"السند" بعد عام من "عاصفة الحزم": جنودنا ازدادوا ثباتاً وعزيمة

خلال زيارةٍ قام للضباط والجنود المرابطين بمنطقة نجران

أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر "الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند"؛ أنه مع مرور أكثر من عام على "عاصفة الحزم" المباركة إلا أن جنودنا البواسل ازدادوا صبراً وثباتاً وعزيمة وإخلاصاً، 

جاء ذلك عقب زيارة قام بها "السند" لعدد من الضباط والجنود المرابطين في الحد الجنوبي بمنطقة نجران؛ حيث شملت زيارته قيادة قوة نجران ومجموعة لواء الملك خالد الرابع ومجموعة اللواء التاسع عشر ومجموعة لواء خالد بن الوليد الثاني عشر ومجموعة لواء الحرس الوطني.

والتقى "السند" بالجنود المرابطين على الحدود من ضباط وأفراد من مختلف القطاعات العسكرية، يرافقه فضيلة وكيل الرئاسة للشؤون الميدانية والقضايا "الشيخ عثمان بن ناصر العثمان".

وقال "السند": إن ما رأيناه يرفع الرأس ويبهج النفس ويسرّ الخاطر ويبعث على الاعتزاز بهؤلاء الرجال الأشاوس، الذين خرجوا وهبوا استجابةً لأمر ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبدالعزيز"- أيده الله- للذود عن حياض الدين والوطن، ونصرة المظلومين في بلدٍ شقيق من فئة ضلت الطريق المستقيم انحرفت في دينها وعقيدتها.

وأكّد "السند" على أن هذا العمل هو جهاد في سبيل الله لإعلاء كلمة الله ونصرة للمظلومين، مضيفاً أن من يقوم بهذا العمل فهو يقوم بعمل صالح وقربة إلى رب الأرض والسماوات، وجهاد في سبيل الله، والمجاهد موعود بإحدى الحسنيين؛ إما النصر، أو الشهادة في سبيل الله.

اعلان
"السند" بعد عام من "عاصفة الحزم": جنودنا ازدادوا ثباتاً وعزيمة
سبق

أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر "الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند"؛ أنه مع مرور أكثر من عام على "عاصفة الحزم" المباركة إلا أن جنودنا البواسل ازدادوا صبراً وثباتاً وعزيمة وإخلاصاً، 

جاء ذلك عقب زيارة قام بها "السند" لعدد من الضباط والجنود المرابطين في الحد الجنوبي بمنطقة نجران؛ حيث شملت زيارته قيادة قوة نجران ومجموعة لواء الملك خالد الرابع ومجموعة اللواء التاسع عشر ومجموعة لواء خالد بن الوليد الثاني عشر ومجموعة لواء الحرس الوطني.

والتقى "السند" بالجنود المرابطين على الحدود من ضباط وأفراد من مختلف القطاعات العسكرية، يرافقه فضيلة وكيل الرئاسة للشؤون الميدانية والقضايا "الشيخ عثمان بن ناصر العثمان".

وقال "السند": إن ما رأيناه يرفع الرأس ويبهج النفس ويسرّ الخاطر ويبعث على الاعتزاز بهؤلاء الرجال الأشاوس، الذين خرجوا وهبوا استجابةً لأمر ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبدالعزيز"- أيده الله- للذود عن حياض الدين والوطن، ونصرة المظلومين في بلدٍ شقيق من فئة ضلت الطريق المستقيم انحرفت في دينها وعقيدتها.

وأكّد "السند" على أن هذا العمل هو جهاد في سبيل الله لإعلاء كلمة الله ونصرة للمظلومين، مضيفاً أن من يقوم بهذا العمل فهو يقوم بعمل صالح وقربة إلى رب الأرض والسماوات، وجهاد في سبيل الله، والمجاهد موعود بإحدى الحسنيين؛ إما النصر، أو الشهادة في سبيل الله.

15 إبريل 2016 - 8 رجب 1437
10:07 PM

"السند" بعد عام من "عاصفة الحزم": جنودنا ازدادوا ثباتاً وعزيمة

خلال زيارةٍ قام للضباط والجنود المرابطين بمنطقة نجران

A A A
10
14,142

أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر "الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند"؛ أنه مع مرور أكثر من عام على "عاصفة الحزم" المباركة إلا أن جنودنا البواسل ازدادوا صبراً وثباتاً وعزيمة وإخلاصاً، 

جاء ذلك عقب زيارة قام بها "السند" لعدد من الضباط والجنود المرابطين في الحد الجنوبي بمنطقة نجران؛ حيث شملت زيارته قيادة قوة نجران ومجموعة لواء الملك خالد الرابع ومجموعة اللواء التاسع عشر ومجموعة لواء خالد بن الوليد الثاني عشر ومجموعة لواء الحرس الوطني.

والتقى "السند" بالجنود المرابطين على الحدود من ضباط وأفراد من مختلف القطاعات العسكرية، يرافقه فضيلة وكيل الرئاسة للشؤون الميدانية والقضايا "الشيخ عثمان بن ناصر العثمان".

وقال "السند": إن ما رأيناه يرفع الرأس ويبهج النفس ويسرّ الخاطر ويبعث على الاعتزاز بهؤلاء الرجال الأشاوس، الذين خرجوا وهبوا استجابةً لأمر ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبدالعزيز"- أيده الله- للذود عن حياض الدين والوطن، ونصرة المظلومين في بلدٍ شقيق من فئة ضلت الطريق المستقيم انحرفت في دينها وعقيدتها.

وأكّد "السند" على أن هذا العمل هو جهاد في سبيل الله لإعلاء كلمة الله ونصرة للمظلومين، مضيفاً أن من يقوم بهذا العمل فهو يقوم بعمل صالح وقربة إلى رب الأرض والسماوات، وجهاد في سبيل الله، والمجاهد موعود بإحدى الحسنيين؛ إما النصر، أو الشهادة في سبيل الله.