"البسام": الصالة الخامسة بمطار خالد تخدم 12 مليون مسافر سنويًا

تجهيز 16 بوابة مع مواقف تتسع لـ3000 سيارة ترتبط بمترو الرياض

بدأ مطار الملك خالد الدولي الأسبوع الماضي في استقبال الرحلات الداخلية على الصالة الخامسة من خلال رحلات الخطوط الجوية السعودية وطيران "ناس" في ظل حركة كثيفة للمسافرين وزيادة في عدد الرحلات القادمة والمغادرة بالصالة، وكشف الرئيس التنفيذي لشركة "العراب" أن مشروع الصالة الخامسة يخدم 12 مليون مسافر سنويًا.

وقد روعي في تصميم الصالة أسلوب بناء بوابات صعود الطائرات كما أن قدرة الصالة الجديدة تتضمن استقبال طائرات إيرباص 380 العملاقة عند الحاجة في إطار مشروع توسعة ودعم المطار وخدمة المسافرين.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة العراب، الشركة المنفذة للمشروع بالتحالف مع شركة تاڤ التركية، المهندس احمد بن ابراهيم البسام: "المشروع سيساهم في خدمة 12 مليون مسافر سنويًا، والمساحة الكلية لمبنى المسافرين بلغت ١٠٦ آلاف متر مربع، ويبلغ عدد بوابات المغادرة والقدوم ثماني بوابات مزدوجة ليصل العدد الإجمالي إلى 16 بوابة".

وأضاف: "عدد أجهزة التفتيش الأمني عشرة أجهزة منها ثلاثة للنساء وواحد لذوي الاحتياجات الخاصة بالإضافة إلى  شبكة نقل من الطرق تربط الصالة الخامسة بباقي الصالات بشكل ترددي حيث تضم الصالة أكثر من 60 حاجزًا لمعاينة الأمتعة، و20 أخرى للخدمة الذاتية، إضافة إلى خمسة أحزمة متحركة لاستلام الأمتعة، بطول 415 مترًا".

وأردف: "هناك 30 مصعدًا و19 سلَّمًا كهربائيًا وتسعة ممرات كهربائية متحركة للمشاة و تحتوي على مواقف تتسع لثلاثة آلاف سيارة وترتبط بشكل مباشر مع مترو الرياض".

وتابع: "الدعم الذي تجده  مشاريع النقل من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ساهم في التطور المشاهد والملموس في جميع مطارات المملكة ومنها تطوير مطار الملك خالد الدولي".

وأشاد "البسام" بالدعم الذي يوليه أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وحرصه على تذليل كافة المعوقات أمام تنفيذ هذا المشروع العملاق، مقدراً جولاته التفقدية للمشروع أثناء التنفيذ.

وأعرب عن تقديره لجهود وتوجيهات وزير النقل سليمان الحمدان وما بذلته الهيئة العامة للطيران المدني من جهود في التنفيذ لإتمام هذا المشروع الحيوي.

جدير بالذكر أن شركة "العراب" نفذت بالتحالف مع شركة "تاڤ" التركية، مشروع مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز في المدينة المنورة الذي افتتحه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مؤخراً.

اعلان
"البسام": الصالة الخامسة بمطار خالد تخدم 12 مليون مسافر سنويًا
سبق

بدأ مطار الملك خالد الدولي الأسبوع الماضي في استقبال الرحلات الداخلية على الصالة الخامسة من خلال رحلات الخطوط الجوية السعودية وطيران "ناس" في ظل حركة كثيفة للمسافرين وزيادة في عدد الرحلات القادمة والمغادرة بالصالة، وكشف الرئيس التنفيذي لشركة "العراب" أن مشروع الصالة الخامسة يخدم 12 مليون مسافر سنويًا.

وقد روعي في تصميم الصالة أسلوب بناء بوابات صعود الطائرات كما أن قدرة الصالة الجديدة تتضمن استقبال طائرات إيرباص 380 العملاقة عند الحاجة في إطار مشروع توسعة ودعم المطار وخدمة المسافرين.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة العراب، الشركة المنفذة للمشروع بالتحالف مع شركة تاڤ التركية، المهندس احمد بن ابراهيم البسام: "المشروع سيساهم في خدمة 12 مليون مسافر سنويًا، والمساحة الكلية لمبنى المسافرين بلغت ١٠٦ آلاف متر مربع، ويبلغ عدد بوابات المغادرة والقدوم ثماني بوابات مزدوجة ليصل العدد الإجمالي إلى 16 بوابة".

