"الصحة": مجمع الملك فيصل بالطائف يجري عمليات "البؤرة المتعددة"

وفقاً لأحدث التقنيات لتحقيق الرؤية الطبيعية لمن هم فوق سن الأربعين

قالت "الصحة" إن  فريقاً طبياً متخصصاً بقسم العيون بمجمع الملك فيصل الطبي بالطائف، نجح  في زراعة عدسات البؤرة المتعددة والتي تعتبر الأحدث من نوعها، لعدد من المرضى بمحافظة الطائف وفقاً لأحدث التقنيات لتحقيق الرؤية الطبيعية للمسافات القريبة والبعيدة لمن هم فوق سن الأربعين.

 

وأبانت "الصحة" أنه من المعتاد عند إجراء عملية للمياه البيضاء أو إجراء عملية استبدال للعدسة الطبيعية لتصحيح النظر فإنه يتم زرع عدسة بديلة داخل العين . ويتم أخذ مقاسات هذه العدسة للرؤية بوضوح عن بعد . ويحتاج الإنسان لاستعمال  نظارة للرؤية عن قرب أثناء القراءة والنظر إلى الكمبيوتر والأعمال اليدوية  نظراً  لعدم وجود حركة العضلة الهدبية التي تغير قوة العدسة الطبيعية قبل سن الأربعين ممايؤدي إلى المقدرة على الرؤية عن قرب.

 

ومؤخراً ظهرت عدسات متعددة البؤرة تتيح للإنسان النظر للبعيد والقراءة عن قرب في نفس الوقت، حيث كانت العدسات السابقة أحادية البؤرة بمعنى أنها كالعدسات المحدبة الزجاجية التي تجمع الضوء في نقطة واحدة  للمريض في أحسن الأحوال بحيث يرى عند مسافة واحدة أوضح صورة . وعادة ما تكون هذه المسافة هي المسافات البعيدة . 

 

وأما من خلال التقنية الحديثة ومتابعة ذلك في زراعة عدسات متعددة البؤرة التي تم إستخدامها للمرة الأولى  فإن المرضى الذين أجريت  لهم العملية بنجاح تمكنوا من  الإستغناء التام عن النظارات للمسافات القريبة والبعيدة. 

 

وقد يستطيع المريض أن يشاهد التلفزيون ويرى اللافتات البعيدة ويقود السيارة بدون نظارة.

 

ويعتبر أحدث تطور في زراعة العدسات داخل العين هي العدسات متعددة البؤرة..ويشعر المريض عند زراعتها  بتحسن وراحة وسهولة في النظر . وممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي.

اعلان
"الصحة": مجمع الملك فيصل بالطائف يجري عمليات "البؤرة المتعددة"
سبق

قالت "الصحة" إن  فريقاً طبياً متخصصاً بقسم العيون بمجمع الملك فيصل الطبي بالطائف، نجح  في زراعة عدسات البؤرة المتعددة والتي تعتبر الأحدث من نوعها، لعدد من المرضى بمحافظة الطائف وفقاً لأحدث التقنيات لتحقيق الرؤية الطبيعية للمسافات القريبة والبعيدة لمن هم فوق سن الأربعين.

 

وأبانت "الصحة" أنه من المعتاد عند إجراء عملية للمياه البيضاء أو إجراء عملية استبدال للعدسة الطبيعية لتصحيح النظر فإنه يتم زرع عدسة بديلة داخل العين . ويتم أخذ مقاسات هذه العدسة للرؤية بوضوح عن بعد . ويحتاج الإنسان لاستعمال  نظارة للرؤية عن قرب أثناء القراءة والنظر إلى الكمبيوتر والأعمال اليدوية  نظراً  لعدم وجود حركة العضلة الهدبية التي تغير قوة العدسة الطبيعية قبل سن الأربعين ممايؤدي إلى المقدرة على الرؤية عن قرب.

