"القرني" يفتتح فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الخامس بالرياض

تفقد جناح "تراحم" وحث المستثمرين على مساعدة أسر السجناء

افتتح وكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني الأحد الماضي نيابة عن الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الموحد الخامس في العاصمة الرياض‏، والذي عقد تحت شعار «معاً لتحقيق الإصلاح».


وكان في استقبال وكيل إمارة الرياض عند وصوله مقر الحفل في برج المملكة، مدير سجون منطقة الرياض، وعدد من المسؤولين ثم تفقد الأجنحة المشاركة في هذه الفعالية.


 وتفقد " القرني " جناح لجنة رعاية السجناء بمنطقة الرياض (تراحم) في المعرض مشيداً بجهود اللجنة الملموسة والكبيرة، وشكرهم عليها وأن العمل الذي يقومون به يجمع ما بين العمل بالدنيا والآخرة وهو من أفضل الأعمال التي يسعد بها الشخص لخدمة إخوانه ومجتمعه للوصول إلى مجتمع نقي ومتكاتف ومتآزر.


فيما قـــدم عبـدالسلام الراجحـــي رئيس اللجنة شـرحـــاً مفـصـــلاً عـن الــدور الخيــري والإنساني الـــذي تقــوم بــه اللجنة على مدار العام من بــرامج مختــلـفة تلبــي جمــيع احتــياجـــات المسجلين من أسر السجناء والمفرج عنهم.


وحث وكيل الإمارة خلال الجولة أهل الخير ورجال الأعمال أن يقدموا الدعم بشكل مستمر لوصول اللجنة إلى مكانها الحقيقي التي تطمح له وتوسيع نشاطاتها للوقوف إلى جانب أسر السجناء وجعلهم يعيشون في رغد ومساواة بإخوانهم الآخرين وعدم إحساسهم بالتفرقة في المجتمع الذي يعيشون فيه.


وأردف بأن أهل الخير في هذا البلد كثيرون ولله الحمد ويتسابقون لمثل هذه الأعمال، ولهذا وجدنا لجنة تراحم الرياض لها صيت عال ومكانة واسعة لدى الجميع؛ لما تقدمه من خير ووساطة بين المحتاج والغني إضافة إلى جهود العاملين بها وعملهم الدؤوب والمخلص للوصول إلى الهدف المرجو منه إن شاء الله.


 ونوه "القرني" في كلمته التي ألقاها في الحفل قائلاً: إن ‏أسعد اللحظات التي يعيشها الفرد سواء كان مواطناً أو مسؤولاً، تلك اللحظات التي يمارس فيها عملاً يؤدي فيه واجب العمل بحكم مسؤوليته الإدارية ويجمع معه المشاركة في العمل الإِنساني الخيري، مضيفاً أن تواجده نيابة عن سمو أمير الرياض لافتتاح الفعاليات عبارة عن رسالة وواجب إِنساني تجاه شريحة من مجتمعنا، الواجب علينا جميعاً تفقد حاجتهم الإِنسانية وحاجات أسرهم الذين لا ذنب لهم فيما حدث، وإن على الجميع احتواءهم ودمجهم في المجتمع.


وأشاد "القرني" بالدور الرائد الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة تجاه هؤلاء النزلاء وذويهم وعلى رأسهم ‏خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده ‏وسمو ولي ولي العهد وسمو أمير منطقة الرياض ـــ حفظهم الله ـــ.


وفي الختام ‏ شكر وكيل إمارة الرياض المشاركين في المعرض وأثنى على الدور الكبير الذي يقوم به مدير عام السجون اللواء إبراهيم الحمزي وزملاؤه في نجاح هذه المناسبة سائلاً الله ــ عز وجل ـــ ‏أن يديم على وطننا نعمة الأمن والأمان. ‏
 

اعلان
"القرني" يفتتح فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الخامس بالرياض
سبق

افتتح وكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني الأحد الماضي نيابة عن الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الموحد الخامس في العاصمة الرياض‏، والذي عقد تحت شعار «معاً لتحقيق الإصلاح».


وكان في استقبال وكيل إمارة الرياض عند وصوله مقر الحفل في برج المملكة، مدير سجون منطقة الرياض، وعدد من المسؤولين ثم تفقد الأجنحة المشاركة في هذه الفعالية.


 وتفقد " القرني " جناح لجنة رعاية السجناء بمنطقة الرياض (تراحم) في المعرض مشيداً بجهود اللجنة الملموسة والكبيرة، وشكرهم عليها وأن العمل الذي يقومون به يجمع ما بين العمل بالدنيا والآخرة وهو من أفضل الأعمال التي يسعد بها الشخص لخدمة إخوانه ومجتمعه للوصول إلى مجتمع نقي ومتكاتف ومتآزر.


فيما قـــدم عبـدالسلام الراجحـــي رئيس اللجنة شـرحـــاً مفـصـــلاً عـن الــدور الخيــري والإنساني الـــذي تقــوم بــه اللجنة على مدار العام من بــرامج مختــلـفة تلبــي جمــيع احتــياجـــات المسجلين من أسر السجناء والمفرج عنهم.


وحث وكيل الإمارة خلال الجولة أهل الخير ورجال الأعمال أن يقدموا الدعم بشكل مستمر لوصول اللجنة إلى مكانها الحقيقي التي تطمح له وتوسيع نشاطاتها للوقوف إلى جانب أسر السجناء وجعلهم يعيشون في رغد ومساواة بإخوانهم الآخرين وعدم إحساسهم بالتفرقة في المجتمع الذي يعيشون فيه.


