الداخلية العراقية: اختطاف 16 عاملاً تركياً في بغداد

 قالت وزارة الداخلية العراقية: إن ملثّمين خَطفوا 16 عاملاً تركياً في شمال شرق بغداد يوم الأربعاء.
 
وقال العميد سعد معن، الناطق باسم الوزارة لـ"رويترز": إن العمال اختُطفوا في حي الحبيبية الذي تقطنه أغلبية شيعية بشمال شرق بغداد في حوالى الساعة الخامسة فجراً.
 
ولم تعلن أي جهة بعدُ مسؤوليتها عن الخطف.
 
وفي العام الماضي خَطَفَ متشددو تنظيم داعش، 46 تركياً في مدينة الموصل؛ لكن أُطلق سراحهم دون أذى بعد أكثر من ثلاثة أشهر على خطفهم.
 
وقال مصدران من الشرطة: إن المسلحين كانوا يرتدون زياً عسكرياً ووصلوا في قافلة سيارات رياضية، ونفى "معن" تقارير أن ما يصل إلى ثلاثة عراقيين خُطِفوا أيضاً من المكان الذي كان العمال يشيدون فيه ملعباً رياضياً صغيراً.
 
وقال رئيس شركة نورول القابضة لـ"رويترز": إن 18 عاملاً تركياً خُطفوا من استاد رياضي كانوا يشيدونه بشمال شرق بغداد، صباح يوم الأربعاء.
 
وأضاف أوجور دوجان الرئيس التنفيذي لنورول: "اقتحم أشخاص يرتدون زياً عسكرياً، الباب في الساعة الثالثة فجراً، وخطفوا كل هؤلاء الناس".
 
وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش يوم الأربعاء: إن السلطات التركية على اتصال بالسلطات العراقية للتحقيق في معرفة مَن وراء اختطاف 18 عاملاً في بغداد.
 
وتقوم تركيا بدور في قتال متشددي تنظيم داعش عند حدودها الجنوبية.
 

الدرجة الأولى
اعلان
الداخلية العراقية: اختطاف 16 عاملاً تركياً في بغداد
سبق

 قالت وزارة الداخلية العراقية: إن ملثّمين خَطفوا 16 عاملاً تركياً في شمال شرق بغداد يوم الأربعاء.
 
وقال العميد سعد معن، الناطق باسم الوزارة لـ"رويترز": إن العمال اختُطفوا في حي الحبيبية الذي تقطنه أغلبية شيعية بشمال شرق بغداد في حوالى الساعة الخامسة فجراً.
 
ولم تعلن أي جهة بعدُ مسؤوليتها عن الخطف.
 
وفي العام الماضي خَطَفَ متشددو تنظيم داعش، 46 تركياً في مدينة الموصل؛ لكن أُطلق سراحهم دون أذى بعد أكثر من ثلاثة أشهر على خطفهم.
 
وقال مصدران من الشرطة: إن المسلحين كانوا يرتدون زياً عسكرياً ووصلوا في قافلة سيارات رياضية، ونفى "معن" تقارير أن ما يصل إلى ثلاثة عراقيين خُطِفوا أيضاً من المكان الذي كان العمال يشيدون فيه ملعباً رياضياً صغيراً.
 
وقال رئيس شركة نورول القابضة لـ"رويترز": إن 18 عاملاً تركياً خُطفوا من استاد رياضي كانوا يشيدونه بشمال شرق بغداد، صباح يوم الأربعاء.
 
وأضاف أوجور دوجان الرئيس التنفيذي لنورول: "اقتحم أشخاص يرتدون زياً عسكرياً، الباب في الساعة الثالثة فجراً، وخطفوا كل هؤلاء الناس".
 
وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش يوم الأربعاء: إن السلطات التركية على اتصال بالسلطات العراقية للتحقيق في معرفة مَن وراء اختطاف 18 عاملاً في بغداد.
 
وتقوم تركيا بدور في قتال متشددي تنظيم داعش عند حدودها الجنوبية.
 

10 سبتمبر 2015 - 26 ذو القعدة 1436
07:51 PM

الداخلية العراقية: اختطاف 16 عاملاً تركياً في بغداد

A A A
0
25

 قالت وزارة الداخلية العراقية: إن ملثّمين خَطفوا 16 عاملاً تركياً في شمال شرق بغداد يوم الأربعاء.
 
وقال العميد سعد معن، الناطق باسم الوزارة لـ"رويترز": إن العمال اختُطفوا في حي الحبيبية الذي تقطنه أغلبية شيعية بشمال شرق بغداد في حوالى الساعة الخامسة فجراً.
 
ولم تعلن أي جهة بعدُ مسؤوليتها عن الخطف.
 
وفي العام الماضي خَطَفَ متشددو تنظيم داعش، 46 تركياً في مدينة الموصل؛ لكن أُطلق سراحهم دون أذى بعد أكثر من ثلاثة أشهر على خطفهم.
 
وقال مصدران من الشرطة: إن المسلحين كانوا يرتدون زياً عسكرياً ووصلوا في قافلة سيارات رياضية، ونفى "معن" تقارير أن ما يصل إلى ثلاثة عراقيين خُطِفوا أيضاً من المكان الذي كان العمال يشيدون فيه ملعباً رياضياً صغيراً.
 
وقال رئيس شركة نورول القابضة لـ"رويترز": إن 18 عاملاً تركياً خُطفوا من استاد رياضي كانوا يشيدونه بشمال شرق بغداد، صباح يوم الأربعاء.
 
وأضاف أوجور دوجان الرئيس التنفيذي لنورول: "اقتحم أشخاص يرتدون زياً عسكرياً، الباب في الساعة الثالثة فجراً، وخطفوا كل هؤلاء الناس".
 
وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش يوم الأربعاء: إن السلطات التركية على اتصال بالسلطات العراقية للتحقيق في معرفة مَن وراء اختطاف 18 عاملاً في بغداد.
 
وتقوم تركيا بدور في قتال متشددي تنظيم داعش عند حدودها الجنوبية.