب المؤتمر الشعبي العام برئاسة صالح، قد أعلن في وقت سابق رفضه هيمنة ميليشيات الحوثي على القرار في صنعاء، خلال مسيرة حاشدة في ميدان السبعين؛ تزامناً مع إحياء الحزب الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيسه.

واحتجزت جماعة مسلحة من المتمردين الحوثيين المئات من أنصار حليفهم الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، في مديرية بلاد الطعام، شمالي محافظة ريمة، الواقعة على بُعد مائتي كيلومتر جنوب غربي العاصمة صنعاء.

وجرى احتجاز أنصار صالح أثناء توجههم إلى صنعاء؛ للمشاركة في احتفالية حزب المؤتمر الشعبي، ومزق الحوثيون أعلام الحزب وصور صالح.

وكان صالح قد دعا الحوثيين إلى عدم التخوف من التظاهرة، وأكد أنها ليست موجهة ضد أي جهة؛ داعياً الميليشيات الحوثية إلى "تحكيم العقل"؛ محذراً من أن الوضع في اليمن أصبح "قريباً من الانفجار".

اعلان
الأزمة تتصاعد.. اشتباكات بين أنصار المخلوع والحوثيين في صنعاء
سبق

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء، اليوم الخميس، اشتباكات بين أنصار الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح والمتمردين الحوثيين قرب ميدان السبعين.

وصادرت ميلشيات الحوثي كاميرات التصوير في ميدان السبعين، واعتقلت عدداً من الصحفيين الموالين لصالح، كما قطعت بث القناة التابعة للرئيس المخلوع من الميدان.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، كان حزب المؤتمر الشعبي العام برئاسة صالح، قد أعلن في وقت سابق رفضه هيمنة ميليشيات الحوثي على القرار في صنعاء، خلال مسيرة حاشدة في ميدان السبعين؛ تزامناً مع إحياء الحزب الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيسه.

واحتجزت جماعة مسلحة من المتمردين الحوثيين المئات من أنصار حليفهم الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، في مديرية بلاد الطعام، شمالي محافظة ريمة، الواقعة على بُعد مائتي كيلومتر جنوب غربي العاصمة صنعاء.

وجرى احتجاز أنصار صالح أثناء توجههم إلى صنعاء؛ للمشاركة في احتفالية حزب المؤتمر الشعبي، ومزق الحوثيون أعلام الحزب وصور صالح.

وكان صالح قد دعا الحوثيين إلى عدم التخوف من التظاهرة، وأكد أنها ليست موجهة ضد أي جهة؛ داعياً الميليشيات الحوثية إلى "تحكيم العقل"؛ محذراً من أن الوضع في اليمن أصبح "قريباً من الانفجار".

24 أغسطس 2017 - 2 ذو الحجة 1438
01:55 PM

الأزمة تتصاعد.. اشتباكات بين أنصار المخلوع والحوثيين في صنعاء

ميليشيا المتمردين تصادر كاميرات التصوير وتعتقل عدداً من الصحفيين

A A A
37
54,879

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء، اليوم الخميس، اشتباكات بين أنصار الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح والمتمردين الحوثيين قرب ميدان السبعين.

وصادرت ميلشيات الحوثي كاميرات التصوير في ميدان السبعين، واعتقلت عدداً من الصحفيين الموالين لصالح، كما قطعت بث القناة التابعة للرئيس المخلوع من الميدان.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، كان حزب المؤتمر الشعبي العام برئاسة صالح، قد أعلن في وقت سابق رفضه هيمنة ميليشيات الحوثي على القرار في صنعاء، خلال مسيرة حاشدة في ميدان السبعين؛ تزامناً مع إحياء الحزب الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيسه.

واحتجزت جماعة مسلحة من المتمردين الحوثيين المئات من أنصار حليفهم الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، في مديرية بلاد الطعام، شمالي محافظة ريمة، الواقعة على بُعد مائتي كيلومتر جنوب غربي العاصمة صنعاء.

وجرى احتجاز أنصار صالح أثناء توجههم إلى صنعاء؛ للمشاركة في احتفالية حزب المؤتمر الشعبي، ومزق الحوثيون أعلام الحزب وصور صالح.

وكان صالح قد دعا الحوثيين إلى عدم التخوف من التظاهرة، وأكد أنها ليست موجهة ضد أي جهة؛ داعياً الميليشيات الحوثية إلى "تحكيم العقل"؛ محذراً من أن الوضع في اليمن أصبح "قريباً من الانفجار".