الممرضة "عبير العنزي" تروي قصة تفاعلها مع ذوي الطفلة "بشاير" وتبرعها بالكبد

قالت لـ"سبق": العملية نجحت بنسبة 100%.. و"الصحة" تشكرها على موقفها

لبَّتْ "عبير العنزي" الممرضة في صحة الجوف النداء وقدمت جزءًا من كبدها للطفلة "بشاير الرشيدي"؛ تعاطفًا مع نداءات ذويها عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" التي تعاني من تليف في الكبد.

وقالت الممرضة "عبير العنزي" لـ"سبق": شاهدت نداء ذوي الطفلة في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ولما قرأت التشخيص وحالة الطفلة لم أستطع التخلِّي عنها، بعدها اتصلت على رقم الجوال الذي وُضع في النداء، والذي تبين أنه والد الطفلة، وأنه في مدينة الرياض، والطفلة منومة بمدينة الأمير سلطان الطبية بالرياض، ثم تواصلت مع التنسيق بالمدينة الطبية.

وأضافت: بعد ذلك بدأتُ بالفعل الاستعداد للتبرع للطفلة، وذهبت إلى المدينة الطبية بمدينة الرياض فأجريت التحاليل الطبية، وبعد أسبوع اتصلوا عليّ وأخبروني بأن التحاليل المبدئية مطابقة، وطلبوا مني الحضور لإجراء الأشعة المقطعية والصوتية للقلب، وبالفعل أجريت الأشعة، وبعد يومين اتصلوا علي وقالوا: إن الأشعة مطابقة وطلبوا مني الحضور لإجراء العملية.

وتابعت "العنزي": اتجهت إلى المركز السعودي للتبرع بالأعضاء بالرياض لأجل أخذ الموافقة وإسقاط اسم الطفلة من قائمة الانتظار، وبالفعل تم إسقاط اسم الطفلة وتم إعطائي الموافقة للتبرع بجزء من الكبد، ثم اتجهت للمدينة الطبية وأدخلت التنويم يوم الاثنين الماضي، وأجريت العملية يوم أمس الأربعاء، وتمت بحمد الله وتكللت بالنجاح بما نسبته 100‎%‎، والطفلة حالتها الصحية ممتازة بفضل من الله، والعملية كانت ميسرة، واليوم خرجت من العناية المركزة إلى التنويم العادي وصحتي بخير ولله الحمد.

وكانت وزارة الصحة قد شكرت الممرضة "عبير العنزي" عبر حسابها بـ"تويتر"، وقالت: "شكرًا للممرضة "عبير العنزي" التي سطرت أروع الأمثلة بالعمل الإنساني في إنقاذ حياة طفلة بتبرعها بجزء من كبدها".

اعلان
الممرضة "عبير العنزي" تروي قصة تفاعلها مع ذوي الطفلة "بشاير" وتبرعها بالكبد
سبق

لبَّتْ "عبير العنزي" الممرضة في صحة الجوف النداء وقدمت جزءًا من كبدها للطفلة "بشاير الرشيدي"؛ تعاطفًا مع نداءات ذويها عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" التي تعاني من تليف في الكبد.

وقالت الممرضة "عبير العنزي" لـ"سبق": شاهدت نداء ذوي الطفلة في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ولما قرأت التشخيص وحالة الطفلة لم أستطع التخلِّي عنها، بعدها اتصلت على رقم الجوال الذي وُضع في النداء، والذي تبين أنه والد الطفلة، وأنه في مدينة الرياض، والطفلة منومة بمدينة الأمير سلطان الطبية بالرياض، ثم تواصلت مع التنسيق بالمدينة الطبية.

وأضافت: بعد ذلك بدأتُ بالفعل الاستعداد للتبرع للطفلة، وذهبت إلى المدينة الطبية بمدينة الرياض فأجريت التحاليل الطبية، وبعد أسبوع اتصلوا عليّ وأخبروني بأن التحاليل المبدئية مطابقة، وطلبوا مني الحضور لإجراء الأشعة المقطعية والصوتية للقلب، وبالفعل أجريت الأشعة، وبعد يومين اتصلوا علي وقالوا: إن الأشعة مطابقة وطلبوا مني الحضور لإجراء العملية.

