"الفتوى" تجيب عن سائل: زوجتي تخرج من البيت متبرجة .. فماذا أفعل؟

اللجنة الدائمة ردَّت على آخر سأل عن صداقة تارك الصلاة: لا تصاحبه

أفتت اللجنة الدائمة للفتوى، بعدم مصاحبة تارك الصلاة بعد تقديم النصح له، مشيرة إلى أن ترك الصلاة كفر، فيما أفتت بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة.

 

وأوضحت في إجابتها عن أحد السائلين، أن قول تارك الصلاة لصاحبه "إنك لا تهدي مَن أحببت" هو استدلالٌ باطلٌ؛ لأن هداية الإرشاد مطلوبة ويقدر عليها المخلوق، مبينةً أن المنفي في الآية هو هداية التوفيق لقبول الحق لأن هذه الهداية من اختصاص الله - سبحانه وتعالى.

 

وأوضحت اللجنة، في ردّها على سؤال آخر، وفق ما نشرته بحسابها في "تويتر"، بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة؛ لأن هذا منكر وفتنة".

 

وقالت، في ردّها على الزوج السائل: "أنت المسؤول عنها، قال تعالى: (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ)، وقال صلى الله عليه وسلم (مَن رأى منكم منكراً فليغيّره بيده)".

اعلان
"الفتوى" تجيب عن سائل: زوجتي تخرج من البيت متبرجة .. فماذا أفعل؟
سبق

أفتت اللجنة الدائمة للفتوى، بعدم مصاحبة تارك الصلاة بعد تقديم النصح له، مشيرة إلى أن ترك الصلاة كفر، فيما أفتت بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة.

 

وأوضحت في إجابتها عن أحد السائلين، أن قول تارك الصلاة لصاحبه "إنك لا تهدي مَن أحببت" هو استدلالٌ باطلٌ؛ لأن هداية الإرشاد مطلوبة ويقدر عليها المخلوق، مبينةً أن المنفي في الآية هو هداية التوفيق لقبول الحق لأن هذه الهداية من اختصاص الله - سبحانه وتعالى.

 

وأوضحت اللجنة، في ردّها على سؤال آخر، وفق ما نشرته بحسابها في "تويتر"، بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة؛ لأن هذا منكر وفتنة".

 

وقالت، في ردّها على الزوج السائل: "أنت المسؤول عنها، قال تعالى: (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ)، وقال صلى الله عليه وسلم (مَن رأى منكم منكراً فليغيّره بيده)".

23 يوليو 2016 - 18 شوّال 1437
12:15 PM

"الفتوى" تجيب عن سائل: زوجتي تخرج من البيت متبرجة .. فماذا أفعل؟

اللجنة الدائمة ردَّت على آخر سأل عن صداقة تارك الصلاة: لا تصاحبه

A A A
28
70,540

أفتت اللجنة الدائمة للفتوى، بعدم مصاحبة تارك الصلاة بعد تقديم النصح له، مشيرة إلى أن ترك الصلاة كفر، فيما أفتت بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة.

 

وأوضحت في إجابتها عن أحد السائلين، أن قول تارك الصلاة لصاحبه "إنك لا تهدي مَن أحببت" هو استدلالٌ باطلٌ؛ لأن هداية الإرشاد مطلوبة ويقدر عليها المخلوق، مبينةً أن المنفي في الآية هو هداية التوفيق لقبول الحق لأن هذه الهداية من اختصاص الله - سبحانه وتعالى.

 

وأوضحت اللجنة، في ردّها على سؤال آخر، وفق ما نشرته بحسابها في "تويتر"، بإلزام الزوج بمنع زوجته من الخروج من البيت متبرجة؛ لأن هذا منكر وفتنة".

 

وقالت، في ردّها على الزوج السائل: "أنت المسؤول عنها، قال تعالى: (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ)، وقال صلى الله عليه وسلم (مَن رأى منكم منكراً فليغيّره بيده)".