وأردف بأن أهل الخير في هذا البلد كثيرون ولله الحمد ويتسابقون لمثل هذه الأعمال، ولهذا وجدنا لجنة تراحم الرياض لها صيت عال ومكانة واسعة لدى الجميع؛ لما تقدمه من خير ووساطة بين المحتاج والغني إضافة إلى جهود العاملين بها وعملهم الدؤوب والمخلص للوصول إلى الهدف المرجو منه إن شاء الله.


 ونوه "القرني" في كلمته التي ألقاها في الحفل قائلاً: إن ‏أسعد اللحظات التي يعيشها الفرد سواء كان مواطناً أو مسؤولاً، تلك اللحظات التي يمارس فيها عملاً يؤدي فيه واجب العمل بحكم مسؤوليته الإدارية ويجمع معه المشاركة في العمل الإِنساني الخيري، مضيفاً أن تواجده نيابة عن سمو أمير الرياض لافتتاح الفعاليات عبارة عن رسالة وواجب إِنساني تجاه شريحة من مجتمعنا، الواجب علينا جميعاً تفقد حاجتهم الإِنسانية وحاجات أسرهم الذين لا ذنب لهم فيما حدث، وإن على الجميع احتواءهم ودمجهم في المجتمع.


وأشاد "القرني" بالدور الرائد الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة تجاه هؤلاء النزلاء وذويهم وعلى رأسهم ‏خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده ‏وسمو ولي ولي العهد وسمو أمير منطقة الرياض ـــ حفظهم الله ـــ.


وفي الختام ‏ شكر وكيل إمارة الرياض المشاركين في المعرض وأثنى على الدور الكبير الذي يقوم به مدير عام السجون اللواء إبراهيم الحمزي وزملاؤه في نجاح هذه المناسبة سائلاً الله ــ عز وجل ـــ ‏أن يديم على وطننا نعمة الأمن والأمان. ‏
 

28 ديسمبر 2016 - 29 ربيع الأول 1438
12:26 AM

"القرني" يفتتح فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الخامس بالرياض

تفقد جناح "تراحم" وحث المستثمرين على مساعدة أسر السجناء

A A A
0
1,064

افتتح وكيل إمارة منطقة الرياض عبدالله بن مجدوع القرني الأحد الماضي نيابة عن الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الموحد الخامس في العاصمة الرياض‏، والذي عقد تحت شعار «معاً لتحقيق الإصلاح».


وكان في استقبال وكيل إمارة الرياض عند وصوله مقر الحفل في برج المملكة، مدير سجون منطقة الرياض، وعدد من المسؤولين ثم تفقد الأجنحة المشاركة في هذه الفعالية.


 وتفقد " القرني " جناح لجنة رعاية السجناء بمنطقة الرياض (تراحم) في المعرض مشيداً بجهود اللجنة الملموسة والكبيرة، وشكرهم عليها وأن العمل الذي يقومون به يجمع ما بين العمل بالدنيا والآخرة وهو من أفضل الأعمال التي يسعد بها الشخص لخدمة إخوانه ومجتمعه للوصول إلى مجتمع نقي ومتكاتف ومتآزر.


فيما قـــدم عبـدالسلام الراجحـــي رئيس اللجنة شـرحـــاً مفـصـــلاً عـن الــدور الخيــري والإنساني الـــذي تقــوم بــه اللجنة على مدار العام من بــرامج مختــلـفة تلبــي جمــيع احتــياجـــات المسجلين من أسر السجناء والمفرج عنهم.


وحث وكيل الإمارة خلال الجولة أهل الخير ورجال الأعمال أن يقدموا الدعم بشكل مستمر لوصول اللجنة إلى مكانها الحقيقي التي تطمح له وتوسيع نشاطاتها للوقوف إلى جانب أسر السجناء وجعلهم يعيشون في رغد ومساواة بإخوانهم الآخرين وعدم إحساسهم بالتفرقة في المجتمع الذي يعيشون فيه.


وأردف بأن أهل الخير في هذا البلد كثيرون ولله الحمد ويتسابقون لمثل هذه الأعمال، ولهذا وجدنا لجنة تراحم الرياض لها صيت عال ومكانة واسعة لدى الجميع؛ لما تقدمه من خير ووساطة بين المحتاج والغني إضافة إلى جهود العاملين بها وعملهم الدؤوب والمخلص للوصول إلى الهدف المرجو منه إن شاء الله.


 ونوه "القرني" في كلمته التي ألقاها في الحفل قائلاً: إن ‏أسعد اللحظات التي يعيشها الفرد سواء كان مواطناً أو مسؤولاً، تلك اللحظات التي يمارس فيها عملاً يؤدي فيه واجب العمل بحكم مسؤوليته الإدارية ويجمع معه المشاركة في العمل الإِنساني الخيري، مضيفاً أن تواجده نيابة عن سمو أمير الرياض لافتتاح الفعاليات عبارة عن رسالة وواجب إِنساني تجاه شريحة من مجتمعنا، الواجب علينا جميعاً تفقد حاجتهم الإِنسانية وحاجات أسرهم الذين لا ذنب لهم فيما حدث، وإن على الجميع احتواءهم ودمجهم في المجتمع.


وأشاد "القرني" بالدور الرائد الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة تجاه هؤلاء النزلاء وذويهم وعلى رأسهم ‏خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده ‏وسمو ولي ولي العهد وسمو أمير منطقة الرياض ـــ حفظهم الله ـــ.


وفي الختام ‏ شكر وكيل إمارة الرياض المشاركين في المعرض وأثنى على الدور الكبير الذي يقوم به مدير عام السجون اللواء إبراهيم الحمزي وزملاؤه في نجاح هذه المناسبة سائلاً الله ــ عز وجل ـــ ‏أن يديم على وطننا نعمة الأمن والأمان. ‏