وتابعت "العنزي": اتجهت إلى المركز السعودي للتبرع بالأعضاء بالرياض لأجل أخذ الموافقة وإسقاط اسم الطفلة من قائمة الانتظار، وبالفعل تم إسقاط اسم الطفلة وتم إعطائي الموافقة للتبرع بجزء من الكبد، ثم اتجهت للمدينة الطبية وأدخلت التنويم يوم الاثنين الماضي، وأجريت العملية يوم أمس الأربعاء، وتمت بحمد الله وتكللت بالنجاح بما نسبته 100‎%‎، والطفلة حالتها الصحية ممتازة بفضل من الله، والعملية كانت ميسرة، واليوم خرجت من العناية المركزة إلى التنويم العادي وصحتي بخير ولله الحمد.

وكانت وزارة الصحة قد شكرت الممرضة "عبير العنزي" عبر حسابها بـ"تويتر"، وقالت: "شكرًا للممرضة "عبير العنزي" التي سطرت أروع الأمثلة بالعمل الإنساني في إنقاذ حياة طفلة بتبرعها بجزء من كبدها".

29 ديسمبر 2016 - 30 ربيع الأول 1438
10:52 PM

الممرضة "عبير العنزي" تروي قصة تفاعلها مع ذوي الطفلة "بشاير" وتبرعها بالكبد

قالت لـ"سبق": العملية نجحت بنسبة 100%.. و"الصحة" تشكرها على موقفها

A A A
43
36,655

لبَّتْ "عبير العنزي" الممرضة في صحة الجوف النداء وقدمت جزءًا من كبدها للطفلة "بشاير الرشيدي"؛ تعاطفًا مع نداءات ذويها عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" التي تعاني من تليف في الكبد.

وقالت الممرضة "عبير العنزي" لـ"سبق": شاهدت نداء ذوي الطفلة في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ولما قرأت التشخيص وحالة الطفلة لم أستطع التخلِّي عنها، بعدها اتصلت على رقم الجوال الذي وُضع في النداء، والذي تبين أنه والد الطفلة، وأنه في مدينة الرياض، والطفلة منومة بمدينة الأمير سلطان الطبية بالرياض، ثم تواصلت مع التنسيق بالمدينة الطبية.

وأضافت: بعد ذلك بدأتُ بالفعل الاستعداد للتبرع للطفلة، وذهبت إلى المدينة الطبية بمدينة الرياض فأجريت التحاليل الطبية، وبعد أسبوع اتصلوا عليّ وأخبروني بأن التحاليل المبدئية مطابقة، وطلبوا مني الحضور لإجراء الأشعة المقطعية والصوتية للقلب، وبالفعل أجريت الأشعة، وبعد يومين اتصلوا علي وقالوا: إن الأشعة مطابقة وطلبوا مني الحضور لإجراء العملية.

وتابعت "العنزي": اتجهت إلى المركز السعودي للتبرع بالأعضاء بالرياض لأجل أخذ الموافقة وإسقاط اسم الطفلة من قائمة الانتظار، وبالفعل تم إسقاط اسم الطفلة وتم إعطائي الموافقة للتبرع بجزء من الكبد، ثم اتجهت للمدينة الطبية وأدخلت التنويم يوم الاثنين الماضي، وأجريت العملية يوم أمس الأربعاء، وتمت بحمد الله وتكللت بالنجاح بما نسبته 100‎%‎، والطفلة حالتها الصحية ممتازة بفضل من الله، والعملية كانت ميسرة، واليوم خرجت من العناية المركزة إلى التنويم العادي وصحتي بخير ولله الحمد.

وكانت وزارة الصحة قد شكرت الممرضة "عبير العنزي" عبر حسابها بـ"تويتر"، وقالت: "شكرًا للممرضة "عبير العنزي" التي سطرت أروع الأمثلة بالعمل الإنساني في إنقاذ حياة طفلة بتبرعها بجزء من كبدها".