السفير الأمريكي بالمملكة : نشجب ونستنكر الأعمال الإرهابية بجدة والقطيف والمدينة

قال : نشعر بالحزن لعائلات أفراد قوات الأمن السعودي

استنكر سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى المملكة جوزيف ويستفول، الأعمال الإرهابية التي وقعت في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وقال السفير جوزيف : في حين يشارف شهر رمضان المبارك على نهايته، وبينما يستعد المسلمون في الولايات المتحدة وفي المملكة العربية السعودية وفي جميع أنحاء العالم للاحتفال بحلول عيد الفطر المبارك، يشعر الكثير منا بالحزن، ولا سيما عائلات أفراد قوات الأمن السعودي و غيرهم ممن أصيبوا أو قتلوا في الهجمات التي لا منطق لها،  والتي وقعت اليوم في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وأضاف السفير جوزيف : أدين أنا وجميع الشرفاء هذه الهجمات الشنيعة، لكل منا الحق في ممارسة شعائر عبادته في سلام، وأؤلئك الذين يسعون لتحويل هذا الوقت المقدس إلى مناسبة للكراهية وسفك الدماء يستحقون منا أشد عبارات الشجب و الإستنكار."

اعلان
السفير الأمريكي بالمملكة : نشجب ونستنكر الأعمال الإرهابية بجدة والقطيف والمدينة
سبق

استنكر سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى المملكة جوزيف ويستفول، الأعمال الإرهابية التي وقعت في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وقال السفير جوزيف : في حين يشارف شهر رمضان المبارك على نهايته، وبينما يستعد المسلمون في الولايات المتحدة وفي المملكة العربية السعودية وفي جميع أنحاء العالم للاحتفال بحلول عيد الفطر المبارك، يشعر الكثير منا بالحزن، ولا سيما عائلات أفراد قوات الأمن السعودي و غيرهم ممن أصيبوا أو قتلوا في الهجمات التي لا منطق لها،  والتي وقعت اليوم في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وأضاف السفير جوزيف : أدين أنا وجميع الشرفاء هذه الهجمات الشنيعة، لكل منا الحق في ممارسة شعائر عبادته في سلام، وأؤلئك الذين يسعون لتحويل هذا الوقت المقدس إلى مناسبة للكراهية وسفك الدماء يستحقون منا أشد عبارات الشجب و الإستنكار."

05 يوليو 2016 - 30 رمضان 1437
04:36 AM

السفير الأمريكي بالمملكة : نشجب ونستنكر الأعمال الإرهابية بجدة والقطيف والمدينة

قال : نشعر بالحزن لعائلات أفراد قوات الأمن السعودي

A A A
16
18,576

استنكر سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى المملكة جوزيف ويستفول، الأعمال الإرهابية التي وقعت في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وقال السفير جوزيف : في حين يشارف شهر رمضان المبارك على نهايته، وبينما يستعد المسلمون في الولايات المتحدة وفي المملكة العربية السعودية وفي جميع أنحاء العالم للاحتفال بحلول عيد الفطر المبارك، يشعر الكثير منا بالحزن، ولا سيما عائلات أفراد قوات الأمن السعودي و غيرهم ممن أصيبوا أو قتلوا في الهجمات التي لا منطق لها،  والتي وقعت اليوم في جدة والقطيف والمدينة المنورة .
وأضاف السفير جوزيف : أدين أنا وجميع الشرفاء هذه الهجمات الشنيعة، لكل منا الحق في ممارسة شعائر عبادته في سلام، وأؤلئك الذين يسعون لتحويل هذا الوقت المقدس إلى مناسبة للكراهية وسفك الدماء يستحقون منا أشد عبارات الشجب و الإستنكار."