وأضاف: "عدد أجهزة التفتيش الأمني عشرة أجهزة منها ثلاثة للنساء وواحد لذوي الاحتياجات الخاصة بالإضافة إلى  شبكة نقل من الطرق تربط الصالة الخامسة بباقي الصالات بشكل ترددي حيث تضم الصالة أكثر من 60 حاجزًا لمعاينة الأمتعة، و20 أخرى للخدمة الذاتية، إضافة إلى خمسة أحزمة متحركة لاستلام الأمتعة، بطول 415 مترًا".

وأردف: "هناك 30 مصعدًا و19 سلَّمًا كهربائيًا وتسعة ممرات كهربائية متحركة للمشاة و تحتوي على مواقف تتسع لثلاثة آلاف سيارة وترتبط بشكل مباشر مع مترو الرياض".

وتابع: "الدعم الذي تجده  مشاريع النقل من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ساهم في التطور المشاهد والملموس في جميع مطارات المملكة ومنها تطوير مطار الملك خالد الدولي".

وأشاد "البسام" بالدعم الذي يوليه أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وحرصه على تذليل كافة المعوقات أمام تنفيذ هذا المشروع العملاق، مقدراً جولاته التفقدية للمشروع أثناء التنفيذ.

وأعرب عن تقديره لجهود وتوجيهات وزير النقل سليمان الحمدان وما بذلته الهيئة العامة للطيران المدني من جهود في التنفيذ لإتمام هذا المشروع الحيوي.

جدير بالذكر أن شركة "العراب" نفذت بالتحالف مع شركة "تاڤ" التركية، مشروع مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز في المدينة المنورة الذي افتتحه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مؤخراً.

31 أغسطس 2016 - 28 ذو القعدة 1437
02:19 PM

تجهيز 16 بوابة مع مواقف تتسع لـ3000 سيارة ترتبط بمترو الرياض

"البسام": الصالة الخامسة بمطار خالد تخدم 12 مليون مسافر سنويًا

A A A
2
6,738

بدأ مطار الملك خالد الدولي الأسبوع الماضي في استقبال الرحلات الداخلية على الصالة الخامسة من خلال رحلات الخطوط الجوية السعودية وطيران "ناس" في ظل حركة كثيفة للمسافرين وزيادة في عدد الرحلات القادمة والمغادرة بالصالة، وكشف الرئيس التنفيذي لشركة "العراب" أن مشروع الصالة الخامسة يخدم 12 مليون مسافر سنويًا.

وقد روعي في تصميم الصالة أسلوب بناء بوابات صعود الطائرات كما أن قدرة الصالة الجديدة تتضمن استقبال طائرات إيرباص 380 العملاقة عند الحاجة في إطار مشروع توسعة ودعم المطار وخدمة المسافرين.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة العراب، الشركة المنفذة للمشروع بالتحالف مع شركة تاڤ التركية، المهندس احمد بن ابراهيم البسام: "المشروع سيساهم في خدمة 12 مليون مسافر سنويًا، والمساحة الكلية لمبنى المسافرين بلغت ١٠٦ آلاف متر مربع، ويبلغ عدد بوابات المغادرة والقدوم ثماني بوابات مزدوجة ليصل العدد الإجمالي إلى 16 بوابة".

وأضاف: "عدد أجهزة التفتيش الأمني عشرة أجهزة منها ثلاثة للنساء وواحد لذوي الاحتياجات الخاصة بالإضافة إلى  شبكة نقل من الطرق تربط الصالة الخامسة بباقي الصالات بشكل ترددي حيث تضم الصالة أكثر من 60 حاجزًا لمعاينة الأمتعة، و20 أخرى للخدمة الذاتية، إضافة إلى خمسة أحزمة متحركة لاستلام الأمتعة، بطول 415 مترًا".

وأردف: "هناك 30 مصعدًا و19 سلَّمًا كهربائيًا وتسعة ممرات كهربائية متحركة للمشاة و تحتوي على مواقف تتسع لثلاثة آلاف سيارة وترتبط بشكل مباشر مع مترو الرياض".

وتابع: "الدعم الذي تجده  مشاريع النقل من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ساهم في التطور المشاهد والملموس في جميع مطارات المملكة ومنها تطوير مطار الملك خالد الدولي".

وأشاد "البسام" بالدعم الذي يوليه أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وحرصه على تذليل كافة المعوقات أمام تنفيذ هذا المشروع العملاق، مقدراً جولاته التفقدية للمشروع أثناء التنفيذ.

وأعرب عن تقديره لجهود وتوجيهات وزير النقل سليمان الحمدان وما بذلته الهيئة العامة للطيران المدني من جهود في التنفيذ لإتمام هذا المشروع الحيوي.

جدير بالذكر أن شركة "العراب" نفذت بالتحالف مع شركة "تاڤ" التركية، مشروع مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز في المدينة المنورة الذي افتتحه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مؤخراً.