"السند": نجاح حج هذا العام أخرَسَ الأصوات الحاقدة والمعادية

رئيس الهيئات يؤكد: الموسم من أنجح المواسم.. الأفعال تتحدث

 أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، أن المملكة العربية السعودية تقوم بجهود عظيمة في خدمة بيت الله الحرام ورعاية ضيوف الحرمين الشريفين أخرست بنجاحها كل الأصوات الحاسدة والمعادية للأمة التي تحاول تشويه ريادة المملكة في رعاية الحرمين الشريفين وخدمة قاصديهما.

 

وأضاف، خلال كلمته بحفل المعايدة الذي نظّمته الهيئة لمنسوبيها أمس، أن موسم حج هذا العام جاء من أنجح المواسم وأميزها، وأخزى الله أهل الضلال والفتنة، وتركت المملكة الأفعال تتحدث.

 

وبدأ الحفل بكلمة للرئيس العام "السند" هنّأ فيها مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على ما تَحقق من نجاح كبير في حج هذا العام.

 

وقال: إن المملكة بتمسكها بدينها وسنة نبيها محمد صلى الله عليه وسلم لن يضرها أحد، كما قال تعالى: {إن ينصركم الله فلا غالب لكم}؛ منوهاً بمشاركة الرئاسة في حج هذا العام التي تكللت بالنجاح، واصفاً مشاركة الرئاسة بأنها من أميز المشاركات طيلة السنوات الماضية. ووجّه شكره لولاة الأمر الذين أتاحوا للرئاسة المشاركة في هذا الموسم العظيم والتشرف بخدمة ضيوف الرحمن.

 

وأشاد الدكتور "السند" بالجهود المبذولة من كل القطاعات المشاركة في حج هذا العام؛ مقدماً شكره لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل والأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة؛ مهنئاً سموهما بما تحقق من نجاح لموسم حج هذا العام.

 

وشكر المشاركين من منسوبي الرئاسة في الحج، وأثنى على ما قاموا به من مشاركة لاقت استحسان الجميع، ولفت إلى أن ما تحقق من نجاح هو دافع لمزيد من العطاء والبذل لخدمة شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

اعلان
"السند": نجاح حج هذا العام أخرَسَ الأصوات الحاقدة والمعادية
سبق

 أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، أن المملكة العربية السعودية تقوم بجهود عظيمة في خدمة بيت الله الحرام ورعاية ضيوف الحرمين الشريفين أخرست بنجاحها كل الأصوات الحاسدة والمعادية للأمة التي تحاول تشويه ريادة المملكة في رعاية الحرمين الشريفين وخدمة قاصديهما.

 

وأضاف، خلال كلمته بحفل المعايدة الذي نظّمته الهيئة لمنسوبيها أمس، أن موسم حج هذا العام جاء من أنجح المواسم وأميزها، وأخزى الله أهل الضلال والفتنة، وتركت المملكة الأفعال تتحدث.

 

وبدأ الحفل بكلمة للرئيس العام "السند" هنّأ فيها مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على ما تَحقق من نجاح كبير في حج هذا العام.

 

وقال: إن المملكة بتمسكها بدينها وسنة نبيها محمد صلى الله عليه وسلم لن يضرها أحد، كما قال تعالى: {إن ينصركم الله فلا غالب لكم}؛ منوهاً بمشاركة الرئاسة في حج هذا العام التي تكللت بالنجاح، واصفاً مشاركة الرئاسة بأنها من أميز المشاركات طيلة السنوات الماضية. ووجّه شكره لولاة الأمر الذين أتاحوا للرئاسة المشاركة في هذا الموسم العظيم والتشرف بخدمة ضيوف الرحمن.

 

وأشاد الدكتور "السند" بالجهود المبذولة من كل القطاعات المشاركة في حج هذا العام؛ مقدماً شكره لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل والأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة؛ مهنئاً سموهما بما تحقق من نجاح لموسم حج هذا العام.

 

وشكر المشاركين من منسوبي الرئاسة في الحج، وأثنى على ما قاموا به من مشاركة لاقت استحسان الجميع، ولفت إلى أن ما تحقق من نجاح هو دافع لمزيد من العطاء والبذل لخدمة شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

19 سبتمبر 2016 - 18 ذو الحجة 1437
08:56 AM

"السند": نجاح حج هذا العام أخرَسَ الأصوات الحاقدة والمعادية

رئيس الهيئات يؤكد: الموسم من أنجح المواسم.. الأفعال تتحدث

A A A
3
2,706

 أكد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، أن المملكة العربية السعودية تقوم بجهود عظيمة في خدمة بيت الله الحرام ورعاية ضيوف الحرمين الشريفين أخرست بنجاحها كل الأصوات الحاسدة والمعادية للأمة التي تحاول تشويه ريادة المملكة في رعاية الحرمين الشريفين وخدمة قاصديهما.

 

وأضاف، خلال كلمته بحفل المعايدة الذي نظّمته الهيئة لمنسوبيها أمس، أن موسم حج هذا العام جاء من أنجح المواسم وأميزها، وأخزى الله أهل الضلال والفتنة، وتركت المملكة الأفعال تتحدث.

 

وبدأ الحفل بكلمة للرئيس العام "السند" هنّأ فيها مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على ما تَحقق من نجاح كبير في حج هذا العام.

 

وقال: إن المملكة بتمسكها بدينها وسنة نبيها محمد صلى الله عليه وسلم لن يضرها أحد، كما قال تعالى: {إن ينصركم الله فلا غالب لكم}؛ منوهاً بمشاركة الرئاسة في حج هذا العام التي تكللت بالنجاح، واصفاً مشاركة الرئاسة بأنها من أميز المشاركات طيلة السنوات الماضية. ووجّه شكره لولاة الأمر الذين أتاحوا للرئاسة المشاركة في هذا الموسم العظيم والتشرف بخدمة ضيوف الرحمن.

 

وأشاد الدكتور "السند" بالجهود المبذولة من كل القطاعات المشاركة في حج هذا العام؛ مقدماً شكره لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل والأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة؛ مهنئاً سموهما بما تحقق من نجاح لموسم حج هذا العام.

 

وشكر المشاركين من منسوبي الرئاسة في الحج، وأثنى على ما قاموا به من مشاركة لاقت استحسان الجميع، ولفت إلى أن ما تحقق من نجاح هو دافع لمزيد من العطاء والبذل لخدمة شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.