الملك للطلبة السعوديين بماليزيا: أنتم من بلاد قِبلة المسلمين .. كونوا قدوة

استقبل نخبة منهم وقال: مَن خدم بلاده والحرمين يخدم الإسلام والمسلمين

تصوير : بندر الجلعود : استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في مقر إقامته في العاصمة الماليزية كوالالمبور، اليوم، نخبة من الطلبة السعوديين المبتعثين إلى ماليزيا، والطلبة الماليزيين خريجي الجامعات السعودية.

 

ووجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - خلال الاستقبال كلمة قال فيها "أنا سعيد أن أراكم وأوصيكم بأن تدرسوا دراسة كاملة، وبنفس الوقت يجب أن تعرفوا أنكم من بلاد قِبلة المسلمين وتكونوا قدوة جيدة لمَن يراكم في هذه البلاد".

 

"إن شاء الله تكونون عند حسن الظن وتخدمون بلادكم، ومن خدم بلاده والحرمين الشريفين، يخدم الإسلام والمسلمين، وأرجو لكم التوفيق إن شاء الله".

 

كما ألقى الملحق الثقافي بسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى ماليزيا الدكتور زايد الحارثي؛ كلمة رفع فيها باسم الطلاب في ماليزيا الشكر والوفاء لخادم الحرمين الشريفين نظير ما يحظى به الطلبة من اهتمام ورعاية وحرص منه - أيّده الله -.

 

وأكّد حرص الطلبة على رد العرفان لقائدهم وبلادهم بالتحصيل المميز والعمل المخلص والولاء والطاعة.

 

ثم ألقى رئيس رابطة الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية جعفر بن صالح؛ كلمة شكر فيها خادم الحرمين الشريفين، باسم مئات الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية على ما حظوا به من اهتمام ورعاية وحسن تعليم ووسطية في الفكر وتوجيه ومتابعة.

 

وقال "دائماً نتشرّف ونفتخر بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بلد الحرمين الشريفين وبلد الأمن والأمان وقِبلة المسلمين".

جولة الملك الآسيوية 2017 خادم الحرمين الشريفين الملك في آسيا ماليزيا الملحقية الثقافية بكوالالمبور تحتفل بالماليزيين خريجي الجامعات السعودية شاهد.. خادم الحرمين يصل كوالالمبور في مستهل زيارته لعدد من دول آسيا احتفاء ماليزي بزيارة خادم الحرمين .. وعبدالرزاق: العلاقات بين بلدينا مثال للعالم شاهد .."أبراج كوالالمبور" تتزين بصور خادم الحرمين بحضور خادم الحرمين..التوقيع على 4 مذكرات تفاهم بين الرياض وكوالالمبور تفاصيل اتفاقية التفاهم الاستثمارية مع ماليزيا .. الحضور ملكي والتوقيع وزاري الإعلام الماليزي: زيارة خادم الحرمين تؤسس لمرحلة جديدة في العلاقات كوالالمبور .. خادم الحرمين يستقبل وزير الدفاع الماليزي مختص: الاتفاقيات الأربع مع ماليزيا ستعزّز حراكاً تجارياً
اعلان
الملك للطلبة السعوديين بماليزيا: أنتم من بلاد قِبلة المسلمين .. كونوا قدوة
سبق

تصوير : بندر الجلعود : استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في مقر إقامته في العاصمة الماليزية كوالالمبور، اليوم، نخبة من الطلبة السعوديين المبتعثين إلى ماليزيا، والطلبة الماليزيين خريجي الجامعات السعودية.

 

ووجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - خلال الاستقبال كلمة قال فيها "أنا سعيد أن أراكم وأوصيكم بأن تدرسوا دراسة كاملة، وبنفس الوقت يجب أن تعرفوا أنكم من بلاد قِبلة المسلمين وتكونوا قدوة جيدة لمَن يراكم في هذه البلاد".

 

"إن شاء الله تكونون عند حسن الظن وتخدمون بلادكم، ومن خدم بلاده والحرمين الشريفين، يخدم الإسلام والمسلمين، وأرجو لكم التوفيق إن شاء الله".

 

كما ألقى الملحق الثقافي بسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى ماليزيا الدكتور زايد الحارثي؛ كلمة رفع فيها باسم الطلاب في ماليزيا الشكر والوفاء لخادم الحرمين الشريفين نظير ما يحظى به الطلبة من اهتمام ورعاية وحرص منه - أيّده الله -.

 

وأكّد حرص الطلبة على رد العرفان لقائدهم وبلادهم بالتحصيل المميز والعمل المخلص والولاء والطاعة.

 

ثم ألقى رئيس رابطة الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية جعفر بن صالح؛ كلمة شكر فيها خادم الحرمين الشريفين، باسم مئات الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية على ما حظوا به من اهتمام ورعاية وحسن تعليم ووسطية في الفكر وتوجيه ومتابعة.

 

وقال "دائماً نتشرّف ونفتخر بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بلد الحرمين الشريفين وبلد الأمن والأمان وقِبلة المسلمين".

28 فبراير 2017 - 1 جمادى الآخر 1438
10:28 AM
اخر تعديل
12 يونيو 2017 - 17 رمضان 1438
03:18 AM

الملك للطلبة السعوديين بماليزيا: أنتم من بلاد قِبلة المسلمين .. كونوا قدوة

استقبل نخبة منهم وقال: مَن خدم بلاده والحرمين يخدم الإسلام والمسلمين

A A A
1
11,428

تصوير : بندر الجلعود : استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في مقر إقامته في العاصمة الماليزية كوالالمبور، اليوم، نخبة من الطلبة السعوديين المبتعثين إلى ماليزيا، والطلبة الماليزيين خريجي الجامعات السعودية.

 

ووجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - خلال الاستقبال كلمة قال فيها "أنا سعيد أن أراكم وأوصيكم بأن تدرسوا دراسة كاملة، وبنفس الوقت يجب أن تعرفوا أنكم من بلاد قِبلة المسلمين وتكونوا قدوة جيدة لمَن يراكم في هذه البلاد".

 

"إن شاء الله تكونون عند حسن الظن وتخدمون بلادكم، ومن خدم بلاده والحرمين الشريفين، يخدم الإسلام والمسلمين، وأرجو لكم التوفيق إن شاء الله".

 

كما ألقى الملحق الثقافي بسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى ماليزيا الدكتور زايد الحارثي؛ كلمة رفع فيها باسم الطلاب في ماليزيا الشكر والوفاء لخادم الحرمين الشريفين نظير ما يحظى به الطلبة من اهتمام ورعاية وحرص منه - أيّده الله -.

 

وأكّد حرص الطلبة على رد العرفان لقائدهم وبلادهم بالتحصيل المميز والعمل المخلص والولاء والطاعة.

 

ثم ألقى رئيس رابطة الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية جعفر بن صالح؛ كلمة شكر فيها خادم الحرمين الشريفين، باسم مئات الخريجين الماليزيين من الجامعات السعودية على ما حظوا به من اهتمام ورعاية وحسن تعليم ووسطية في الفكر وتوجيه ومتابعة.

 

وقال "دائماً نتشرّف ونفتخر بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بلد الحرمين الشريفين وبلد الأمن والأمان وقِبلة المسلمين".