 

ومؤخراً ظهرت عدسات متعددة البؤرة تتيح للإنسان النظر للبعيد والقراءة عن قرب في نفس الوقت، حيث كانت العدسات السابقة أحادية البؤرة بمعنى أنها كالعدسات المحدبة الزجاجية التي تجمع الضوء في نقطة واحدة  للمريض في أحسن الأحوال بحيث يرى عند مسافة واحدة أوضح صورة . وعادة ما تكون هذه المسافة هي المسافات البعيدة . 

 

وأما من خلال التقنية الحديثة ومتابعة ذلك في زراعة عدسات متعددة البؤرة التي تم إستخدامها للمرة الأولى  فإن المرضى الذين أجريت  لهم العملية بنجاح تمكنوا من  الإستغناء التام عن النظارات للمسافات القريبة والبعيدة. 

 

وقد يستطيع المريض أن يشاهد التلفزيون ويرى اللافتات البعيدة ويقود السيارة بدون نظارة.

 

ويعتبر أحدث تطور في زراعة العدسات داخل العين هي العدسات متعددة البؤرة..ويشعر المريض عند زراعتها  بتحسن وراحة وسهولة في النظر . وممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي.

28 فبراير 2017 - 1 جمادى الآخر 1438
02:35 PM

"الصحة": مجمع الملك فيصل بالطائف يجري عمليات "البؤرة المتعددة"

وفقاً لأحدث التقنيات لتحقيق الرؤية الطبيعية لمن هم فوق سن الأربعين

A A A
0
598

قالت "الصحة" إن  فريقاً طبياً متخصصاً بقسم العيون بمجمع الملك فيصل الطبي بالطائف، نجح  في زراعة عدسات البؤرة المتعددة والتي تعتبر الأحدث من نوعها، لعدد من المرضى بمحافظة الطائف وفقاً لأحدث التقنيات لتحقيق الرؤية الطبيعية للمسافات القريبة والبعيدة لمن هم فوق سن الأربعين.

 

وأبانت "الصحة" أنه من المعتاد عند إجراء عملية للمياه البيضاء أو إجراء عملية استبدال للعدسة الطبيعية لتصحيح النظر فإنه يتم زرع عدسة بديلة داخل العين . ويتم أخذ مقاسات هذه العدسة للرؤية بوضوح عن بعد . ويحتاج الإنسان لاستعمال  نظارة للرؤية عن قرب أثناء القراءة والنظر إلى الكمبيوتر والأعمال اليدوية  نظراً  لعدم وجود حركة العضلة الهدبية التي تغير قوة العدسة الطبيعية قبل سن الأربعين ممايؤدي إلى المقدرة على الرؤية عن قرب.

 

ومؤخراً ظهرت عدسات متعددة البؤرة تتيح للإنسان النظر للبعيد والقراءة عن قرب في نفس الوقت، حيث كانت العدسات السابقة أحادية البؤرة بمعنى أنها كالعدسات المحدبة الزجاجية التي تجمع الضوء في نقطة واحدة  للمريض في أحسن الأحوال بحيث يرى عند مسافة واحدة أوضح صورة . وعادة ما تكون هذه المسافة هي المسافات البعيدة . 

 

وأما من خلال التقنية الحديثة ومتابعة ذلك في زراعة عدسات متعددة البؤرة التي تم إستخدامها للمرة الأولى  فإن المرضى الذين أجريت  لهم العملية بنجاح تمكنوا من  الإستغناء التام عن النظارات للمسافات القريبة والبعيدة. 

 

وقد يستطيع المريض أن يشاهد التلفزيون ويرى اللافتات البعيدة ويقود السيارة بدون نظارة.

 

ويعتبر أحدث تطور في زراعة العدسات داخل العين هي العدسات متعددة البؤرة..ويشعر المريض عند زراعتها  بتحسن وراحة وسهولة في النظر . وممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي.