"الشباب الصومالية" تعلن مسؤوليتها عن هجوم فندق مقديشو

وقع بسيارة مفخخة تلاها اشتباك بالأسلحة.. والإسعاف تنقل المصابين

أعلنت حركة "الشباب الصومالية" المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج الذي وقع بسيارة مفخخة، وتلاه إطلاق نار، واستهدف أحد الفنادق بالعاصمة الصومالية مقديشو، اليوم الأربعاء.

وكان تفجير انتحاري وقع صباح اليوم الأربعاء بسيارة مفخخة، مستهدفة فندقاً جنوبي العاصمة الصومالية مقديشو، وتلا الانفجار إطلاق نار بين مسلحين وحراس الفندق.

ونقلت وكالة الأناضول عن أحد نزلاء فندق "ديح" الكائن في شارع مكة المكرمة بحي وابري، قوله إن التفجير الذي وقع عند مدخل الفندق كان قوياً، وأعقبه تبادل لإطلاق نار كثيف بين مهاجمين وحراس المكان.

وأضاف أن "عدداً من المهاجمين اقتحموا الفندق، ويُسمع دوي إطلاق نار كثيف في الداخل".

ويتمتع الفندق عادة بحراسة أمنية مشددة، حيث يرتاده نواب ومسؤولون حكوميون إلى جانب مغتربين.

وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى موقع التفجير لنقل المصابين الذين لم يُعرف عددهم على الفور جراء التفجير.

اعلان
"الشباب الصومالية" تعلن مسؤوليتها عن هجوم فندق مقديشو
سبق

أعلنت حركة "الشباب الصومالية" المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج الذي وقع بسيارة مفخخة، وتلاه إطلاق نار، واستهدف أحد الفنادق بالعاصمة الصومالية مقديشو، اليوم الأربعاء.

وكان تفجير انتحاري وقع صباح اليوم الأربعاء بسيارة مفخخة، مستهدفة فندقاً جنوبي العاصمة الصومالية مقديشو، وتلا الانفجار إطلاق نار بين مسلحين وحراس الفندق.

ونقلت وكالة الأناضول عن أحد نزلاء فندق "ديح" الكائن في شارع مكة المكرمة بحي وابري، قوله إن التفجير الذي وقع عند مدخل الفندق كان قوياً، وأعقبه تبادل لإطلاق نار كثيف بين مهاجمين وحراس المكان.

وأضاف أن "عدداً من المهاجمين اقتحموا الفندق، ويُسمع دوي إطلاق نار كثيف في الداخل".

ويتمتع الفندق عادة بحراسة أمنية مشددة، حيث يرتاده نواب ومسؤولون حكوميون إلى جانب مغتربين.

وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى موقع التفجير لنقل المصابين الذين لم يُعرف عددهم على الفور جراء التفجير.

25 يناير 2017 - 27 ربيع الآخر 1438
11:17 AM

"الشباب الصومالية" تعلن مسؤوليتها عن هجوم فندق مقديشو

وقع بسيارة مفخخة تلاها اشتباك بالأسلحة.. والإسعاف تنقل المصابين

A A A
0
1,327

أعلنت حركة "الشباب الصومالية" المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج الذي وقع بسيارة مفخخة، وتلاه إطلاق نار، واستهدف أحد الفنادق بالعاصمة الصومالية مقديشو، اليوم الأربعاء.

وكان تفجير انتحاري وقع صباح اليوم الأربعاء بسيارة مفخخة، مستهدفة فندقاً جنوبي العاصمة الصومالية مقديشو، وتلا الانفجار إطلاق نار بين مسلحين وحراس الفندق.

ونقلت وكالة الأناضول عن أحد نزلاء فندق "ديح" الكائن في شارع مكة المكرمة بحي وابري، قوله إن التفجير الذي وقع عند مدخل الفندق كان قوياً، وأعقبه تبادل لإطلاق نار كثيف بين مهاجمين وحراس المكان.

وأضاف أن "عدداً من المهاجمين اقتحموا الفندق، ويُسمع دوي إطلاق نار كثيف في الداخل".

ويتمتع الفندق عادة بحراسة أمنية مشددة، حيث يرتاده نواب ومسؤولون حكوميون إلى جانب مغتربين.

وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى موقع التفجير لنقل المصابين الذين لم يُعرف عددهم على الفور جراء التفجير.